المناهج الدراسية مناهج معهد تعليم اللغة العربية

المستوى الرابع

 

top

مقدمـة

 
 

بسم اللّه الرحمن الرحيم

 

الحمد للّه رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، نبيّنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

أمّا بعد: فهذا هو الجزء الثالث من كتاب "دروس اللغة العربية لغير الناطقين بها"، وهو ليس كتاب نحو فحسب، إنـما هو كتاب شامل لتعليم اللغة العربية بنحوها وصرفها ومفرداتها وجوانبها الأخرى، فينبغي أن يعني بهذه الجوانب كلها عند الشرح. ونرى أن يراعي المعلم الأمور الآتية عند تدريس هذا الكتاب:

1- يمهِّد للمسائل الرئيسة الواردة في الدرس من غير النظر في الكتاب.

2- يقرأ الدرس، وفي أثناء القراءة يشير إلى المسائل التي سبق أن شرحها، ويشرح المسائل الفرعية التي لم يتطرَّق إليها في التمهيد، ويوجّه إلى الطلاب أسئلة للتأكد من فهمهم هذه المسائل.

3- يقوم مجموعات من الطلاب بتمثيل الدرس.

4- يشترك الطلاب في حلّ جميع التمارين شفويّاً، ويحلُّونها تحريرياً خارج الفصل.

واللّه نسألك أن يوفقنا جميعاً لخدمة دينه، ولغة كتابه.

 

مدينة الرسول صلى الله عليه وسلم 

ف. عبد الرحيم

غرة المحرَّم 414 هـ

 

top

 

(17) الدرسُ السابعَ عشرَ

المدرس

: كيف أَصبَحْتُم يا إخـوان؟

الطلبة

: أصبحنا بخير، والحمد للّه. وكيف أصبحت أنت يا أستاذ؟

المدرس

: بخير، أَحْمَدُه وأشكره... أطفئ الأنْوارَ يا إدريس فلا حاجةَ إليها الآن... أَعْطِني وَرَقَة الغِياب يايعقوب.

يعقوب

: هاهي ذي. لم يحضر عَثمان اليوم فإنهَ مصَاب بِإِسهَالٍ شديد.

المدرس

: شفاه اللّه. (بعد تسجيل أسماء الغائبين) أَعْطِها المُراقبَ فإنه يريدها الآن لأمرٍ مَا. إن يكن مكتبُه مُغْلَقاً فستجده في مكتب المُشْرِف على النَّشاطِ الثَّقَافِيِّ.

(يخرج يعقوب، وبعد هُنَيْهَةٍ يفتح البابَ شابٌّ ، ويَقِفُ لَدَيهِ)

الشاب

: (بعد التَّحِيَّة) أتسمح لي بالدخول يافضيلة الشيخ؟

المدرس

: (بعد رَدِّ التحية) أهلًا وسهلاً ومرحبا. ادخل وأَغْلِقْ الباب. يبدو أنك طالب جديد. ما اسمك؟ ومن أين أنت؟

الشاب

: اسمي محمّدُ بْنُ وِلْيَمَ، وأنا من كَنَدا.

المدرس

: تفضل واجلس هُنا. أحديثُ عهدٍ بالإِسلام أنت؟

محمـد

: نعم.

المدرس

: الحمد للّه الذي هدانا للإِسلام... متى أَسْلَمْتَ يا أخي الكريمَ؟

محمـد

: أسلمتُ عامَ 1981 بالتقويم الميلاديِّ.

المدرس

: أ أسلمَ أبَـواكَ؟

محمـد

: لمّا يُسْلِم أبي. هداه اللّه. أما أُمِّي فأَسْلَمتْ والحمد اللّه.

المدرس

: ماذا يعمل أبـوك؟

محمـد

: هو مُدِيْرُ مُتْحَفٍ ... هاءَ خطابَ المدير.

المدرس

: (يقرأ الخطاب) إن المدير يُثْني عليك كثيراً.

محمـد

: جزاه اللّه خـيراً.

المدرس

: من أين لك هذا المُصْحَفُ الجميل الذي بِيَدِكَ؟

محمـد

: أَعْطَانِيْهِ المديرُ.

المدرس

: واللّه لَقَدْ سُرِرتُ كثيراً بلِقَائِك، وإنِّي مُعْجَبٌ بِكَ... كيف وجدت الجامعة الإسلامية؟

محمـد

: أَعْجَبَتْنِي كثيراً. إنها جامعة فَرِيدَةٌ يدرس فيها أبناءُ المسلمين من مَشَارِقِ الأرضِ ومَغَارِبها.

(يكتب المدرس آيتينَ على السبورة)

المدرس

: اقرأ الآيتين ياهـارون.

هارون

: (بعد الاستعاذة والبسملة) ) يُريدُونَ أَنْ يُطْفِئُوا نُورَ الله بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى الله إلاَّ أَنْ يُتِمَّ نُورَهُ ولَوْ كَرِه الكَافِرُونَ k هو الذي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالهُدَى وَدِينِ الحَقِّ لِيُظْهِرَهُ على الدِّينِ كُلِّهِ ولو كَرِهَ المُشْرِكُونَ ( . [التوبة/ 32-33]

كُلِّه ولو كَرِهَ المُشْرِكُون ( . [التوبة/32-33 ] .

المدرس

: فَكًّرُوا في هاتَيْنِ الآيَتَيْنِ، ثم أَجِيْبُوا عن الأسئلة المُوَجَّهَةِ إليكم. ماذا يريد الكُفَّارُ يا إدريس؟

إدريس

: يريدون إِطْفَاءَ نُورِ اللّه.

المدرس

: أَيُمكِنُ هـذا ياعليّ؟

علـي

: لا، لهَذا مُسْتَحِيْلٌ .

المدرس

: وماذا يريد اللّه يايونس؟

يونـس

: يريد إِتْمَـامَ نُورِهِ.

المدرس

: أتذكر آية أخرى في هذا المعنى ياشُعَيْبُ؟

شعيب

: نعم. قال تعالى في سورة الصَّفَّ: ( واْللّه مُتِمُّ نُورِهِ ولَوْ كَرِهَ الكافرون ) .

المدرس

: بمَ أَرْسَلَ اللّه رسولَهُ يامحمد؟

محمـد

: أَرسله بالهُدَى ودينِ الحقِّ.

(يدخل إسْـحاقُ)

المدرس

: الآن تأتي وقد أَوْشَكَ الدرسُ أنْ يَنْتَهِيَ؟

إسحاق

: مَعْذِرَةً يا أستاذ. ذهبت إلى مكتب البريد لإِرْسَالِ بَرْقِيَّةٍ . فقد وَصَلَ أخي البارِحَةَ، فَأَرْسَلْتُ برقيّةً إلى أبي أُخْبِرُه فيها بِسَلامَةِ وُصُولِهِ.

المدرس

: لا بَأسَ.

 

تمــارين

ا-

أجب عن الأسئلة الآتية :

 

(1)َ لمَ لَمْ يَحْضُرْ عُثْمانُ؟

 

(2) متى أسلم محمد؟

 

(3) لم تأخر إسحاق؟

2-

من أبواب الفعلِ الثلاثيِّ المزيدِ باب (أَفْعَلَ) زِيدَتْ في أوَّلِه الهمزةُ. تأمل المثالَين لباب (أَفْعَلَ)، ثم هات المضارع والمصدر من الأفعال التي تليهما:

  الماضي المضارع المصدر  
  أَرْسَلَ يُرْسِلُ إِرْسَالٌ  
  أَسْلَمَ يُسْلِمُ إِسْلامٌ  
  أَغْلَقَ ........................................ ........................................  
  أَخْـبر ........................................ ........................................  
  أَطْفَـأَ ........................................ ........................................  
  أَجَـابَ يُجيبُ إِجَابَةٌ (أصله: إِجْوَاب)
  أَقَـامَ ........................................ ........................................  
  أَتَـمَ يُتِـمُ إِتْمَـامٌ  
  أَعَـدَّ ........................................ ........................................  
  أَلْقَيَ ........................................ إِلْقَاءٌ (أصله: إِلقَايٌ )
  آمَنَ (أصله: أَأْمَنَ) ........................................ إِيمَانٌ (أصله: إِئْمَانٌ )
  أَوْجَبَ ........................................ إِيْجَابٌ (أصله: إِوْجَابٌ )

3-

تأمل طريقَة صَوْغِ الَأمْرِ من باب (أَفْعَلَ)، ثم صغ الأمر من الأفعال الآتية: (يُرْسِلُ) أصله (يُأَرْسِلُ) حُذِفَتْ منه الهمزةً. ويصاغ الأمر من الصِّيغَةِ الأصليّةِ:

 

تُرْسِلُ

أصله: تُأَرْسِلُ

تأَرْسِل- أَرْسِلْ

 

تُغْلِقُ  .......................................  .......................................

 

تُسْلِمُ  .......................................  .......................................

 

تُعِـدُّ  .......................................  .......................................

 

تؤمِنُ  .......................................  .......................................

 

تُجِيبُ  .......................................  .......................................

 

4-

ضع اسم الفاعل من الأفعال الآتيـة:

 

الماضي المضارع اسم الفاعل   الماضي المضارع اسم الفاعل

 

أَسْلَمَ يُسْلِمُ .......................   أَحْرَمَ يُحْرِمُ .......................

 

أَرْسَلَ يُرْسِلُ .......................   أَمْكَنَ يُمْكِنُ .......................

 

آمَنَ يؤمِنُ .......................   أَتَمَّ يُتِمُّ .......................

 

أَدَارَ يُديرُ .......................   أَلْقَى يُلقي .......................

 

5-

اِبْنِ الأفعالَ الآتية للمجهول، ثم صُغْ اسْمَ المفعولِ من كلّ واحد منها:

 

الماضي المضارع اسم المفعول الماضي المضارع اسم المفعول

 

أَغْلَقَ يُغْلِقُ ....................... أَكْرَهَ يُكْرِهُ .......................

 

أَعْرَبَ يُعْرِبُ ....................... أَعْجَبَ يُعجِبُ .......................

 

أَعَـدَّ يُعِـدُّ ....................... أَصَابَ يُصِيبُ .......................

6-

تأمل الأمثلة لباب (أَفْعَل)، وعينّ فيها الماضي، والمضارع، والأمر، واسم الفاعل، واسم المفعول، والمصدر، واسمي المكان والزمان:

 

(1) أَغْلقْ البابَ، ولا تُغْلقْ النَّوافِذَ.

 

(2) أطفئ الأنوار قبل إِغْلاقِ الغرفة.

 

(3) يُكْتَبُ اسمُ المُرْسَلِ إليه وعُنْوانُه في الجانب الأيْمَنِ من الظَّرْفِ، واسم المُرْسِلِ وعُنْوانُه في الجانبِ الأيْسَرِ.

 

(4) أَكْرَهَنِي عَمِّي على تَرْكِ بيته.

 

(5) لا يجوز نِكاحُ المُكْرَهِ.

 

(6) وجدت القلم مُلْقىً في فِنَاء المَعْهَد.

 

(7) الفعل المضارع مُعْرَبٌ ، والفعل الماضي وفعل الأمر مَبْنِيّانِ.

 

(8) أنا مُصَابٌ بِإِمْسَاكٍ شديد يادكتور.

 

(9) يلبَسُ المُحْرِمُ إزاراً وَرِدَاءً.

 

(10) أنا مُعْجَبٌ بهذا الطالب المجتهد.

 

(11) قال اللّه تعالى: ( إنَّمـا يَعْمُرُ مَسَاجِد الله مَنْ آمَنَ باَللّه واليوم اْلآخِر وأَقَامَ الصَّلاةَ وآتَى اْلزكاةَ ولم يَخشَ إلاَّ اللّه ) [ التوبة/18] .

 

(12) ( رَبَّنـا آتِنَـا في الدُّنْيا حَسَنَةً، وفي الآخِرةِ حَسَنَةً، وقِنَا عذابَ النَّارِ ) [ البقرة/ 251] .

 

(13) أنا من اليابان، ولكنّي أُقِيمُ الآن في ألمانيا.

 

(14) نسأل اللّه تعالى أن يجعل الجنَّةَ مُقامَنا.

 

7- استخرج من الدرس أفعالَ بابِ أَفْعَلَ ومُشْتَقّاتِها.

8-

يَنْصِبُ (أَعْطَى) مَفْعُولَيْنِ: أَعْطَيْتُ حامـــداً كتابـــاً .
    المفعول الأول المفعول الثاني
  مَن أعطـاكَ الكتـابَ؟ أعطانيـــه المـديرُ .
       
    المفعول الأول المفعول الثاني المفعول الأول المفعول الثاني

 

 

تأمل المثال، ثم أجب عن الأسئلة الآتية على غراره، وعَيِّن المَفْعُولَيْنِ :

 

(1) من أعطاك الكتـاب؟

أعْطانِيهِ أبي.

(أبـي)

 

(2) من أعطاك الساعـةَ؟

............................................

(خالي )

(3) من أعطاك هذا القلم؟

............................................

(أمـي)

 

(4) من أعطاكم الكـتب؟

............................................

(المدير )

 

(5) من أعطاه الـدفتر؟

............................................

(أنـت)

 

(6) من أعطاك الكتاب والدفتر؟

............................................

(زميلي )

9-

تأمل الأمثلة الآتية لـ (وَلَـوْ):

 

(1) ( واللّه مُتِمُ نورِه ولو كَرِهَ الكافرونَ ) .

 

(2) لا تشتِر هذه السيارةَ ولو أَعْجَبَكَ لَوْنُها وشَكْلُها، فإنها قديمةٌ .

 

(3) اُحْضُرْ الامْتِحانَ ولو كنتَ مريضاً.

 

(4) اشترِ هذا المعجمَ ولو كان غالِياً.

 

(5) لَنْ أَسْكُنَ هذا البيتَ ولو أَعْطَيْتَنِيهِ مَجَّاناً.

15-

(لَهذا مُسْتَحِيْلٌ ). هذه لامُ الاِبْتِدَاءِ، وتُفِيْدُ تَوْكِيدَ مَضْمُونِ الجُملةِ. وفي التَّنْزِيْل.
  (1) ( وَلَأجْرُ الآخِرَةُ اكبَرُ ) [ النحل/ 41].
  (2) ( ولَذِكْرُ الله أكـبرُ ) [ العنكبوت/ 45].
  (3) ( ولَعَذابُ الآخرة أكـبرُ ) [ الزمر/26] .
  (4) ( وَلَأمَةٌ مؤمنةٌ خيرٌ من مُشرِكَةٍ ولو أَعْجَبَتْكُمْ ) [البقرة/ 221] .
  (5) ( وَلَعَبْدٌ مؤمنٌ خيرٌ من مُشرِكٍ ولو أَعْجَبَكُمْ ) [البقرة/ 221].
 

(6) وفي الحديث: "لَغَدْوَةٌ في سبيلِ اللّه أو رَوْحَةٌ خيرٌ من الدُّنْيا وما فيها". (رواه البخاري).

11-

(أَصْبَحَ) من أَخَوَاتِ (كَانَ)، نحو: أَصْبَحَ حامدٌ مريضاً، أَيْ أَدْرَكَهُ الصبْحُ وهو مَرِيْضٌ .

 

وفي التنزيل ( وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُم مُوسَى فَارِغاً ) [القصص/ 10].

 

وقد تأتي بمعنى (صَارَ) كـما في قوله تعالى: ( فَأَلَّفَ بينَ قُلوبِكم فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمتِهِ إِخْوَاناً ) [ آل عمران/ 103] .

 

أدخل (أَصْبَح) على الجمل الآتية:

 

(1) البردُ شـديدٌ

 

(2) أنـا مريـضٌ

 

(3) هُمْ أصدقـاءُ

12-

(أَوْشَكَ): قَرُبَ. وهي من أخوات (كان)، ويجب أن يكون خبرها مكونا من (أَنْ) والفعل، نحو: أَوشَكَ الدرس أن يَنْتَهي. ويستعمل منها المضارِعُ أيضاً، نحو: يُوشِكُ الطلاب أن يرجِعوا إلى بلادهم في الإِجازةِ.

13-

(يريدها لِأمرٍ مَا). هذه (ما) النَّكِرَة التَّامة المُبهَمةُ وتأتي نَعْتاً لما قبلها، نحو: سافرت إلى الرياضِ لسببٍ ما. أعطني كتاباً ما. رأيته في مكانٍ ما. قرأت هـذا الخبر في صحيفةٍ ما.

14-

(محمدُ بْنُ وِلْيَمَ). تُحْذَفُ همزةُ (ابن) إذا جاء صفةً لِعَلَمٍ مضافاً إلى اسمِ أِبيهِ، نحو: محمّدُ بْنُ عبدِ اللّه بنِ عَبْدِ المطَّلِب. ويشترط أن تكون الكلماتُ الثلاثُ في سطرٍ واحد، وإذا جاء بعَضُهـا في سطْـرٍ ، وبعضُها في سطـر آخر كُتِبَتْ كلمةُ (ابن) بالهمـزة، نحو: الحَسَنُ ابْنُ عليٍ .

 

ولا تُحْذَفُ في مثل: (حامدُ ابْن الشيخِ إبراهيم) لأن (ابن) لم يَقَعْ بين عَلَمَيْنِ.

15-

هات جمع الأسماء الآتيـة:
  مُصْحَف. فِنَاء. نَشاط. جَانِب.

16-

هات ماضي ( يَأْبَى).

17-

أدخل كلّ كلمة ممّا يأتي في جملة مفيدة:

 

أَعْجَب. أَثْنَى عليه. مُصاب. مشارقُ الأرضِ ومَغَارِبُها. أَصبَحَ. وَلَوْ. هُنَيْهَة. أَوْشَكَ. مَا (النكرة التامة المبهمة).
top

(1) الدرس الأول

 
 
 

(بعد صـلاة العصـر)

المـدرس

: كيف أَمْسَيْتُم يا إخوان؟

الطلبـة

: أَمْسَيْنَا بخير، والحمد لله.

المـدرس

: لم أَخْرَجْتَ السبّورة يا أسامة؟ أَدْخِلْهَا بِسُرْعَةٍ .

أسامـة

: أَخْرَجْتُها لأنَظِّفَهَا. سَأُدْخِلُهَا بعد تَنْظِيفهَا.

المـدرس

: أيها الإخوة أُهَنِّئكم بِنَجاحكم البَاهِر في الامتحان النِّصْفي. واللّه لقد فَرِحْتُ كثيراً بهذه النَتِيجة التي بَلَغَتْ نِسْبَتهَا 97%.

عكاشـة

: فرَّحَك الله دائماً يا أستاذ.

(يُدْخِلُ أسامة السبورة)

المـدرس

: إنّي جَوَّلْتُ في مشارق الأرض ومغاربها، وَدَرَّست في بِلاد كثيرة، وَلَمْ أَرَ طلاباً أحسنَ منكم.

أسامـة

: جزاك الله خيراً يا أستاذ.

المـدرس

: لعلكم أَحْضَرْتُم دفاتر النحو.

عكاشـة

: نعم أحضرناهـا.

المـدرس

: هاتوها. أريد أن أُرِيَها المديرَ. سَيُسَرُّ بها كثيراً إن شاء الله. ياعمرو أَسْمِعْني بَيْتَ الشعر الذي ذكرته لكم أمس.

عمـرو

: وَلَم أَرَ كالمعْروف: أَمَّا مَذاقُـهُ

 

فحلـوٌ وأَمَّـا وَجْهُـهُ: فَجَميـلُ

المـدرس

: قُل (مذاقه) وأَخْرِجْ طَرَفَ لسانِك. يجب إِخْراجُ طَرَفِ اللسـان عند النُّطْقِ بثلاثة أَحْرُف، وهي الثاءُ (ث)، والذالُ (ذ)، والظاءُ (ظ)... أظنّ أنني فَهَّمْتُكم.

علــي

: يا أستاذ، أرجو أن تسمح لي بالذَّهاب إلى غرفتي فَإِنَّ بي صُداعاً شديداً.

المـدرس

: اذهب شفاك الله.

إبراهيـم

: ما به صداعٌ يا أستاذ، إنَّما يَكْذِبُ.

المـدرس

: وَمَا أَدْرَاكَ أَنّه يَكْذِب؟

إبراهيـم

: أظـنّ.

المـدرس

: إياكَ والظَنَّ يا إبراهيم، فقد قال النبيّ صلى الله عليه وسلم  : "إيَّاكُم والظَنَّ، فإنَّ الظنَّ أكذبُ الحديثِ". وقال اللهُ عَزَّ وجَلَّ: {إنَّ بَعْضَ الظَنِّ إِثْمٌ}. [الحُجُرات/12].

 

تمـارين

 
 
_أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) لماذا أخرج أسامة السبورة من الفصل؟

 

(2) كم بلغت نِسْبةُ النجاح؟

 

(3) لماذا أراد عليّ أن يذهب إلى غرفته؟

 

(4) ماذا يريد المدرس أن يُرِىَ المدير؟

_

يَنْقَسِمُ الفعلُ باْعْتِبَارِ مَعْنَاه إلى مُتَعَدٍ ولازِم .

 

فَالمُتَعَدِّي: ما تَجَاوَزَ حَدَثُه الفاعلَ إلى المفعول به، نحو: بَنَى إبراهيم عليه السلام الكعبةَ.

 

وهو يَحْتَاج إلى فاعلٍ يفعلُه، ومفعولٍ به يَقَعُ عليه.

 

وعَلامَتُه أن يَقْبَلَ هاءَ الضميرِ التي تَعُودُ إلى المفعول به، نحو: قرأ الدرس، وَفَهِمَه. رأيت حَشَرةً سامَّة، فَقَتَلْتُها.

 

واللازِمُ: ما لا يَتَعَدَّى أَثَرُه فاعلَه، نحو: خَرَجَ الطلابُ. فَرِحَ المدرسُ.

 

لا يحتاج الفِعلُ اللازمُ إلى مفعول به.

 

قد يَتَعَدَّى الفعلُ اللازِمُ بِوَاسِطَةِ حرفِ الجَرِّ، نحو:

 

(1) غَضِبَ المدرسُ عَلَى الطالِب الكسلانِ.

 

(2) ذَهَبْتُ بالمريضِ إلى المستشفى.

 

(3) نَظَرْتُ إلى الجَبل.

 

(4) قال صلى الله عليه وسلم  : "فَمَنْ رَغِبَ عَنْ سُنَّتي فَلَيْسَ مِنيِّ ".

 

(5) أريد أنْ أطَّلع على مَنْهَجِ مدرستِكَ.

 

(6) لا أَرْغَبُ في السَّفَر هذا الأسبوِع.

 

ويُسَمَّى مفعولُ مِثْلِ هذا الفعل (غيرَ صَرِيحٍ). وهو مجرورٌ لفظاً بحرف الجِّرِ، منصوبٌ محلاً على أَنه مفعولٌ به غيرُ صريحٍ.

 

ميز اللازم من المتعدِّي فيما يلي:

 

(1) يشرح المدرس الدرس مرَّتين.

 

(2) ضحك الطلاب.

 

(3) رجع أبي البارحة.

 

(4) حفظت القرآن وأنا صغير.

 

(5) اِجلس هنـا.

 

(6) اِفتح البابَ، وأَغْلِق النوافذ.

 

(7) أَمَرَ الله تعالى إبراهيمَ عليه السلام بِذَبْح ابنه إسماعيل عليه السلام في المنام.

 

(8) نَامَ الطفل.

 

(9) قُمت من النوم مُتَأخِّراً.

 

(10) نَعْبُدُ الله ولاَ نُشْرِكُ به شيئاً.

 

(11) لم آكـل شيئاً البارحة.

 

(12) تَعِبَ العُمَّال، فاستراحوا.

 

(13) رَحَّبْتُ بالضيوف.

 

_ يَصِيْرُ الفِعْلُ اللاَزِم مُتَعَدِّياً بنقله إلَى بَابَيْ (أَفْعلَ، وفَعَّلَ) كما يَتَّضِحُ مِنَ الأمثلة الآتية:

(أ)

(1) خَرَجَ حامـد من الفصل.

أَخْرَجَ المدرسُ حامداً من الفصل.

(2) نَزَلَ الجَرِيْحُ مِنْ سَيَّارةِ الإسْعَافِ.

أَنْزَلَ المُمَرِّضُونَ الجَرِيْحَ من سيارةِ الإسْعافِ.

(3) جَلَسَ الطالبُ الجديدُ أمامَ المدرس.

أَجْلَسَ المُدَرِّسُ الطالِبَ الجديدَ أمَامه.

(ب)

(1) نَزَلَ الطفلُ من الطائرة.

نَزَّلْتُ الطفلَ من الطائرة.

(2) نَـامَ المريضُ.

نَوَّمَ الدواءُ المريضَ.

(3) نَجَا رُكَّابُ السيارةِ التي انْقَلَبَتْ.

نَجَّى الله ركابَ السيارة التي انقلبت.

 

إِذا نُقِلَ الفعلُ المتعدِّى إلى مفعولٍ واحد إلى هذين البَابَيْنِ- تَعَدَّى إلى مفعولين، نحو:

(1) سَمِعَ المدرسُ القرآن.

أَسْمَعَ الطلابُ المدرسَ القرآن.

(2) فَهِمَ الطالبُ الدرسَ.

فَهَّمَ المُدرسُ الطالبَ الدرسَ.

 

1- أَدْخِلْ كُلَّ فعلٍ ممَّا يأتي في جملتين: في الجملة الأولى كما هو، وفي الجملة الثانية بَعْدَ إِدْخال (همزة التَّعدْيَةِ) عليه:

 

(1)خَرَجَ حامـدٌ من الفصل / أَخْرَجَ المُرَاقبُ حامداً من الفصل

  

(2)دَخَلَ ....................................................... / ...................................................................

  

(3)جَلَسَ ...................................................... / ...................................................................

 

(4) نَـزَلَ ................................................... / ...................................................................

  

(5)ضَحِكَ .................................................. / ...................................................................

  

(6)بَكَـى .................................................. / ...................................................................

 

(7) سَمِـع .................................................. / ...................................................................
       

2-

أَدْخِلْ كلَّ فِعْلٍ مما يأتي في جملتين: في الجملة الأولى كـما هو، وفي الجملة الثانية بعد تَضْعِيْفِه (أي نَقْلِهِ إلى باب فَعَّلَ):

 

(1) درس .............................................................................................................................................................

 

(2) خَـافَ .......................................................................................................................................................

 

(3) نَـامَ ...............................................................................................................................................................

 

(4) حَفِـظَ ..........................................................................................................................................................

 

(5) جَـفَّ ............................................................................................................................................................

3-

كَيْف عُدِّيَتْ الأفعال التي تَحْتَها خطٌّ في الأمثلة الآتية؟:

 

(1) مَنْ أَبْكى الطفلَ يا آمنة؟ ما أَبْكَاه أحدٌ ، إنَّـما يَبْكِي من الجُوْعِ.

 

(2) قال الطـالب الجديد للمدرس: يا أستاذ، أَجْلسْنِي قريباً من السـبورة، فإِنَّ نَظَري ضَعِـيفٌ .

 

(3) نزلت من السيارة، ثم نزَّلْتُ أُمِّي المريضة.

 

(4) يا أحمد، لا تُضْحكنْي وأنا أقرأ الدرس .

 

(5) قال لي الطبيب: أَخْرجْ لِسَانَك.

 

(6) قال تعالى: {والله أخْرَجكم مِنْ بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ لا تَعْلَمُونَ شَيئاً } [النحل/ 78].

 

(7) قال تعالى: { وَمَنْ يَظلِمْ مِنْكُمْ نذقْهُ عَذَاباً كَبِيراً }[الفرقان /19].

 

(8) قال تعالى لموسى عليه السلام: {وأدخل يدك في جيبك تخرج بيضاء من غير سوء} [النمل / 12]

 

(9) بَعْدَ الطَواف والسعْي يحـلِقُ المحرم رأسه ، أو يُقَصِّر شعره.

 

(10) قال النبي صلى الله عليه وسلم  : "لا يَنْكح المحرمُ ، ولا يُنكِح ، ولا يَخْطب".

 

(11) قال تعالى : {وَأَنَّهُ هُوَ أَضْحَكَ وأَبْكَى 0 وَأنَة هُوَ أَمَات وأَحْيا }.

 

(12) اللَّهم حَبِّبْ إِلَيْنَا الإِيمانَ، وَكرِّهْ إِليْنَا الكفر والفُسُوقَ والعصيانَ.

 

 

_

"أريد أن أُرِيَهَا المديرَ". (أَرَى) أَفْعَلَ من (رَأَى). أصله (أَرْأَى). حُذِفَت منه عينُه. مضارعه : يُرِى.

 

والأمر منه: أَرِ. (أَرِني هذا الكتابَ ياعلي. أَرُوْني هذا الكتابَ يا إخوان. أَرِيْني هذا الكتابَ يامريم. أَرِيْنَنيَ هذا الكتابَ يا أخوات).

 

تقول:

 

(1) أرانا المدرسُ كتابَ نحوٍ جديداً.

 

(2) غداً سآخذكم إلى المكتبة العامة وأُرِيكم المعاجمَ كلَّها.
 

(3) أَرِني جَوازَ سَفرِك يا أحمد.

 

وفي التنـزيـل:

(1) {وَلَقدْ أَرَيْنَاهُ آياتِنَا كلَّها فَكَذَّبَ وَأَبَى}[طه/ 56].

 

(2) {هُوَ الذِّي يُريكُم آياتِهِ ويُنَزِّلُ لَكُمْ مِنَ السَّماءِ رِزْقاً }[غافر/ 13].

 

(3) {وإذْ قَالَ إبْرَاهِيم رَبِّ أَرِني كَيْفَ تُحْيِ المَوْتَى قَالَ أَوَ لَمْ تُؤْمِن قَالَ بَلَى وَلَكِنْ لِيَطْمَئِنَّ قَلْبِي} [البقرة لم 260] .

 

(4) {هَذَا خَلْقُ اللّه فَأَرُوني مَاذا خلَق الَّذِينَ منْ دونه}[لقمان/ 11].

 

(5) {وَقَالَ الَذِيْنَ كَفَرُوا رَبَّنَا أَرِنَا اللَّذيْنِ أضَلانَا من الجن والإِنْسِ نَجعلْهُما تَحَتَ أَقْدَامِنَا لِيَكُونَا مِنَ الأسفَلِينَ}[فصلت/ 29] .

1-

يُجرىَ التمرينانِ الشَّفَوِيان الآتيان:

 

(1) يَقُولُ الطالبُ لزميله: (أَرِني كتابَك/ ساعتَك / قلمَك)، فيجيبه قائلاً: (سَأُرِيكَه/ ها بعد قليل. أو: لا أُريكَهُ/ ها).

 

(2) يقول المدرس لكل طالب: (أَ أَريْتَنِي دَفترَك؟) فيجيبه قائلاً: (نعم، أَرَيْتُكَهُ).

_

جَوَّلْتُ في مَشَارِقِ الأرض ومغاربها، أي جُلْتُ فيها كثيراً.

 

يُنْقَلُ الفِعْلُ إلى بَابِ (فَعَّلَ) لِمَعَانٍ مِنْها: التَكْثِيرُ أو المُبَالَغَةُ، نحو:
 

جَـوَّلَ

أي جَال كَثيراً.

 

طَـوَّفَ

أي طَافَ كَثيراً.

 

قَتَّلَ

أي بَالَغَ في القَتْلِ.

 

كَسَّـرَ

أي بَالَغَ في الكَسْرِ.

 

قَطَّـعَ

أي بَالَغَ في القَطْعِ.

 

عَـدَّدَ

أي عَـدَّ كثيراً

 

-كَسَّرتُ الأقْلامَ. (التكثير ) .

 

- كَسَّرْتُ القَلَـمَ. (المبالغة) .

 

في التنـزيل:

 

(1) {إنَّ الذين كَذَّبُوا بآياتِنَا واستَكْبَرُوا عَنْها لا تُفَتَّحُ لَهُمْ أبْوابُ السَّماءِ وَلا يَدْخُلُونَ الجَنَّةَ حَتَى يَلجَ الجَمَلُ في سَمِّ الخِيَاطِ}[الأعراف/ 40] .

 

(2) {الّذي جَمَعَ مَالاً وعـدَّدَهُ}[الهـمزة/2].

 

(3) قال: {سَنُقَتِّلُ أَبْناءَهم}[ الأعراف/127].

 

(4) {وَغَلَّقَتِ الأبْوَابَ}[يوسف/23].

 

(5) {فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ وَمزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ}[ سبأ/19].

 

(6) {وإِذْ نَجَّيْنَاكُم مِنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَسُومُونَكُمْ سُوءَ العذَابِ، يُذَبحُّونَ أَبنَاءكُم} [البقرة/49] .

_

(إيَّاكَ والظَنَّ). هذا التَحْذِيرُ، وهو تَنْبيهُ المُخَاطَب على أمرٍ مَكْروهٍ لِيَجْتَنِبَه. وهاء أمثلة له:

 

(1)إياكَ والكِلابَ يابُنَىَّ. (2)

 إياكُم والكلابَ يا أبنائي.

 

(3) إياكِ والكلابَ يابِنتي. (4)

 إيَاكُنَّ والكلابَ يابَنَاتي.

 

(5) ياعليّ، إياك وهذا الولدَ فإنَّه كذّابٌ . (6) إياك والكَسَلَ يازينب.

 

(7)إياكم والتَّدْخين فإنه سَبَبُ أمراضٍ مُهْلِكَةٍ . (8) إيَّاكُنَّ وهذه المجلاَّتِ يا أخواتي.

 

(9)قال النبي صلى الله عليه وسلم  : "إياكـم والحَسَدَ، فإنّ الحَسَدَ يأكل الحَسَنَاتِ كـما تأكل النارُ الحَطَب".

 

(10)وقال عليه الصلاة والسلام: "إيَّاكم والجلُوسَ بالطُّرُقَات".

 

(11)وقال صلى الله عليه وسلم  : "وإياكم ومحدثاتِ الأمور فإنها ضلالَةٌ".

كون أمثلة للتحذير مستعملاً الكلمات الآتيـة:

 

(1) السُفُورُ/ يا أخواتي ............................................................................................................................................

 

(2) الكَذِبُ/ يا عثمان ..............................................................................................................................................

 

(3) الحَسَدُ/ ياعَزَّة  ..............................................................................................................................................

 

(4) النَمِيمَةُ/ يا أَخوَىَّ ..............................................................................................................................................

 

(5) النُزولُ من الحافِلة وهي تَسِيرُ/ يا أطفال ...........................................................................................................

 

(6) التَبَرُّجُ/ يابِنْتَيَّ ...........................................................................................................................................

 

(7)البِدْعَة/ أيها المسلمون  ...........................................................................................................................................

_

 (إنَّما يَكْذِبُ). (إِنَّما) أصلها (إنَّ) اتَّصَلَتْ بها (ما الزائدةُ). وتُسَمَّى هذه (ما الكَافَّةَ) لأنها تَكُفُّ (إنَّ) عن العَمَلِ.

 

تدخل (إنما) على الجملتين الاسْمِيَّة والفِعْلِية نحو:

 

{إنَّما الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ}[التوبة/ 60] . "إنَّما الأعْمالُ بالنيَّاتِ ".

 

{إنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اْللّه مَنْ آمَنَ بالله وَاليَومِ الآخر} [التوبة/18].

 

تفيد (إنَّما) التَّعْيِينَ، وتُوجِبُ إثْبَاتَ الحُكْمِ المذكور، وَنَفْيَ غَيرِ هذا الحكم عنه.

 

فقولنا: (إنما هو مهندس) يفيد أنه مهندسٌ فقط، وليست فيه صفةٌ أخرى.

_

(واللهِ لَقَد فَرِحْت كثيراً). هنا (فرحت كثيراً) جوابُ القَسَمَ.

 

إذا كان جوابُ القَسَم جملةً فِعليةً مُثْبَتَةً مُصَدرةً بفعلٍ ماضٍ أكِّدَ بِـ(اللام وَقَدْ) كـما في قوله تعالى : {والتين والزيتونِ 0 وطُورِ سينين 0 وهذا البَلَدِ الأمينِ 0 لَقَد خَلَقْنَا الإِنْسَانَ في أحَسنِ تَقْوِيْمَ}.

 

اِجعل كل جملة مما يأتي جواباً للقسم:

 

(1) فَرِحْت بزيارَتِك.

 

(2) قلت لي هكـذا.

 

(3) رأيته في السوق.

_

(أَمْسَى) من أَخَوَات (كَانَ). تقول: أَمْسَيْتُ مَرِيضاً، أي أَدْرَكَنِي المَسَاءُ وأنا مريضٌ .

 

أَدْخِلْ (أمسى) على الجمل الآتية:

 

(1) الجـوُّ معْتَـدِلٌ .
  (2) نَحْنُ مُتْعَبُـونَ.
  (3) المريضةُ ضَـعيفَـة.

_

أعرب الجملة (إنَّ بي صُداعاً شديداً)، ثم أَجِبْ عن الأسئلة الآتية على غِرَارِها، مستعملاً أسماءَ الأمراضِ المذكورة بين القوسين:

 

(1) ماذا بك ياعليّ؟ إنَّ بي صداعاً شديداً.  

 

(2) أخوك ماذا به؟  ..............................................................................

(زكَامٌ )

 

(3) ماذا بكـم؟ ..............................................................................

(مَغْصٌ )

 

(4) أختُك، ماذا بها؟ ..............................................................................

(سُعَالٌ )

 

(5) هؤلاء الطلاب، ماذا بهم؟  ..............................................................................

(إِسْهَالٌ )

 

(6) هؤلاء الطالبات ماذا بهن؟  ..............................................................................

(صُدَاعٌ )

 

(7) ماذا بك ياسُعَاد؟ ..............................................................................

(دوَارٌ )

(ذَهَابٌ ) مصدر (ذَهَبَ)، وهو على وزن (فَعَال). هات المصدر من الأفعال الآتية على وزن فَعَالِ: نَجَحَ. فَسَدَ. نَفِدَ. ضَلَّ.

"طريق" جمعه (طُرُق)، وجمع (طُرُق) "طُرُقات". ويُسَمَّى هذا "جمعَ الجمعِ". إليك أمثلة أخرى:

 

مَكان ــ  أمْكِنَة  ــ أمَاكِنُ.

 

سِوار  ــ  أسْوِرَة  ــ أساوِرُ.

 

 إنـاء ــ آنِيَة     ــ أوَانٍ .

 

يَـد   ــ أيْـدٍ   ــ أيَـادٍ.

_

 أدخل كلَّ كلمة مما يأتي في جملة مفيدة:

 

نَظَّفَ. أَحْضَرَ. جَوَّلَ. أَمْسَى.إنَّما. أَرِ.

_

 تمرين شفوي: يقول طالب: (سيرجع المدير غداً إن شاء الله) أو شيئاً مثله، ويقول له زميله (وما أدراك أنه يرجع غداً؟)، فيقول: (سمعت المراقب يقول ذلك).

 

top

(2) الدرسُ الثاني

 
 
 

المدرس

: أين أحمد يا إخوان؟

علـي

: سَافَر إلى مكة لِعِيَادة أخيه المريض.

المدرس

: عَافَاهُ الله... من أنت يا أخي؟ كَأَنَّكَ طالب جديد.

هـو

: نعمَ. واسْمي مُجَاهِدٌ .

المدرس

: كأنَّكَ من الهنـد.

مجاهـد

: أَنَا أصلاً من الهند. إن أبي هَاجَرَ من الهند إلى أُسْتُرالِيَا وهو شابّ. وأنا ولدت هناك.

المدرس

: أَلَك ذَوُو قُرْبَى في الهند؟

مجاهـد

: نعم. سافرت العام الماضي إلى قَرْيَتِنَا في الهند، وَقَابَلْتُ أعـمامي وأخوالي، وأولادهم، وهم كثير. أبي يزورهم كلَّ سنة، ويُراسلُهم دائماً.

المدرس

: أأعجبتْك الجامعةُ الإِسلامية؟

مجاهـد

: نعم . أنا مسرور بالتحِاقي بهذه الجامعة المُبَارَكَة التي في مَهْبِط الوَحْي ومُهاجَر النبيِّ صلى الله عليه وسلم.

المدرس

: لمَ تأَخَّرْت يامجاهد؟ جئت بعد مُضِيِّ شهر مِنْ بَدْءِ الدراسة، وقد فاتتك دروس.

مجاهـد

: حاولتُ كثيراً أن آتي عند بدء الدراسة ولكنْ لم أستطِع. أرجو أن تُساعِدْني على فَهْم الدروس السابقة.

المدرس

: سَأُسَاعِدك إن شاء الله.

(يدخلُ زُهَيْرٌ )

يازهير، إنك غيرُ مُوَاظِبٍ . أريد أن أشكوك إلى المدير.

زهـير

: سَامِحْني يا أستاذ. لن أغيب ولن أَتَأَخَّر في المستقبل إن شاء اللّه.

المدرس

: لِنُرَاجِعَْ الدرس. اقرأ الآية ياعليّ.

عـلي

: (بعد الاستعاذة والبسملة) {يا أيها الذين آمنوا هَلْ أَدُلَّكُم على تِجارَةٍ تُنْجِيكُم من عَذابٍ أَليم 0 تُؤْمِنُـونَ بالله ورَسُـولِـهِ وتُجَاهِدُونَ في سَبِيلِ الله بِأَمْوَالِكُمْ وأنْفُسِكُمْ ذلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ 0 يَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُم وَيُدْخِلْكُمْ جَنَّاتٍ تَجرِي مِنْ تَحْتِهَا الأنهار وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً في جَنَّاتِ عَدْنٍ ذَلِكَ الفَوْزُ العَظِيمُ}[الصف/ 10-12].

المدرس

: يا أبابكر، ما التِّجَارةُ التي دَلَّنَا اللّه تَعالى عَليها؟

أبو بكر

: هي الإيمانُ باللّه ورسولهِ، والجهادُ في سبيلِ اللّه بالنَّفْسِ والمَال.

المدرس

: اُذكُر آيةً أخْرى، تَحُثُّ المسلمينَ عَلَى الجهاد يازُهير.

زهـير

: قال تعالى في السورة نَفْسِهَا: {إن الله يُحِبُّ الذينَ يُقَاتِلُون في سَبِيلِهِ صَفّا كَأَنَّهُم بُنْيَانٌ مَرْصُوص}.

المدرس

: من الذين يُحِبُّهُم الله ياعليّ؟

علـي

: يُحِبُ اللّه المُجَاهِدِين المُقَاتِلين في سبيله.

المدرس

: كيف يُقَاتِلُ هـؤلاء؟

علـي

: يقَاتِلون في صُفُوفٍ ، ويَثْبُتُون في أمَاكِنهِم عندَ مُلاقَاةِ العدوّ.

المدرس

: ماذا تُفِيدُ (كأنَّ) يازهـير؟

زهـير

: تُفِيدُ التَشْبِيهَ، نحو: كأًنَّ المسجدَ مدرسةٌ ، كأن الكتابَ مدرسٌ ، وكذلك تفيد الظنَّ نحو: كأنني أعرفُك.

المدرس

: أحسنت يازهير. مَالَك تَنْعَسُ ياعبد الله؟

عبد الله

: لا تُؤاخِذْني يا أستاذ، زرت البارحة جاراً لي وجلست عنده أُشاهِدُ المُبَاراة على شَاشَةِ التِّلْفَازِ إلى مُنْتَصفِ الليل.

المدرس

: ما ينبغي لطالب أن يُضَيِّعَ وقتَه في مُشَاهَدَةِ التلفاز.

عبد الله

: أَرْجُو المُسَامَحَة يا أُستاذي.

(يُنَادِي المدرسُ المراقِبَ)

المراقب

: (بعد التحيّة والمُصَافَحَةِ) أنَادَيْتَني يا أستاذ؟

المدرس

: نعم. متى يعود المدير من السفَر؟

المراقب

: قد يعود اليوم إن شاء الله.

 

تمــارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) لم سافر أحمد إلى مكة؟

 

(2) من أين مجاهد؟ متى هاجر أبوه من الهند؟

 

(3) لماذا كان عبد اللّه نعسان؟

 

(4) ما التجارة التي دلنا عليها اللّه تعالى فِى سورة الصف؟

2-

من أبواب الفعل الثلاثيّ المزيد باب (فَاعَلَ) زِيْدَتْ فِيه أَلِفٌ بعدَ الفاء نحو:
 

سَافَرَ. سَامَحَ. آخَـذَ.

 

استخرج من الدرس الأفعال الواردة فيه من باب (فَاعَلَ).

3-

تأمل المثالين، ثم هات المضارع والأمر والمصدر من الأفعال الآتية:
 

الماضي

المضارع

الأمـر

المصـدر

 

 

شَاهَدَ

يُشَاهِدُ

شَاهِدْ

مُشَاهَدةٌ

 

 

قَابَـلَ

يُقَابِـلُ

قَابِـلْ

مُقَابَلَـةٌ

 

 

سَـامَحَ ........................... ........................... ...........................  

 

سَاعَـدَ ........................... ........................... ...........................  

 

رَاسَـلَ ........................... ........................... ...........................  

 

رَاجَـعَ ........................... ........................... ...........................  

 

حَـاوَلَ ........................... ........................... ...........................  

 

آخَـذَ ........................... ........................... ...........................  

 

لاقَـى

...........................

...........................

مُلاقَـاة

(أصله:مُلاَقَيَةٌ)

 

بَـارَى

...........................

...........................

...........................

...........................

4-

لباب (فَاعَلَ) مصدران: مُفَاعَلة وفِعَالٌ . نحو: قَاتَلَ: مُقَاتَلةٌ / قِتَالٌ .

 

هات المصدر على وزن فِعَالٍ من الأفعال الآتيـة:

 

جَاهَـدَ ............................ نَافَـقَ ............................  

 

عَالَـجَ ............................ نَادَى

نِـدَاءٌ

(أصله: نِدَايٌ)

5-

هات أسماء الفاعلين من الأفعال الآتيـة:

 

رَاسَلَ يُرَاسِلُ ......................... شَاهَدَ يُشَاهِدُ .........................

 

سَاعَدَ يُسَاعِدُ ......................... جَاهَدَ يُجَاهِدُ .........................

 

سَافَرَ يُسَاِفرُ .........................   رَاقَبَ يُرَاِقبُ .........................

6-

هات اسم الفاعل واسم المفعول من: خَاطَبَ .

 

الماضي المضارع اسم الفاعل اسم المفعول
  خَاطَبَ يُخَاطِبُ ......................... .........................

7-

تأمل الأمثلة الآتية لباب (فَاعَلَ)، وعيِّن فيها الماضي والمضارع والأمر والمصدر واسم الفاعل واسم المفعول:

 

(1) هَاجَرَ النبيّ صلى الله عليه وسلم  من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة عَامَ اثْنَيْنِ وعشرين وستِّمِائَةٍ للميلاد (622 م).

 

(2) سافر أبي إلى الرياض للعِلاَج.

 

(3) ذهبت لمُقَابَلَة المُدير فَلَمْ أجده في مكتبه.

 

(4) ما عندي وقت لمشاهدة بَرَامجِ التِّلْفازِ.

 

(5) نادِ المُراقِب ياعلي.

 

(6) أنا مُرَاسِلُ صَحيفةٍ .

 

(7) في التنزيل: {رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إنْ نَسِينَا أو أَخْطَأنا}[البقرة/ 286].

 

(8) من أَدْعِيَةِ الاسْتِفْتاح: "اللَّهم بَاعِدْ بيني وبَين خَطايايَ كـما بَاعَدْتَ بين المشرق والمغرب. اللهم نَقِّنِي من الخَطَايا كـما يُنَقَّى الثوبُ الأبيض من الدَّنَس. اللهم اغْسِل خَطَايَاي بالماء والثَّلْج والبَرَد".

 

(9) عن قَتادة قال: قلت لأنس: أَكَانت المصافَحةُ في أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم  قال: "نعم". (رواه البخاري).

 

(10) قال تعالى: {إنَّا أَنْزلناه في لَيْلَةٍ مُبَارَكةٍ إنَّا كُنَّا مُنْذِرِين}[الدخان/3].

-

{إن الله لَغَفُورٌ رحيم}. هذه لامُ الابتداء دخلت على خَبَرِ (إنّ) المكسورة وتُسَمَّى حِينَئِذٍ (اللامَ المُزَحْلَقةَ). وهاءَ أمثلةً للاّم المزحلقة:

 

(1) {إنَّ إلهكُمْ لَوَاحِدٌ} [الصافات/ 4].

 

(2) {وإنَّ أَوْهَن البُيُوتِ لَبَيْتُ العَنْكَبُوتِ} [العنكبوت/ 41].

 

(3) {إنَّ أنْكَرَ الأصْواتِ لَصَوْتُ الحَمِير} [لقمان/19].

 

(4) {إِنَّه لَقُرانٌ كريم} [الواقعة/77].

 

(5) {إنَّ أوَلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذي بِبَكَّةَ} [آل عمران/96].

-

(قَدْ فَاتَتْكَ دُرُوسٌ ). إذا دخلت (قد) على الفعل الماضي أَفَادَت التَّأكيد، نحو: قَد وَصَلتْ الطائرة. قد فُتحَ بابُ المكتبة.

 

وإذا دخلت على الفعل المضارع أفادت:

 

(أ) الشَّكَّ واْلاحْتمَالَ: نحو: قد يَعُودُ المدير غداً. قد يَنْزِلُ المَطَرُ اليوم. (قد يأتي المدير غداً. أي يُمْكِنُ أن يأتي غداً).

 

(ب) التَّقْلِيل: نحو: قد يَنْجَحُ الطالبُ الكسلانُ. (أي أحياناَ ينجح الطالب الكسلان).

 

(جـ) التحقيق: نحو: قولِ الله تعالى: {قَدْ نَعْلَم أَنَّهُ لَيَحْزُنُكَ الذي يَقُوْلُونَ... } الآية [الأنعام/133].

-

(ذَوُو القربى). (ذَوُو) جمع (ذُو). يُعْرَبُ إِعرابَ الجَمْعِ المُذّكرِ السالمَ، نحو:
 

ذَوُو القُرْبَى أَحَقُّ بمسَاعَدَتِكَ.

(مرفوع بالواو) .
 

جَالِسْ ذَوِى العِلْـمِ.

(منصوب بالياء) .
 

هذه مساكنُ الطُّلاَّبِ ذَوِى العَائِلاتِ.

(مجرور بالياء) .

 

ومثل ذوو (أُولُو) معنى وإعراباً. في سورة النمل: {قَالُوا نَحْنُ أُولُوا قوةٍ وأُولُوا بَأْسٍ شَدِيدٍ ، والأمْرُ إِلَيْكِ} .

-

عرفتَ أن (لَكِنَّ) من أَخَوات (إِنَّ). تقول حامدٌ مُجتَهِدٌ لكنَّ صَدِيقَهُ كسلانُ.

 

إذا خُفِّفَتْ (لَكِنَّ) أُهمِلَ عَمَلُها عَمَلَ (إِنَّ) مع دخولها على الجملتين الاسميةِ والفِعليةِ، نحو:

 

(1) جَاءَ المُدرِّس، لَكِنِ الطَّلابُ مَا جَاءوا.

 

وفي التنزيل: {لَكِنِ الظالمونَ اليومَ في ضَلالٍ مُبِين} [مريم/38].

 

(2) غابَ عليٌّ لكِنْ حَضَرَ أحمدُ.

 

وفي التنزيل {ولكنْ لا يشْعُرُونَ} .

-

{ذلكُمْ خيرٌ لكم}. يجوز في كاف الخطاب في (ذلك وتلك) التَّصَرُفُ، ومعنى التصرّفِ أن يُراعَى المُخَاطَبُ، نحو:

 

لِمَنْ ذلكم الدفترُ يا إخوان؟

أقرأتِ تِلْكِ المجلّة يَا آمنة؟

-

(يَغْفِـرْ لكُم...) هنـا (يغفـر) مجزومٌ بالطَّلب، ذلك لأنّ (تُؤْمِنونَ...) في الآية السابقة بمعنى (آمِنُوا).

-

(عيَادَةٌ ) مصدر (عَادَ يعودُ) بمعنى (زار المريضَ)، وهو على وزن (فِعَالة).

8-

هات المصدر من الأفعال الآتية على وزن (فِعالة).

 

دَرَسَ

.....................

عاد

.....................

كَتَبَ

.....................

 

زَارَ

.....................

قَرَأَ

.....................

وَلَدَ

.....................

  رَوَى

.....................

       

9-

"مُضِىّ" مصدر "مَضَى، يَمْضِى"، وهو علَى وزن "فُعُول ". أصلُه "مُضُويٌ ". هات مصدر "هَوَى، يَهْوِى" على هذا الوزن.

-

"بَرْنَامَجٌ " جمعه "بَرَامِجُ ". إذا جُمعَ الاسم الذي حُرُوفُهُ خمسةٌ أو أكثرُ على صيغة مُنْتَهَى الجُمُوعِ حُذِفَ ما زَادَ علَى الأربعة، نحو:

  سَفَرْجَلٌ ــ سَفَارِجُ    عَنْكَبُوتٌ ــ عَنَاكِبُ عَنْدَلِيبٌ ــ عَنَادِلُ
  مُسْتَشْفَى ــ مَشَافٍ.    

10-

تُجْمَعُ "خَطِيئَةٌ" على "خَطَايَا". اجمعِ الأسماءَ الآتية هذا الجمع: هَديَّة، مطِيَّة، مَزيَّة، سَريَّة، شَظِية، بَريَّة، زَاوِيَة.

11-

هات الفعل الذي اشْتُقَّ منه اسمُ التفضيل "أَوْهَن "، واذكر منه المضارع والمصدر.

 

اذكرْ أربع آيات ورد فيها هذا الفعلُ، أو مُشْتَقَّاتُه.

12-

هات المضارع من أنْذَرَ، ضَيَّعَ، حَثَّ.

 

top

(3) الدرس الثالث

 
 
 

المدرس

: تَأَخَّرْتَ يا أُسامة. أين كنت؟

أسامـة

: لا تُؤاخِذْنِي يا أستاذ. إنَّما ذهبت إلى المُتوَضَّأِ لأتَوضَّأ، فقد حَانَ وَقْتُ الصَّلاة.

المدرس

: كَأنِّكَ تريد أن تقول شيئاً ياموسى.

موسـى

. نعم. تَلَقَّيْتُ اليوم رسالة من والدي. إنه يسلِّم عليك.

المدرس

: عليك وعليه السّلام. جزاه اللّه خيراً. إذا كتبت إليه فَبَلِّغْهُ تَحيَاتي.

نقرأ الآن حديثاً. (يكتب على السبورة). اقرأه يا أسامة.

أسامـة

: عن عُثْمانَ رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم  : "خَيْرُكُم مَنْ تعلَّم القرآنَ وعَلَّمَهُ ". (رواه البخاري).

المدرس

: من عثمانُ رضي الله عنه ياعلي؟

علـي

: هو صَحَابيٌّ جَليلٌ ، وَأَحَدُ الخُلَفَاء الراشدين.

أسامـة

: لماذا يُقَال لَهُ (ذو النُّورَيْن) يا أستاذ؟

المدرس

: لأنه تَزوَّجَ بِنْتَيْن من بَنَاتِ النبيّ صلى الله عليه وسلم، هما: رقَيَّةُ وأمُّ كُلْثُومٍ رضي الله عنهما. تَزوَّجَ أولا رقيَّةَ رضي الله عنها، وبعد وَفاتِها تزوج الأخرى.

موسـى

: مَتَى تُوُفِّيتْ رقية رضي الله عنها؟

المدرس

: تُوُفِّيت والرسول عليه الصلاة والسلام بِبَدْرٍ . تَخَلَّفَ عثمانُ رضي الله عنه عن المَعْرَكَةِ بِسَبَبِ مَرَضِهَا بأمْرِ رسول الله صلى الله عليه وسلم  ، وأقامَ بالمدينة المنورة يُمَرِّضُها. ولمَّا رجع رسول الله صلى الله عليه وسلم  من بدر زَوَّجَهُ أختَها أُمَّ كُلْثُومٍ رضي الله عنهما.

(يرِنّ الجـرس)

أسامـة

: غداً نذهب نحنُ المُتَفوِّقِين إلى مكة إن شاء الله. أتريد شيئاً من هناك يا أستاذي؟

المدرس

: تَقَبَّلَ الله عُمْرَتُكم. أرجو أن لا تَنْسَوْني في دَعَواتكم.

أسامـة

: إن شاء الله.

 

  تمـــارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) لماذا تأخّر أسامة؟

 

(2) من الذي تلقّى رسالة من والده؟

 

(3) لماذا تخلّف عثمان رضي الله عنه عن معركة بدر؟

 

(4) متى تزوَّج عثمان رضي الله عنه أم كلثوم رضي الله عنها؟

-

من أبواب الفعل الثلاثي المزيد باب (تَفَعَّلَ = تَ + فَعَّلَ). زِيدَت فيه تاء قبلَ الفاء، وَضُعِّفَتِ العَيْنُ، فَفِيهِ حرفانِ زائدانِ، نحو: تَعَلَّمَ، تَزَوَّج.

 

استخرج من الدرس الأفعال الواردة فيه من باب (تفعَّل).

2-

تأمل المثال، ثم هات المضارع، والأمر، واسم الفاعل، والمصدر من الأفعال الآتية:

 

الماضي

المضارع

الأمـر

اسم الفاعل

المصدر

 

تَعَلَّمَ

يَتَعَلَّمُ

تَعَلَّمْ

مُتَعَلِّمٌ

تَعَلُّمٌ

 

تَحدَثَ

.............................. .............................. .............................. ..............................
 

تَكَلَّمَ

.............................. .............................. .............................. ..............................
 

تَذَكَّرَ

.............................. .............................. .............................. ..............................
 

تَأَخَرَ

.............................. .............................. .............................. ..............................

3-

تأمل المثال، ثم هات المضارع والأمر والمصدر من الأفعال الآتية:

 

الماضي

المضارع

الأمـر

المصدر

أصله

 

تَغَدَّى

يَتَغَدَّى

تَغَدَّ

تَغَدٍّ / التَّغَدِّي

تَغَدُّيٌ

 

تَعَشّى .............................. .............................. .............................. ..............................

 

تَلَقَّى .............................. .............................. .............................. ..............................

 

تَمَنَّى .............................. .............................. .............................. ..............................

 

تَأَنَّى .............................. .............................. .............................. ..............................

-

(تُوُفِّي) بالبناء للمجهول= مَاتَ. واسم المَفْعُول منه : مُتَوفّىً.

4-

تأمل الأمثلة لباب (تَفَعَّل)، وعينِّ فيها الماضي والمضارع والأمر والمصدر واسم الفاعل واسم المفعول واسم المكان :

 

(1) أَنَـا مُتَزوِّج.

 

(2) أُرِيدُ أنْ أتحدَّثَ إليكَ في موضوعٍ مُهِمٍّ .

 

(3) أَتَكَلَّمُ ثلاثَ لغـات.

 

(4) لم أَتَلقَّ رسالة من أهلي مُنْذُ شَهْر أو أكثر.

 

(5) في التَّأَنِّي السلامة، وفي العَجَلَة النَّدَامة.

 

(6) الآن تذكَّرْتُ اسمَه.

 

(7) حَاوَل اللِّصُّ دخول البيت بِتَسَلُّق الجِدَار.

 

(8) تعالـوا نَتَغَـدَّ.

 

(9) أَتعشَّى بُعَيْدَ صلاةِ المغرب.

 

(10) نحن وَرَثَةُ المُتَوَفَّى.

 

(11) أَمُتَوَضىءٌ أنْت؟

 

(12) هذه الحديقةُ مُتَنَفَّسُ أهل البلدةِ.

 

(13) أَخرِّيجُ الجامعةِ الإِسلاميةِ أنت؟- نعم. تَخرَّجْتُ في كلية اللغة العربية عام 1400هـ.

 

(14) قال تعالى: {وتوكَّل عَلَى اْلحَيِّ الَّذِي لا يَمُوت}[الفرقان/58].

 

(15) وقال: {فَتَلقَّى آدمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِماتٍ}[البقرة/37].

-

يجوز حَذْفُ إحدى التاءين من (تَتَفَعَّلُ) كما في المثالين الآتيين:

 

(1) {تَنَزَّلُ الملائكةُ والرُّوحُ...}[القدر/ 4]. (تَنَزَّلُ) أصله (تَتَنَزَّلُ).

 

(2)- {ولا تَجَسَّسُوا... }[الحجرات/12] . (تجَسَّسُوا) أصله (تَتَجَسَّسُوا).

5-

تأمل المثال، ثم أكمل الناقص:
 

(1) زَوَّجَنِي أبي بِنْتَ عَمِّي.

تَزَوَّجْتُ بنتَ عمّي.

 

(2) عَلَّمنِي زَمِيلي الَّلغة اليابانية. ........................................

-

(لما رجع رسول الله صلى الله عليه وسلم  من بدر زوَّجَه أُخْتَها أُمَّ كُلْثُومِ). هذه (لمَّا الحِينيَّةُ). وهي ظَرْفُ زمان. وَتَخْتَصُّ بالماضي ويكون جَوابُها فِعْلاً ماضياً، نحو:

 

(1) لمَّا سَمِعْتُ الأذانَ توضَّأْت وَتَوجَّهتُ إلى المسجدِ.

 

(2) لما وَصَلْنا إلى مكةَ أَسْرَعْنَا إلى بيتِ اللّه الحرام.

 

وفي التنزيل في قصة إبراهيم عليه السلام: {فلمَّا رأى القَمَرَ بَازِغاً قالَ هذا ربَي} [الأنعام/77].

-

(غداً نَذهب نَحنُ المُتَفَوِّقِينَ). هنا (المتفوقين) منصوب على الاخْتِصَاص. وهو مفعول لفعل (أَخُصُّ)، وهو واجب الحذْف.

 

ويأتِي (المَخْصُوصُ) لبَيَان المقصودِ بالضمير، نحو:

 

(1) نحن المسلمين لا نخافُ إلاّ الله.

 

(2) نحن طلابَ المعهدِ نسكن في المهجع الأول.

 

وفي الحديث الشريف: "إِنَّا مَعْشَرَ الأنْبِيَاءِ لا نُورَثُ ".

6-

املأ الفراغ فيما يأتي ب (مخصوص) مناسب:

 

(1) نحن .............................. المعهد ندرس اللغةَ العربيةَ والعلومَ الإسلامية.

 

(2) نحن .............................. لا نشْرِكُ بالله شيئاً.

 

تمرين شفوي: يأتي كل طالب بمثال لـ (الاختصاص) مستعملاً الاسم المنسوب إلى بلده، نحـو: نحـن الهنـودَ / نحن اليـابـانيـين / نحن الأفـارقـةَ

7-

هات مضارع الأفعال الآتية:

   

بَلَّغَ ............................ تَوَجَّهَ ............................ تَجَسَّسَ ............................

 

أَسْرَعَ ............................ بَزَغَ ............................    

8-

هات مفرد: خُلَفَاء. وَرَثَة. مَعَاشِـر.

9-

هات جمع: رسالة. حديقة. أهْـل. وَفَـاة.

 

top

(4) الدرس الرابع

 
 
 

المدرس

: عمَّ تَتَساءلون يا إخوان؟

حامـد

: نَتَساءل عن الامتحانِ كَيفَ يكون؟ أَسَهْلَةً تكون الأسئلةُ أم صعبةً؟ أنستطيع أن ننجح بتقدير مُمْتازٍ أم لا؟

المدرس

: اِطْمَئِنُّوا يا إخوان. سيكون الامتحان سهلاً إن شاء اللّه. راجعوا الدروس، وتَعَاوَنُوا ولا تَتَكَاسَلُوا.

مسعود

: نحن خائفون يا أستاذ. قَضَيْنا السَّنَة كُلَّها في الَّلهْو واللَّعِب. يَالَيْتَنا اجْتَهَدْنا طَوالَ العام كَمَا نجتهد الآن قُبَيْلَ الامتحان.

المدرس

: كُونُوا مُتَفائِلينَ، ولا تكونوا مُتَشَائِمِين. لا دَاعِيَ لِلخَوف، فإنَّكم طُلاَب مُجْتَهِـدُون، والحمـد للّه. لابُـدَّ من الثِّقَـةِ بأنفسكم... مالك تَتثَاءبُ يا أبا بكر؟

أبو بكر

: تَنَاوَلت دواء بعد الفَطُور. يبدو أَنَّهُ مُنَوِّم.

المدرس

: اذهب إلى غُرْفتك واْستَرِحْ.

(يسلِّم أبو بكرٍ ويخرج)

عمـر

: يا أستاذ، إن هَذيْنِ الطَالِبَينِ يَتَشَاجَرانِ دَائِماً. أرجو أن تَنْصَحَهُمَا..

المدرس

: لم التَّشَاجُر ياحامـد؟

حامـد

: إن عبَّاساً يقول لي دَائماً: "يا أعْوَر".

عبـاس

: هو يقول لي: "يا أَعْرَج ".

المدرس

: لا يجوز هذا يا أَخَوَىَّ. أما سمعتما قولَه تعالى في سورة الحُجُرات: {وَلا تَنَابَزُوا بِالألْقَاب}؟ والتَّنَابُزُ هو أن يَدْعُوَ بَعْضُنَا بَعْضاً بِلَقَب السُّوء. لا يَجوز للمسلمين أن يَتَنَابَزُوا، فقد نَهَانَا الله تَبَاركَ وتعالى عنه وسمَّاهُ (فُسُوقاً). فَتُوبا إلى الله واسْتَغْفِرَاه.

حامد وعبَّاس

: نَتوبُ إلى الله ونستغفرُه.

المدرس

: أَوَدُّ أن تَتَصَافَحا... (يَتَصَافَحان).

علـيّ

: أرجو أن تَسْمَحَ لي بالانصراف فَإنَّني أَشْعُر بِتَعَبٍ شَديد.

المدرس

: إيَّاك أن تَتَمارضَ ياعليّ.

علي

: أعوذُ بالله أن أكُونَ من الكَاذِبِين.

المدرس

: اذهب شَفَاكَ الله.

مسعود

: يا أستاذ، نُوشِكُ أن نَتَخَرَّجَ. نُرِيدُ أن نَتَعَلّم طريقة البَحْثِ عن الكلمة في المعجم.

المدرس

: إن هذه لَفِكْرَةٌ جيِّدة. سَأَضَعُ في الفصل مُعْجَماً، وسيكون في مُتَنَاولِ أيْدِيكُم إن شاء الله.

 

تمــارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) عمَّ يتساءل الطـلاب؟

 

(2) لماذا تثاءب أبو بكر؟

 

(3) ماذا يقول عباس لحامد، وماذا يقول حامد لعباس؟

 

(4) ما التَّنَابُزُ؟ ماذا سماه الله؟ في أي سورةٍ نهانا اللّه عنه؟ اذكر الآية.

 

(5) ما فكرة مسعود؟ أقَبِلَ المدرس هذه الفكرة؟

 

من أبواب الفعل الثلاثي المزيد باب (تَفَاعَلَ = ت + فَاعَلَ) زيدت فيه تاء قبلَ الفاء وألفٌ بعدَها. نحو: تَعَاوَنَ، تَشَاجَرَ.

2-

استخرج من الدرس الأفعال الواردة فيه من باب (تَفَاعَلَ).

3-

تأمل المثال، ثم هات المضارع والأمر والمصدر من الأفعال الآتية:

 

الماضي المضارع

الأمر

المصدر

 

تَنَاوَلَ يَتَنَاوَل

تَنَاوَلْ

تَنَاوُلٌ

 

تَعَاونَ ...................................... ...................................... ......................................

 

تَسَاءلَ ...................................... ...................................... ......................................

 

تَشَاجَرَ ...................................... ...................................... ......................................

 

تَبَاكَى ......................................

......................................

تباكٍ(أصله: تَبَاكُيٌ )

 

تَعَامَى ......................................

......................................

......................................

4-

هات أسماء الفاعلين من الأفعال الآتية:

 

تَفَاءَلَ/ يَتَفَاءَلُ ...................... تَشَاءَمَ/ يَتَشَاءَمُ ...................... تَعَاوَنَ/ يَتَعَاوَنُ ......................

-

من معاني باب تَفَاعَلَ: المشاركة، نحو: تَعَاوَنَ الطلابُ، تَصَافَحَ النَاسُ.

 

ومنها: إظْهَارُ ما ليس في البَاطِنِ، نحو: تَمَارَضَ الطَّالبُ، أي أَظْهَرَ المَرضَ وَلَيْسَ بِه مَرَضٌ .

 

تأمل الأمثلة الآتية لباب (تَفَاعَلَ) وعَيّن فيها الماضي والمضارع والأمر والمصدر، واسم الفاعل واسْمَي المكان والزمان:

 

(1) قال تَبَارَك وتعالى: {عمَّ يَتَسَاءلُونَ 0 عن النَبَأِ العظيم}[ النبأ/ 1-2].

 

(2) قال لي الطبيب: تَنَاوَلْ قُرْصَينِ مِنْ هَذَا الدَّواءِ بَعْدَ الغَدَاءِ.

 

(3) قال الطبيب لأحمد: ما أَنْتَ مريضاً. إنَّـما أنت مُتَمَارِضٌ .

 

(4) لا يَجُوزُ التَّنَابُزُ بالألقاب.

 

(5) أَتَبْكي أَم تَتَبَاكَى ياوَلَد؟

 

(6) ما يَنْبَغي تَنَاوُلُ الأدْوِيَةِ بِغير مَشُورَةِ الطَّبِيبِ.

 

(7) تَنَاومَ الجَاسُوسُ وَسَمِعَ كَلامَ النَّاسِ.

 

(8) تَشَاجَر هؤلاءِ وتَضَارَبُوا.

 

(9) ذاك الرجل ليس بأَعْمَى. إنَّما يَتَعَامَى حتى يَتَصَدَّقَ عليه الناس.

 

(10) يَجِبُ أنْ لا تترَكَ الأدْوِيَةُ في مُتَنَاوَلِ أَيْدِي الأطفالِ.

-

يجوز حَذْفُ إحدى التاءين من (تَتَفَاعَلُ) كما في الأمثلة الآتية:

 

(1) {ولا تَنَابَزُوا بالألقاب} (تَنَابَزُوا) أصله: (تَتَنَابَزُوا).

 

(2) {وَتَعَـاوَنُوا على البرِّ والتَّقوى ولا تَعَاوَنُوا على الإثْم والعُدْوَان}. (ولا تَعَاوَنُوا) أصله: (لا تَتَعَاوَنُوا).

 

(3) {وجَعَلْنَاكم شُعُوباً وَقَبائلَ لِتَعَارفُوا}. (لتعارفوا) أصله: ( لِتَتَعَارَفُوا).

-

( لَيْتَنَا اجْتَهَدْنَا …) (ليْتَ) من أخوات (إِنَّ)، وتُفِيدُ التَّمني، وهو: طَلَبُ مَا لا طَمَعَ فِيه، أوْ ما فيه عُسْرٌ ، نحو:

 

(1) ليتَ الشَّبَابَ يَعُودُ.

 

(2) ليتَ أمِّي لم تَلِدْني.

 

(3) لَيْتَني طَائرٌ أطِيرُ فَي الجّو.

 

(4) ليتَ لي مَالاً كثيراً فأَتصدَّقَ.

 

(5) سيقول الكافر يوم القيامة: {يَالَيْتَنِي كُنْتُ تُرَاباً}.

5-

أدْخِلْ (لَيْتَ) على الجمل الآتيـة:

 

(1) حَامد حيّ.

.............................................................

 

(2) عُطْلَةُ الصَّيْف لا تَنْتَهِي.

.............................................................

 

(3) نحن أطفـالٌ.

.............................................................

 

(4) أنا شـاب.

.............................................................

 

(5) لي جَنَاحَـانِ.

.............................................................

 

(6) النُجُومُ في مُتَنَاوَلِ أَيْدِينَا.

.............................................................

-

(لا داعيَ لِلخَوْفِ). هذه (لا النافيةُ لِلجِنْسِ). يُبْنَى اسْمُها على ما يُنْصَبُ به (وذلك إذا كان مفرداً، أي غَيَر مُضَافٍ ). نحو:

 

(أ) {ذَلِكَ الكِتَابُ لا رَيْبَ فيه}.

 

(ب) {لا إِكْرَاهَ في الدَين}.

 

(جـ) وفي الحديث "لا صَلاةَ بعد الغَدَاةِ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمس. ولا صَلاةَ بعد العصر حَتَّى تَغْرُبَ الشَّمس". (رواه أحمد).

6-

كوِّن جُملاً من الكلمات الآتية مستعملاً (لا النافية للجنس):

 

(1) هذا الدواءُ ................................................................

(ضَرَرٌ ) هذا الدواء لا ضَرَرَ فيه.

 

(2) هذه المَجلَّةُ ................................................................

(فَائِدةٌ )

 

(3) هَذِه المَسأَلةُ ................................................................

(خِلافٌ )

 

(4)  ................................................... إلى الكراسي الآن.

(حَاجَةٌ )

 

(5) ......................................................... في هذا الطعام.

(ملحٌ )

 

(6) ..................................................  لهذا الطالب في الجامعة.

(مَثِيلٌ )

7-

تأمل المثال، ثم أكمل الناقص: 
 

(1) إيَّاك والكَـذِبَ.

إياك أن تَكْـذِبَ. (تحـذف الواوُ قبل المصدر المؤول).

 

(2) إياكم والزِّنَـا.

................................................................................................

 

(3) إياكِ والنومَ وقتَ الصلاة.

................................................................................................

 

(4) إياكنَّ والحَسَـدَ.

................................................................................................

-

"أعْرَج" مؤنَّثُهُ "عَرْجَاءُ"، وجَمْعُهُمَا "عُرْجٌ". تقول: هذا الرجلُ أعْرَجُ. هذه المَرأةُ عَرْجَاء. هؤلاء الرِّجال عُرْجٌ . هؤلاء النِّساء عُرْجٌ .

8-

أنِّثْ واجْمَعْ الكلماتِ الآتية على هذا الغرار:

 

أبْكَم. أخْرَس. أعْوَر. أعْمَى. أحوَر. أحْوَل. أصمُّ. أحْمَر. أصفَر. أسْوَد. أبْيَض. أعْينَ.

 

" أبْيَض" جمعُهُ "بِيضٌ " بالكسر، وأصلُهُ " بُيْضٌ " بالضم.

9-

"ثِقَةٌ" مصدر "وَثِقَ"، وله مصدر آخر بالواو "وُثُوقٌ ". المِثالُ الواوِي له مصدران: أحـدهما بالوَاوِ، والآخر بِغَيْرِها. هات المصدرين من الأفعال الآتية:

 

وَصَفَ،  وَصَلَ،  وَعَظَ،  وَعَدَ،  وَهَبَ،  وَسَمَ،  وَزَنَ.

10-

تُجْمَعُ "حُجْرَة" على "حُجُرَات" بضمِّ الجيم. اجمعِ الأسماءَ الآتية هذا الجمع:

 

غُرْفَة، شُرْفَة، خُطْوة.

-

"أعوذُ بالله أنْ أكونَ من الكاذبين" أصله: "أعوذ بِالله مِنْ أنْ أكونَ مِنَ الكاذبين" كما تقول: "أعوذ بالله مِنَ الكَذِب". يجوز حذفُ حرفِ الجرّ قبلَ المصدر المُؤَوَّلِ. تقول: "أمَرَنا اَلله بِأنْ نُصَلّيَ" أو "أمَرَنا الله أَنْ نُصَلِّي".

-

(نتساءلُ عن الامتحان كيف يكونُ؟). هنا "كيفَ يكونُ " بَدَلٌ من "الامتحان". وفي التنزيل: {يَسْألُونَكَ عَن السَّاعَةِ أيَّانَ مُرْسَاهَا}.

 

البَدَلُ أربعةُ أنواع، وهي:

 

(1) بَدَلُ الكُلّ من الكُلّ: نحو: نَجَحَ أخُوكَ محمدٌ .

 

(2) بَدَلُ البَعْضِ من الكُلّ: نحو: أكلتُ الدَّجاجةَ نصفَها.

 

(3) بَدَلُ الاشْتِمال: نحو: أعْجَبَني هذا الكتابُ أسْلُوبُه.

 

(4) البَدَلُ المُبَايِنُ: نحو: أعْطِني اَلكتابَ، الدَّفْتَرَ.

 

لا يُشْتَرَطُ في البدل أن يُطابقَ البْدَلَ منه في التعريف والتنكير.

 

يُبدَلُ الاسمُ من الاسم، والفعلُ من الفعل، والجملة من الجملة، والجملة من المفرد، نحو:

 

(أ) {يَسْألُونَكَ عَنِ الشَّهْرِ الْحَرَامِ قِتَالٍ فِيهِ... }.

 

(ب) {وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أثَاما ً 0  يُضَاعَفْ لَهُ العَذَابُ… }.

 

(جـ) { ... أمَدَّكُمْ بَمَا تَعْلَمُونَ لا أمَدَّكُمْ بِأنْعَام وَبَنِينَ... }.

 

(د) {أفَلا يَنْظُرُون إلَى الإبِل كَيْفَ خُلِقَتْ}.

 

الأحرف المشَبَّهة بالفعـل

 
 

هي ستة، وهـي:

إِنَّ، وأَنَّ، وَكَأَنَّ، وَ لِكنَّ، وَ لَيْتَ، وَ لَعـلَّ

(إِنّ، وأَنَّ)

: تُفِيدانِ التَوكِيدَ، نحو: {إنَّ الله شديدُ العِقَاب}. {واعْلَمُوا أنَّ الله شديدُ العِقَاب}.

(كَـأَنَّ)

: تُفِيدُ التَّشْبيه، نحو: كَأَنَّ العِلْمَ نُورٌ.

وقد تفيد الظَنَّ، نحو: كأنَّني أَعْرِفُـكَ.

(لَكِـنَّ)

: تفيد الاسْتدْرَاك، نحو: حامدٌ ذَكِيٌ ولَكِنَّهُ كَسْلان.

(لَيْـتَ)

: تفيد التَمَنِّيَ، نحو: لَيْتَ الشَّباب يَعُودُ.

(لَعَـلَّ)

: تفيد التَرَجِّيَ والإِشْفَاقَ، نحو: لعلَّ اللّه يغفر لي. لعلَّ الجَرِيحَ يموت.

تدخل هذه الأحرف على المبتدأ والخبر، فَتَنْصِبُ الأوَّلَ، ويُسَمَىَّ اْسْمَها، وتَرْفَعُ الآخر، ويُسَمَّى خبرَها، نحوِ:

اللَّـهُ.

غفـورٌ.

 

إنَّ اللهَ

غَفَـورٌ.

|

|

 

|

|

المبتدأ

الخـبر

 

اسمُ إنَّ

خبرُ إنَّ

 

من أحكام اسمِها وخبرِها:

 

- يجوز أن يكون اسْمُها نَكِرةً، نحو: كأنَّ شيئاً لم يَحْدُثْ.

 

- خَبَرُهَا كَخَبَر المبتدأ إما مفردٌ ، وإما جملةٌ ، وإما شِبْهُ جُملةٍ ، نحو:

 

(1) {إنَّ الله سَرِيعُ الحِسَاب}.

 

(2) {إنَّ الله يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَميعاً}. {إنَّ الله عِنْدهُ عِلمُ السَّاعة} .

 

(3) كأنك من الصين. لعلَّ المدرِّسَ عِنْدَ المُدِيرِ.

 

- لا يجوز تَقَدُّمُ خَبَرِهَا عليها، ولا على اسْمِهَا، فلا يجوز: غَفُورٌ إنَّ اللّه/ في جملة (إنَّ اللّه غَفُورٌ ).

 

- يَجوُز تَوَسُّطُ خَبَرِها بينَها وبين اسْمِها إذا كان الاسمُ معرفةً والخبرُ شِبْهَ جُملةٍ ، نحو: {إنَّ إِلينَا إيَابَهُم ثمَّ إنَّ علَيْنا حِسَابَهُم}.

 

- ويجب ذلك إذا كانَ الاسمُ نَكِرَةً، نحو: {إنَّ لَديْنَا أنْكَالاً}. {إنَّ مَعَ العُسْرِ يُسْراً}.

 

- يجوز دخولُ نونِ الوِقايةِ على "إنَّ، وأنَّ، وكَأنَّ، ولَكِنَّ "، فنقول: "إنَّني وإنّي؛ وأنَّني وأنّي؛ وكَأنَّني وكَأنّيِ؛ ولَكِنَّني ولكنّي".

 

أما "لَيْتَ " فَلا تُحذَفُ منهاَ إلا نُدُوراً ، فنقَول: "لَيْتَنِي".

 

وأما "لَعَلَّ " فلا تدخل عليها إلا قليلاً، فنقول: "لَعَلِّي".

 

top

(5) الدرس الخامس

 
 
 

المدرس

: هاتوا الدفاتر يا إخوان. (الطلاب يسلّمون الدفاتر)

الحسن

: أنا لم أكتب الواجبات يا أستاذ.

المدرس

: لِمَـهْ؟

الحسن

: انْكَسَرتْ نَظَّارتي، فلا أستطيع أن أقرأ أو أكتب.

المدرس

: عُذْرك مقبول... وأين دفترك يامُعاوية؟

معاوية

: أنا أيضاً لم أكتب.

المدرس

: أَنْكَسَرتْ نَظَّارَتُكَ أيضاً؟

معاوية

: لا، انْقَطَعَتْ الكَهْرَبَا" في مهجعنا بُعَيْدَ صَلاةِ المغرب واسْتَمرَّ الانْقِطَاعُ إلي مُنْتَصَفِ الليل.

(يَنْفَتحُ البابُ ويَدخلُ عَدنان)

المدرس

: لم تأخَّرت ياعدنان؟

عدنان

: اِنْقَلَبَتْ سيارة في الطريق، فتوقَّفَ المُرور.

المدرس

: أَنْقَلَبَتْ سيارة؟! أين؟

عدنان

: في المُنْعَطَف الذي بعد الجِسْر.

المدرس

: أَسَلِمَ الركّـاب؟

عدنان

: نعم، سلموا، والحمد للّه. لَولا فَضْلُ اللّه عليهم لَمَاتُوا... كان الانْقِلاَب عَنِيفاً، فقد انخَلَعَتْ الأبواب، وتَكَسَّرَ الزُجاج.

المدرس

: اقرأ الدرس ياطلحـة.

طلحـة

: اِنْكَسَفَتِ الشمسُ يومَ ماتَ إبراهيمُ، فقال الناس: انكسفت لِمَوْتِ إبراهيم. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم  : "إن الشمس والقمر آيتان من آيات الله، لا يَنْكَسِفَانِ لموت أَحَدٍ ولا لحَيَاتِه . فإذا رَأَيْـتُـمُـوهُمَـا فاْدْعـوا الله، وصـلّوا حتّى يَنْجَـليَ ". (رواه البخاري).

عدنان

: من إبراهيمُ هذا يا أستاذ؟

المدرس

: هو ابن النبيِّ محمدٍ صلى الله عليه وسلم  من مارِيَةَ القِبْطيةِ رضي الله عنها.

معاوية

: الاسم (إبراهيم) أَغَيْرُ مُنْصَرِفٍ هو؟

المدرس

: نعـم.

معاوية

: لِمَـهْ؟

المدرس

: لأنه عَلَمٌ أَعْجَمِيٌّ ، والعلمُ الأعْجَمِيُّ لا يَنْصَرِف.

 

تمــارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) لِمَ لمَْ يكتب الحسن ومعاوية الواجبات؟

 

(2) لم تأخر عدنـان؟

 

(3) أين انقلبت السيارة؟

 

(4) متى انكسفت الشمس؟

 

(5) ماذا قال الناس؟

 

(6) بماذا أمرنا النبي صلى الله عليه وسلم  عند انكساف الشمس والقمر؟

-

من أبواب الفعل الثلاثي المزيد باب (اِنْفَعَلَ= اِنْ+ فَعَلَ)، زيْدَتْ فيه الهمزةُ والنونُ قبل الفَاءِ، نحو: اِنْفَتَحَ، اِنكَسَرَ، اِنْقَطَعَ.

2-

استخرج من الدرس الأفعال الواردة فيه من باب (انفعل).

3-

تأمل المثال، ثم هات المضارع واسم الفاعل والمصدر من الأفعال الآتيـة:

 

الماضي

المضارع

اسم الفاعل

المصدر

اِنْكَسَرَ

يَنْكَسِرُ

مُنْكَسِـرٌ

اِنْكِسَارٌ

 

اِنْفَتَحَ

...........................................

...........................................

...........................................

 

اِنْقَلَبَ

...........................................

...........................................

...........................................

 

اِنْقَطَعَ

...........................................

...........................................

...........................................

 

اِنْصَرَفَ

...........................................

...........................................

...........................................

 

اِنْشَقَّ

...........................................

مُنْشَقٌّ

...........................................

 

اِنْجَلىَ

...........................................

مُنْجَلٍ

اِنْجِلاء (اصلهُ: اِنْجِلاو)

4-

يفيد باب (انفعل) المُطَاوَعَةَ، تقول: فتحتُ البابَ، فانْفَتَحَ. تأمل المثال، ثم أكمل الناقص:

 

المثال: فَتَحْتُ البابَ. انْفَتَحَ البـابُ

 

(1) كسَرْتُ الكُـوبَ ..............................................................................................

 

(2) قَطَعْتُ الحَبْـلَ ..............................................................................................

 

(3) قَلَبْتُ الكِتَـابَ ..............................................................................................

 

(4) هَزَمَ المسلمُونَ الكُفّارَ ..............................................................................................

5-

مُطاوِعُ فَعَلَ اِنْفَعَلَ كما رأيت. أما فَعَّلَ، فَمُطَاوِعُهُ تَفَعَّلَ.

 

تأمل المثال ثم أكمل الناقص:

 

المثال: كَسَّرْتُ الزّجاجَ. تَكَسَّرَ الزُّجَاجُ.

 

قَطَّعْتُ الحَبْلَ . ..............................................................................................

 -

أَاِنْكَسَرَ؟ ــ أَنْكَسَرَ؟ (إذا دخلت همزة الاستفهام على "اِنْفَعَلَ" حذفت همزة الوصل).

6-

أدخل همزة الاستفهام على الجمل الآتية:

 

(1) اِنْقَلَبَت السيارةُ.  .............................................................................................. ؟

 

(2) اِنْفَتَحَ بابُ المطعمِ. .............................................................................................. ؟

 

(3) اِنْهَزَمَ المُشْرِكُون. .............................................................................................. ؟

 

(4) أَسْلَمَ أبـوك. .............................................................................................. ؟

7-

تأمل الأمثلة الآتية لباب (اِنْفَعَلَ) وعينّ فيها الماضي والمضارع واسم الفاعل والمصدر:

 

(1) وقَعَ الكُوبُ على الأرض وانْكَسَرَ.

 

(2) هذا الباب لا يَنْفَتحُ. ادخل من الباب الآخر.

 

(3) تَنْطَفِئ أنوارُ الشّوارع في السّاعة الخامسةِ صباحاً.

 

(4) سَبَبُ انْقِلابِ السَّيارة انْفِجَارُ إِحْدَى عَجَلاَتِها.

 

(5) اِنْهَزَم المشركون في غَزْوَةِ بَدْرٍ .

 

(6) تَخَرَّج في المعهد العامَ المُنْصَرِم بِضْعةٌ وثلاثونَ طالباً.

 

(7) سافر الفَرِيق المنْهَزِم.

8-

(انكسفت الشمسُ يومَ ماتَ إبراهيمُ). هنا الجملة (مات إبراهيم) مُضافٌ إليها، وهي في محلّ جرِّ، و(يومَ) مضافٌ .

 

هاء أمثلة أخرى:

 

(1) سافرت يومَ ظَهَرَتْ النتـائجُ.

 

(2) مَرِضْتُ يوم زار الوزير الجامعةَ.

 

(3) وُلدْتُ يوم مات جَـدِّي.

 

وفي التنزيل: {هذا يَوْمُ يَنْفَعُ الصَّادِقين صِدْقُهم} [المائدة/ 119].

 

(يومَ ماتَ إبراهيمُ) تقديره: يَومَ مَوْتِ إبراهيمَ.

-

 

(لَوْلا فضلُ اللّه عليهم لَماتُوا). (لَوْلا) حرفُ امْتِنَاعٍ لوُجُودٍ ، وتدلُ على امْتِنَاع الجَوَاب لوُجُودِ الشَّرْطِ، نحو: لولا الهواءُ لَهَلَكَ النَّاسُ، أي وُجِدَ الهَواء فَلَم يَهْلِكِ النَّاسُ.

 

وتأتي (لوما) أيضاً بهذا المعْنَى.

 

الاسم الواقعُ بعدها مبتدأ حُذفَ خَبره . فـ (لولا الهواءُ) تَقْدِيرهُ:

 

لَوْلا الهواءُ مَوجُودٌ .

 

وقد تأتي بعدها (أنَّ) واسْمُهَا وخَبرُها، نحو: لولا أَنني مريضٌ لسافرتُ معك.

 

وجوابُها المُثْبَتُ يقترن باللام، نحو: {لولا أنْتُم لَكُنَّا مُؤْمِنِين}[سبأ/31].

 

هاءَ أمثلةً أخرى لـ (لولا):

 

(1) أنا مريض فلولا الاختبارُ ما حضرتُ اليَومَ. "

 

(2) لولا الشمسُ لَهَلَكَتْ الأَرضُ.

 

(3) لولا الحَيَاء لَبَكينا.

 

(4) لولا أنك مُستَعجِلٌ لدَعَوتك إلى البيت.

9-

أكـمل ما يلي:

 

(1) لولا العلم.

.......................................

(2) لولا الإسلام

.......................................

 

(3) لولا أنك مريض

.......................................

(4) لولا أن البرد شديد

.......................................

-

(مَنْ إبراهيم هذا؟) هنا (هذا) نَعتٌ لـ(إبراهيم) .

 

يكون اسمُ الإشارة نعتاً إذا وَقَعَ بعد العَلَم، أو المُعَرَّفِ بالإضافة، نحو:

 

(1) مَنْ حامدٌ هذا؟   (2) أَرِني ساعتَك هذه.

 

(3) لمن جوازُ السفرِ هذا؟   (4) أمفتوحةٌ غرفةُ المدرسين تلك؟

 

وفي التنزيل: {اذْهَبْ بِكِتَابِي هذا فَأَلْقِهْ إليهمْ ثم تَولَّ عنهم}[النمل/ 28].

 

وفي الحديث، قال النبي صلى الله عليه وسلم  : "لَعَلِّي لا أحُجُّ بعد عامِي هَذا".

-

(لِمَـهْ). هذه هاءُ السَّكْتِ، ويُؤْتى بها في الوقْف كما في قوله تعالى: {وما أَدْراكَ مَاهِيَهْ}.

-

(إن الشّمس والقمر آيتانِ... لا يَنْكَسِفَانِ). الضمير في (ينكسفان) يعود إلى الشمس والقمر، وهما مؤنثٌ ومذكر، وجِيءَ بالفعل بصيغة المذكَّر تَغْلِيباً. يُغَلَّبُ المذكرُ على المؤنث نحو: أبنائي وبناتي يدرسون بالجامعة.

-

"فإذا رأَيْتُموهما فادعوا الله... " هنا الحال محذوفة، إذ تقدير الكلام: "فإذا رأيتموهما مُنْكَسِفَينْ... ".

-

"وَصَلُّوا حتَّى يَنْجَلي ". فاعل "يَنْجَلي " ضمير مستتر يعود على "الكُسُوف " المفهوم من السِّياق.

10-

أدخِل كلَّ كلمة مما يأتي في جملة مفيدة:

 

ِانْفَتَح، اِنْكَسَرَ، اِنْقَلَبَ، تَكَسَّرَ، لَوْلا.

 

top

(6) الدرسُ السادس

 
 
 

حامـد

: يا أستاذ، إنَّ لديَّ اقْتِرَاحاً.

المـدرس

: اِنْتَظِرْ حَتَّى أطَّلع على هذا التعميم… (بعد قليل) نعم. ما اقْترَاحُك؟

حامـد

: إن فَصلنا هذا أصبح مُكتظّاً جداً. ما رأيك أن نَنْتَقِلَ إلى الفصل الواسعِ الذي في الطابَق الثاني، فإنه خالٍ الآن.

المـدرس

: إن هذا رأيٌ سديد. سأكلّم المدير فيه … اقرأ الدرس يامُصْطَفَى.

مصطفى

: (بعد الاستعاذة والبسملة) {يا أيها الذين آمنوا اجْتَنِبُوا كَثيراً مِنَ الظَّنِّ إنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إثمٌ وَلا تَجسَّسُوا وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُم بَعْضاً أَيُحبُّ أحَدُكُم أنْ يأكلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ واتَّقُوا اْللَّه إنَّ الله تَوّابٌ رحِيمٌ } [الحجرات/ 12].

المـدرس

: نكتفي بهذا الدرس. راجعوا الدروس السابقة واجْتَهِدُوا، فقد أقْتَرَبَ الامْتِحان.

مُخْتَـارٌ

: كنَّا نَظُنُّهُ بعيداً، فَإذَا هو قريبٌ .

حامـد

: مَتَى تَنْتَهِي الدِّراسة يا أستاذ؟

المـدرس

: أظنُّهَا تَنْتَهي في مُنْتَصَفِ هذا الشهر.

مختـار

: ألنا مُمْتَحِنُون من خارج المعهد؟

المـدرس

: نعم، سَيَشْتَرِكُ في الاختبار الشَّفَويّ ممتحنون من خارج المعهد.

ولـيم

: أيَحِقُّ لي أن أدخل في الامتحان، فقد الْتَحَقْتُ متأخِّراً.

المـدرس

: نعم، مَنْ الْتَحَق قبلَ الامتحان بِشَهْرَينِ فَلَهُ حقُّ الدخول في الامتحان.

حامـد

: يا أستاذ، سأَغِيبُ غَداً وبعدَ غدٍ فإنني مسافر إلى جدّة، فأرجو السَّماح.

المـدرس

: ألابدَّ من هذا السفر؟

حامـد

: نعم، واللّه إنِّي لَمُضْطَرُّ إلى ذلك.

المـدرس

: لا بَأْسَ بعد إِذنِ المدير. وإذا مررت بمكتبة هناك فاشْتَرِ لي نسختين من لسانِ العرب من المكتبة التي عَلَى مُفْتَرَقِ الطُّرُقِ في حيِّ المكتباتِ.

 

  تمــارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) ما اقتراح حامـد؟

 

(2) نهى اللّه تعالى في الآية الكريمة الواردة في الدرس عن ثلاثة أمور. ما هي؟

 

(3) بماذا شبَّهَ اللّه تعالى الغِيْبَةَ؟

-

من أبواب الفعل الثلاثي المَزِيد باب (اِفْتَعَل) زيدت فيه همزةٌ قَبْلَ الفاءِ، وتاء بعدها، نحو: اِرْتَفَع، اِشْتَرى، اِنْتَظَر.

2-

استخرج من الدرس الأفعال الواردة فيه من باب (افتعل).

3-

تأمل المثال، ثم هات المضارع والأمر واسم الفاعل والمصدر من الأفعال الآتية:

 

الماضي المضارع الأمر اسم الفاعل المصدر

 

انْتَظَر يَنْتَظِرُ اِنْتَظِرْ مُنْتَظِرٌ انْتِظَـارٌ

 

اشترَكَ ............................... ............................... ............................... ...............................

 

امْتَحنَ ............................... ............................... ............................... ...............................

 

اجْتَمَعَ ............................... ............................... ............................... ...............................

 

الْتقَىَ ............................... ............................... ............................... اِلْتِقَاءٌ (أصله:الْتِقَايٌ)

 

اخْتَارَ ............................... ...............................

مُخْتَارٌ

اختيَارٌ

4-

تأمّل المثال، ثم انقُل الأفعالَ الآتيةَ إلى باب (افْتَعَلَ):

 

زَحَـمَ ازْدَحَم (إذا كانت فاء افْتَعَل دالاً، أو ذالاً، أو زاياً أبدلِتْ تاؤه دالاً).

 

زَانَ ……………………  

 

ذَكَرَ ……………………  

 

دَعَـا ……………………  
5- تأمل المثال، ثم انقل الأفعال الآتية إلى باب (افتعل):
  صَـبَرَ اصْطَبَرَ

(إذا كانت فاءُ افْتَعَلَ صاداً، أو ضَاداً، أو طاءً، أو ظاءً أُبْدِلَتْ تاؤه طاءً).

  صَفَا …………………  
  ضرَبَ …………………  
  ظَلَـمَ ………………  
  طَلَـعَ …………………  
6- تأمل المثال، ثم انقل الأفعال الآتية إلى باب (افْتَعَلَ):
  وَقَـي اتَّقى (إذا كانت فاءُ افْتَعَل واواً أُبدلَتْ تاءً)
  وَصَـلَ ……………………  
  وَحَـدَ ……………………  
  وَفِـقَ ……………………  
7- اذكر أصل كل مما يأتي، ثم بينّ بابـه:
  انْتَظَرَ أصله: نَظَرَ  من باب: اِفْتَعَلَ. زيدت فيه الهمزة والتاء اِنْكَسَرَ
  اِنْفَتَحَ ……………………

................................

........................................................................
  اِنْتَقَلَ …………………… ................................ ........................................................................
  اِنْتَشَرَ …………………… ................................ ........................................................................
  اِنْقَطَعَ …………………… ................................ ........................................................................
  اِنْتَصَرَ …………………… ................................ ........................................................................

8-

من معاني باب (افْتَعَلَ) المُطَاوَعة، نحو: رَفَعْتُ الصوتَ، فارْتَفَعَ. تأمل المثال، ثم أكمل الناقص:

 

رفعتُ الصوتَ. اِرْتَفَعَ الصوتُ.

 

مَلأت الكُوبَ .............................................

 

جَمعْتُ الطُلابَ .............................................

9-

تأمل الأمثلة الآتية لباب (افتعل) وعيّن فيها الماضي والمضارع والأمر والمُشْتَقَّاتِ المختلفةَ:

 

(1) في التنـزيل: { له يَوْمَ نَقُولُ لِجَهنَّمَ هَلِ امْتَلأتِ وَتَقُولُ هَلْ مِنْ مَزِيدٍ } [ق/30].

 

(2) قال تعالى: { وَأمُرْ أَهْلَكَ بالصَّلاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْها } [طه/ 132].

 

(3) أَسْتَمِعُ إلى تلاوة القرآنِ الكريم من الإذاعةِ كلَّ صَبَاحٍ.

 

(4) يقول المُذيعُ : أيُّها المُسْتَمِعُونَ الكِرَام، إلَيْكُم نَشْرَةَ الأخبار.

 

(5) دعوت اللّه في المُلْتَزَم يوم اعتمرتُ.

 

(6) ابْتَسِمْ. لا تَكُنْ عَابِساً.

 

(7) اتَّصَلْتُ بِأبِي هَاتِفِياً، وأخْبَرْتُه بِمَوْعِد سَفَري.

 

(8) قال تعالى: { ومَنْ يتَّقِ اللّه يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجَا وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبُ } [ الطلاق/ 2-3] .

 

(9) يَتَّجِهُ المسلمونَ في صَلَواتِهم إلى الكعبةِ المشرَّفة.

 

(10) قال صلى الله عليه وسلم  : "وَمنْ ادَّعَى ما ليس له فليس منَّا ". (رواه مسلم).

 

(11) قال تعالى في سورة الفرقان: ( ويَوْمَ يَعَضُّ اْلظاِلمُ عَلَى يَدَيْهِ يقولُ يَاليْتَنِي اتَّخذْتُ مع الرّسولِ سَبيلاً؟ يَاوَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتّخِذْ فُلاناً خَلِيلاً ) [الفرقان/ 27-28].

 

(اتَّخَذَ (افْتَعَل) مِنْ أَخَذَ. أصْلُه: ائْتَخَذَ، أُدْغِمت الهمزة في التاء).

-

أَ + افْتَعَلَ= أَفْتَعَلَ؟ قال تعالى: ( أصْطَفَى البناتِ على البَنَين ) [الصافات/ 153].

-

(فَإذَا هو قَريبٌ ). هذه (إذا الفُجَائِيَّةُ)، وتُفيدُ وقوعَ أمرٍ غَير مُتَوَقَّع، تَدْخُل على الجملة الاسمية، ويجوز الابتداءُ بالنّكرة بَعْدَها.

 

لا تأتي (إذا الفجَائِيةُ) في أوّل الكلام.

 

هاء أمثلة لـ (إذا الفُجَائِيَّةِ):

 

(1) دخلت الفصل فإذا مديرُ الجامعة جالسٌ.

 

(2) دخلت الغرفة فإذا حيِّةٌ على السرير.

 

(3) خرجت من البيت فإذا صديق بالباب.

 

(4) ظَننْتُكَ مدَرِّساً فإذَا أنتَ طَبيب.

 

(5) وفي التنـزيل في قصة موسى عليه السلام: { فَأَلْقَى عَصَاهُ فإذَ هيَ ثُعْبَانٌ مبين * وَنَزَعَ يدَهُ فَإذَا هيَ بَيْضَاءُ لِلنَّاظِرِين } [الأعراف، 107-108].

-

(أَظُنُّها تنتهي...) تنصب (ظن) مفعولين أصلُهُما مبتدأٌ وخبرٌ ، نحو:

 

الامتحانُ قريبٌ . أَظُنُّ الامتِحانَ قريباً.

 

المديرُ يَأْتي غداً. أَظنّ المديرَ يأتي غَداً.
  وفي التنـزيل: ( وَمَا أظنُّ السَّاعَةَ قائمةً ) [ الكهف/ 36].

10-

أَدْخِلْ (ظنَّ) على الجمل الآتيـة:

 

(1) حامدٌ مريضِّ. ظَنَنْتُ ................................................................................  
  (2) الاخـتبارُ سهلٌ . أَتَظُنُّ ................................................................................  ؟

 

(3) الطائرة متأخرةٌ . أَظنُّ ................................................................................  
  (4) أنتَ مريضٌ . أَظُنَّ ................................................................................  

 

(5) المُدرِّسُ يَتَأخَّر اليومَ. ظَنَنْتُ ................................................................................  
  (6) هُو مسْلمٌ . أَتَظُنِّينَ ................................................................................ ؟
  (7) هم رَاسِبُون. نَظُنُّ ................................................................................  

 

(8) زَمِيلاكَ نَاجِحَانِ. أَظُنُّ ................................................................................  
  (9) الطالِباتُ مُجْتَهِدَاتٌ .

أَظُنُّ

................................................................................  

 

(10) أَنَا ضَعِيفٌ . أَتظنًّ ................................................................................ ؟

-

ويجوز أن تدخل (ظنَّ) على (أَنَّ) و(أَنْ) المصْدَرِيَّتَيْنِ، فَيُنْصَبُ المصدر المؤول على المفْعُوليَّة، ويسُدُّ مَسدَّ المفعولين، نحو:

 

(أ) الامتحانُ سهلٌ . أَظُنُّ أَنَّ الامتحان سَهلٌ .

 

وفي التنـزيـل: { ولكن ظَننْتُمْ أنَّ الله لا يَعْلَمُ كَثِيراً ممَّا تَعْملَون } [فصلت/ 22].

 

(ب) ما ظنَنْتُ أنْ يرسبَ أحمدُ، أي: ما ظننت أحمدَ يرسبُ. ومنه قوله تعالى: { تَظُنُّ أَنْ يُفْعَلَ بِهَا فَاقِرَة } [القيامة/ 25].

 

أدخل (أنَّ) ثم (ظنَّ) على الجمل الواردة في التمرين السابق.

11-

هات جمع الأسماء الآتيـة: خَلِيل، سَبِيل، ثُعْبان.

12-

هات مضارعَ الأفعال الآتيـة: عَضَّ، اجْتَنَب، اغْتَابَ.

-

(أيحِقُّ لي أن أدخل في الامتحان). نقول: (دَخَلْتُهُ) بغير "في " إذا كان المدخولُ مكاناً، نحو: "دخلتُ البيتَ/ المسجدَ/ السُّوقَ/ الغرفةَ… " ففي التنـزيل: { وَدَخَلَ جَنتَهُ } [الكهف/ 35]

 

ونقول: "دخلتُ فيه " إذا لم يكن المدخولُ مكاناً، نحو: "دخلتُ في الإسلام/ في الامتحان... " ففي التنـزيل: { وَرَأيْتَ النَّاسَ يَدْخُلُونَ في دِين اللّه أفْوَاجاً } [النصر/2].

 

وقد اجتمع الأمرانِ في قولِهِ تعالَى: { فَادْخُلي فِي عِبَادِي وادْخُلِي جَنَّتِي } [الفجر/29-.3].

-

"التَوَّابُ " أي الذي يَتُوبُ على عِباده كثيراً، وهو على وزْنِ "فَعَّال "، وهو من صِيَغِ مُبَالَغَةِ اسمِ الفاعِل.

 

ومن صِيَغِها أيضاً:

 

فَعِيل، نحو: رَحِيم.

 

فَعُول،  نحو: غَفُور.

 

فَعِل، نحو: حَذِر.

 

مِفْعَال، نحو: مِعْطَاء.

 

صُغْ صِيغَةَ "فَعَّال " من هذه الأفعال: رَزَقَ، وَهَبَ، عَلِمَ، سَمعَ، أكَلَ، عبس.

 

صُغْ صِيغَةَ "فَعِيل " من هذه الأفعال: سَمِعَ، قَدَرَ، عَلِمَ، بَصَرَ.

 

صُغْ صِيغَةَ "فَعُول " من هذه الأفعال: غَفَرَ، شَكَرَ، صَبَرَ، عَبَسَ، أكَلَ.

 

top الدرس الرابع والعشرون

(7) الدرسُ السابع

 
 
 

المدرس

: افتح النافذة يا علي.

علـي

: إنها لا تَنْفَتحُ، فَقَدْ اعْوَجَّ مِزْلاجُها.

المدرس

: ألا يُمكِن تَقْوِيمُ اعْوِجاجِه؟

علـي

: حاوَلْنا، ولم نَتَمَكَّن من ذلك.

المدرس

: وَجْهُك مُحْمَرٌّ يا أحمد. كأنَّك غَضْبانُ.

أحمـد

: نعم. لقد أغْضَبني جعفر بِسُخْرِيتِهِ منّي.

المدرس

: قم وتَوَضَّأْ… ياجعفر، ألم تسمعِ قوله تعالى في سورة الحُجُرات: {يا أيّها الذين آمنوا لا يَسْخرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أنْ يكونوا خيراً منهم ولا نِسَاءٌ مِنْ نِساءٍ عَسَى أن يَكُنَّ خيراً منهن}.

جعفـر

: بلى. أستغفرُ الله وأَتُوبُ إليه.

المدرس

: خذ دفترك يا أيوب. (يُسَلِّمُ له الدفتر). أراك ضَعيفاً في النحو. يجب عليك أن تجتهد.

أيوب

: إن شاء الله.

المدرس

: اقرأ الآية يا حامـد.

حامـد

: (بعد الاستعاذة) {يومَ تَبْيَضُّ وُجُوهٌ وتَسْوَدُّ وُجُوهٌ فَأَمَّا الَّذِينَ اسْوَدَّتْ وُجُوهُهُمْ أكَفَرْتُمْ بَعْدَ إيمانِكُمْ فَذُوقُوا العَذَابَ بِمَا كُنْتُمْ تَكْفُرُونَ 0 وأَمَّا الَّذِينَ ابْيَضَّتْ وُجُوهُهُمْ فَفِي رَحْمَةِ اْللّه هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ}[آل عمران/ 106-107].

المدرس

: اقرأ الحديث يا أيوب.

أيـوب

: عَنْ أَنَس بْنِ مالكٍ رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم : "أَنَّه نَهَى عن بَيْعِ الثَّمَرَة حتى يَبْدُوَ صَلاحُها، وعن النَّخْلِ حتى يَزْهُوَ. قِيلَ: وما يَزْهُو؟ قال: يَحْمَارُّ أو يَصْفَارُّ".

(يدخل المراقب ويسلِّم)

المراقب

: في مكتبي ساعةٌ وُجِدَت أَمْسِ في المُصَلَّى بعد ما انْتَهَتْ صلاة الظّهر. فمن فُقِدَت ساعتُه فَلْيَتَّصِلْ بي بعدَ ما ينتهي الدرس.

(يسلِّم المراقب ويخرج)

 

  تمــارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) لم لا تنفتح نافذة الفصل؟

 

(2) لم غَضِب أحمد على جعفر؟

 

(3) ماذا يُقال للذين تَسْوَدُّ وجوهُهم يوم القيامة؟

 

(4) أين وُجِدت الساعة؟ ومتى؟

-

من أبواب الفعل الثلاثي (اِفْعَلَّ). زِيْدَتْ فيه همزةٌ قبلَ الفاءِ وضُعِّفَتْ اللاَّمُ. يأتي هذا الباب في الألْوانِ والعُيُوب.

 

ومنها باب (اِفْعَالَّ)، زِيدَت فيه همزةٌ قبل الفاءِ، وألفٌ بعدَ العَيْنِ، وضُعِّفَت اللاّمُ. ويأتي في الألْوان.

2-

استخرج من الدرس الأفعال الواردة من هذين البابَيْن.

3-

تأمل المثال، ثم هات المضارع، والمصدر، واسم الفاعل من الأفعال الآتيـة:

 

الماضي

المضارع

المصدر

اسم الفاعل

 

اِحْمَرَّ

يَحْمَرُّ

اِحْمِرَارٌ

مُحْمَرٌّ

 

اِصْفَرّ ........................................ ........................................ ........................................

 

اِبْيَضَّ ........................................ ........................................ ........................................

 

اِسْوَدَّ ........................................ ........................................ ........................................

 

اِخْضَرّ ........................................ ........................................ ........................................

 

اِعْوَجّ ........................................ ........................................ ........................................

4-

تأمل المثال، ثم هات المضارع، والمصدر، واسم الفاعل من الفعلين الآتيين:

 

اِصْفَارَّ

يَصْفَارُّ

اِصْفِيرارٌ

مُصْفَارٌ

 

اِحْمَارَّ ....................................... ....................................... .......................................

 

اِدْهَامَّ ....................................... ....................................... .......................................

5-

اذكر باب كل فعل مما يأتي:

 

اِسْـوَدَّ اِشْتَـدَ اِحْمَـارَّ

 

اِبْيَـضّ اِدْهَـامّ اِشْـتَقّ

 

اِعْـوَجَّ اِنْفَـَضَّ اِنْشَـقَّ

6-

تأمل الأمثلة الآتية لباب (اِفْعَلَّ):

 

(1) اِحْتَرَقَ الخَشَبُ وأسْوَدَّ.

 

(2) غَسَلْتُ الثّوبَ الوَسِخَ بالصابون فَابْيَضَّ .

 

(3) قَد اصْفَرَّتْ أَسْنَانُك يابُنَيَّ، أَلا تَسْتَاك.

 

(4) تَخْضَرُّ الأشجارُ في الرَّبيع.

 

(5) اِصْفَرَّ وجهُه من الخـوفِ.

 

(6) غَضِبَ المدرس فاحْمَرَّتْ وَجْنَتَاهُ.

 

(7) اِقْلِ هذه السَّمَكَةَ حتَّى تَحْمَرَّ. أَخْرِجْها من المِقْلاَةِ فَوْرَ احْمِرَارِها.

 

(8) المِنْجَلُ اسْتِقامَتُه في اعْوِجاجِه.

 

(9) في الحديث: "إنّ أوّلَ وقتِ صلاةِ العصْرِ حينَ يدخُل وقتُها، وإنّ آخِرَ وقتِها حينَ تَصْفَرُّ الشمس ".

 

(10) عن عليّ رضي الله عنه: "كنّا إذا أحْمَرَّ البَأسُ اتَّقَيْنا برسول الله صلى الله عليه وسلم".  (اِحْمَرَّ البَأسُ: أَيْ اشْتَدَت الحَرْبُ).

-

(أراك ضعيفـاً): (رَأَى) هذه بمعنى (عَلِمَ)، وتسمى (رَأَى القَلْبيَّةَ). تنصِب رَأَى القَلْبِيَّةُ مفعولَيْن أَصْلُهما مبتدأٌ وخبرٌ (مثل ظَنَّ). نحو:

 

أنتَ ضـعيفٌ . أراكَ ضعيفاً.

 

وفي التنزيل: {إنهم يَرَوْنَه بعيداً، ونَراه قَريباً} [المعارج/ 6-7].
  أمّا (رَأَى البَصَرِيَّةُ) فتنصِب مفعولاً واحداً، نحو: أرأيت المدرسَ؟
7- أدخل (رأى القلبيّة) على الجمل الآتيـة:
  أَنْتَ مُسْتَعْجِلٌ . أراك ..........................................................................
  هو حَـزِينٌ . رأيت .........................................................................
  الطلاب مجتهدون. أترى ..........................................................................؟

-

(عَسَى أَنْ يكونوا خيراً منهم): (عَسَى) من أَفْعالِ الرَّجاءِ، وتُفِيد التَّرَجِّيَ أو الإشْفَاقَ، نحو:

 

(أ) {عَسَى الله أنْ يتوبَ عليهم}[التوبة/102]. أي: يُرْجَى أن يتوبَ الله عليهم.

 

(ب) {وعسى أَنْ تَكْرَهوا شيئاً وهو خير لكم}[البقرة/1216]. أي: يُخْشَى أَنْ تَكْرَهوا.

 

تعمل (عَسَى) عَمَلَ (كانَ). ويكون خبرُها فعلاً مضارِعاً مُقْتَرِناً بـ(أَنْ)، نحو: عَسَى الله أنْ ينفعَنا بك. هنا لَفْظُ الجَلالَةِ اسمُها، والمصدر المؤوَّل (أَنْ يَنْفَعَ) خبرُها.

وفي (عَسَيْتَ أَنْ تُفْسِدَ في الأرض)، التاءُ اسمُها، والمصدر المؤوَّل (أَنْ تُفْسِدَ) خبرُها.

 

وتأتي (عَسَى) تامَّةً، أي تَكْتَفِي بمرفوعِها، فلا تحتاجُ إلى الخبر، وذلك إذا وَلِيَها (أَنْ وَالفِعْلُ)، نحو: {عَسَى أَنْ يَهْدِيَنِ رَبِّي}.[الكهف/ 24]. هنا المصدرُ المُؤَوَّلُ فاعلُ عَسَى.

 

وفي "كيفَ محمدٌ الآن؟ عَسَى أنْ يكونَ أحْسَنَ " يجوز أن يكونَ "عسى" ناقصةً، وذلك إذا قَدَّرْتَ فيها ضميراً مستتراً. وإذا لم تقدِر فهي تامَّة.

_ عَسَى الناقصة: عَسَى الله أنْ يَهْدِيَهُ. عَسَيْتُ أنْ أنجح.
_ عَسَى التَّامَّـة: عَسَى أنْ يَهْدِيَهُ الله. عَسَى أنْ أنْجح.

8-

حَوِّلْ "عَسَى" الناقصةَ إلى تامَّة فيما يأتي:

 

(1) عَسَيْتَ أنْ تعودَ غداً.

 

(2) عَسَى اللّه أنْ يغْفِرَ لي.

 

(3) أين زملاؤنا؟ عَسَوا أنْ يحضُرُوا الدَّرس.

 

(4) كيف الطالباتُ الجُدُدُ؟ عَسَيْنَ أنْ يفهمْنَ الدروسَ.

9-

حَوِّلْ "عَسَى" التامَّة إلى ناقصة فيما يأتي:

 

(1) عَسَى أنْ نُقْبَلَ في الدَّراسات العُلْيا.

 

(2) عَسَى أن تُسافِرِي غداً.

 

(3) عَسَى أنْ يسْمَحَ لنا المديرُ بِالانصراف.

 

(4) عَسَى أنْ يَتَّحِدَ المسلمون.

 

أدْخِلْ "عَسَى" في جملتين من إنشائك على أن تكون ناقصةً في الأولَى، وتامَّة في الأخرى.

 

{فَذُوقوا العذابَ بما كنتم تكفُرون} هذه (مَا المصدريّةُ) (بِمَا كنتم تكفُرون) أي بكَوْنكم تكفرون. (بعد ما انتهت الصلاة) أيْ بعدَ انْتِهاءِ الصلاةِ.

-

قال تعالى: {لهم عَذابٌ شديدٌ بما نَسُوا يومَ الحِسَابِ} [ص/26]. أَيْ بِنَسْيَانِهم يومَ الحسابِ.

-

{فأَمّا الذين اسْوَدَّتْ وجُوهُهم أكَفَرْتم ... } هنا جوابُ (أَمّا) محذوفٌ، وتَقْديرُه: فَيُقالُ لهم.

10-

هات مضارع: فَقَـدَ. اِسْتَـاكَ.

11-

ما معنى (الوَجْنَة)؟ وما جمعُها.

 

top

(8) الدرسُ الثامن

 
 
 

المـدرس

: ادخل يازكريا. تأخّرت كثيراً. ما الذي أخّرك؟

زكـريا

: كنتُ مُتْعَباً، فاستلْقَيتُ على قَفَايَ بعد الصلاة لكَيْ أستريحَ قليلاً، فغَلبَني النومُ. وما استَيْقَظْتُ إلا الساعةَ التاسعةَ. فتوضأتُ، وتوجَّهتُ بسرعةٍ إلى هنا. لا استحمَمْتُ ولا أفْطرتُ.

المـدرس

: ألم يُوقِظْكَ زمـلاؤُكَ؟

زكـريا

: إنَّ زملائي الذين يسكنون معي ذهبوا كلُّهم إلى المطار لاسْتِقْبالِ رئيسِهم.

المـدرس

: لا بأسَ. اقرأ الحديث يامَرْوانُ.

مـروان

 

: عن أبي ذرِّ عن النبيّ صلى الله عليه وسلم  فيما روى عن الله تبارك وتعالى أنَّه قال: "يا عِبَادِي إنِّي حرّمْتُ الظُّلمَ على نَفسي، وجعلته بينكم مُحَرَّما، فلا تَظَاَلمُوا.

ياعبادي كلكُمْ ضالٌّ إلاّ مَنْ هَدَيْتُه، فاستَهْدُوْني، أَهْدِكُم.

ياعبادي، كلُّكم جائع إلا من أطعمْته، فاسْتَطْعِمُوني أُطْعِمْكم.

ياعبادي، كلكم عارٍ إلا من كَسَوتُه، فاستكْسُوْني، أكْسُكُم.

 

ياعبادي، إنكم تُخطِئُون بالليل والنَّهار، وأنا أَغْفِر لكُم الذُنوبَ جميعاً. فاستغْفِروني أغفرْ لكم... " (رواه مسلم).

(يدخل عبد المَلِك)

المـدرس

: آلآن تَأْتى وقد انتهى الدرس أوْ كاد؟

عَبْد الملك

: ذهبتُ إلى مُسْتَـوْصَف الجامعة، فحوَّلني الطبيبُ إلى المسْتَشْفى العامّ.

المـدرس

: لا بأسَ عليك، طَهُورٌ إن شاء الله. اسْتأْذَنتَ المديرَ؟

عبد الملك

: نعم، اسْتَأْذَنْتُه قبل الذَّهاب، فأَذِنَ لي.

(يَرنُّ الجرُس، فيَخْرجُ المدرّس، ويَتْبعه حامدٌ ، ويُسِرُّ إليهِ حَدِيثاً)

حامـدٌ

: يافضيلةَ الشيـخ، أُريدُ أَنْ أتحدَّثَ إليك في موضوعٍ، ولكنَّني أسْتَحْيى.

المـدرس

: قُلْ ولا تَسْتَحْيِ.

حامـد

: احْتاجُ إلى مَبْلَغٍ من المال. اسْتَقْرَضْتُ من زملاءَ لي، فلمْ يُقرضُوني. فهل يمُكِنُني أن أَقْتَرِضَ منك؟

المـدرس

: نعـم، إن شاء الله.

حامـد

: جزاكَ الله خيراً. سآتيكَ بعدَ صلاةِ العصر إنْ شاءَ الله.

المـدرس

: إذَنْ أنتظـرَك.

حامـد

: أنت الآن في بيتك الجديد. أليس كذلك؟

المـدرس

: بلـى.

حامـد

: عسى أن تكون مُسْتَريحاً فيه.

المـدرس

: نعم. الحمـد لله.

 

تمــارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) متى استيقظ زكريا من النوم؟

 

(2) لم تأخر عبد الملك؟

 

(3) ماذا طلب حامد من المدرس؟

-

من أبواب الفعل الثلاثي المزيد باب (اِستَفْعَلَ) زِيدَت في أوله همزةٌ وسينٌ وتاءٌ نحو: اِستَقْبَلَ، اِسْتَغْفَرَ، اِستَمَرَّ.

2-

استخرج من الدرس الأفعال الواردة فيه من هذا الباب.

3-

تأمل المثال، ثم هات المضارع، والأمر، والمصدر من الأفعال الآتية :

 

الماضـي

المضـارع

الأمـر

المصـدر

 

اِسْتَقْبَلَ

يَسْتَقْبِلُ

اِسْتَقْبِلْ

اِسْتِقْبَالٌ

 

اِسْتَغْفَرَ

........................................

........................................ ........................................

 

اسْتَعَدَّ

........................................

........................................ ........................................

 

اِسْتَلْقَى

........................................

........................................ ........................................

 

اِسترَاحَ ........................................ ........................................

اِسترَاحَةٌ

 

اِسْتَقَال ........................................ ........................................ ........................................

 

اسْتَفَادَ ........................................ ........................................ ........................................

4-

عَيِّنْ في الأمثلة الآتية باب (اِسْتَفْعَل) بِمُشْتَقَّاتِه:

 

(1) أسْتَحمُّ بالماءِ الباردِ.

 

(2) اِسْتَأْجَرْت هذه الشَقَة بـ ه ا ألفَ ريالٍ.

 

(3) يَسْتَمِرُّ الامتحانُ أكثر من يومين.

 

(4) اِسْتَعِدّوا للامتحان فإنه قريب جداً.

 

(5) اِسْتَسْلَمَ المُجْرِمُ للشرْطَة.

 

(6) يُسْتَحَبُّ الغُسْل للإحْرام.

 

(7) لا يجوز الاسْتِعَانَةُ بِغَير اللّه.

 

(8) أنا مُسْتَعِدٌّ للسفر.

 

(9) أرجو لك مُسْتَقْبَلاً زاهِراً.

 

(10) وفي التنزيل: {وَإذْ قُلْنَا لِلْمَلائِكَةِ اسْجُدُوا لآدَمَ فَسَجَدُوا إلاَّ إبْلِيسَ أَبَى وَأسْتَكْبَر وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ} [البقرة/ 34].

 -

(اِسْتَلْقَيْتُ على قَفَايَ لِكَيْ أَسْتَرِيحَ). (كَيْ) من نَواصِب المضارع ويُسَمَّى (حرفَ مَصْدَرِيَّةٍ وَنَصْبِ واسْتِقْبالٍ) لأنها تجعل ما بعدها في تَأويل مَصْدَرٍ ، فتأويلُ المثالَِ السابق: اِسْتَلْقَيْتُ عَلَى قَفَايَ لِلاسْتِراحَة.

 

والغالبُ أن تَسْبقَها لامُ الجرِّ التي تُفيد التَعْليل، فإن لم تَسْبقْها فهي مُقَدَّرَةٌ . إذا دخلت لا النافيةُ على الفعل كُتِبَتْ مُتَصِّلَةً بـ(كَيْ): لِكَيْلاَ، نحو: أَسْرِعْ لِكَيْلاَ تتأخَّرَ عن الدرس.

 

تأمل الأمثلة الآتية لـ (لِكَيْ):

 

(أ) الْتَحَقْت بالجامعة الإسلامية لكي أتعلّمَ اللغة العربية وعلوم الدين.

 

(ب) اِجتهدْ كي تَنجح.

 

(جـ) قال أحمد لأخته: اِبْحَثي عن هذا الكتاب في مكتبة كُلِّيَّتِك. اكتبي اسْمَه لكيلا تَنْسَي.

 

(د) ذهب زملائي إلى السوق لكي يَشْتَرُوا الحَوائج.

 

(هـ) أسْرِعوا لكيلا تَفُوتَنا الطائرةُ.

5-

ضع في الفراغ فيما يأتي (لِكَيْ/ لِكَيْلاَ)، ثم عَدِّل الفعل الذي يليها:

 

(1) اتَصل كثير من الشَباب بالجامعة ...................................... يَسْتَفْسرُونَ عن شروطِ القَبُولِ.

 

(2) كان مَوعِد الرحلة الساعة الثالثة صباحاً. فجلسنا نتحدّثُ ...................................... ننامُ.

 

(3) سألتك أسئلة كثيرة ...................................... أفهمُ المَسْألة جيِّداً.

 

(4) ياجُرْجُ، غيِّر اسْمَك ...................................... يَظُنُّ الناسُ أنك نَصرَانيٌّ.

 

(5) يازينب، اسْتَيْقِظي مبكَرةً ...................................... تَتَأخَّرين عن أداءِ الصلاةِ والدرس.

6-

(إِذَنْ أَنْتَظِركَ). (إِذَنْ) من نواصِب المضارع. وتُسَمَّى (حَـرْفَ جوابِ وجزاءٍ ونصبٍ واسْتِقْبال).

 

تأمَّلَ الأمثلة الآتية تفهمْ معناها:

 

حاَمـد : سأزُورُكَ اليومَ بعد صلاة المغرب إن شاء الله.

 

خالـد : إذن أنتظرَك.

 

- المدرس : هذا أحسنُ مُعْجَمٍ مدرسيّ.

 

الطـلاب : إذَنْ نَشتِرَيهُ.

 

- علـي : يصل أستاذنا غداً إلى المدينة المنورة إن شاء الله.

 

زمـلاؤه : إذَنْ نستقبلَه في المطار.

 

- المدرس : أخشى أن يُطْوَى قَيْدُك، فإن غيابَك كثيرٌ .

 

حامـد : إذن لا أغيبَ في المستقبَل إن شاء الله.

 

تَنْصِب (إذَنْ) الفعل المضارع بالشُروط الآتيـة:

 

(أ) أن تكون مُتَصَدِّرَةً.

 

(ب) أن تكون غيرَ مفصولةٍ عن الفعل بِغَيْرِ القَسَمِ، ولا النافيةِ.

 

(جـ) أن يكون زَمَنُ الفعلِ مُسْتَقْبَلاً.

 

(1) هات ثلاثة أمثلة لـ (إذن).

 

(2) يقول طالب شيئاً، وَيرُدُّ عليه زميله مستعملاً (إذن).

-

(لا استَحْمَمْتُ ولا أَفْطَرْتُ). إذا نُفِيَ الماضي بِ (لا) وَجَبَ تَكْرارُها.

 

وفي التنزيل: {فَلا صَدَّقَ وَلاَ صَلَّى} [القيامة/ 31].

7-

اِنْفِ الفعلين في كل جملة مما يأتي بـ(لا).

 

(1) قرأتَ الدرسَ وكتبتَه.

 

(2) رأيتُه وكَلَّمْتُه.

 

(3) سَألَني وسَألْته.

 

(4) أكلْنا وشربْنا مُنذ البارِحةَ.

-

(آلآن تأتي وقد انتهى الدرسُ؟). إذا دخلت (واوُ الحالِ) على جملة فعلية فعلها ماضٍ مُثبَتٌ دخلت معها (قَدْ).

8-

تأمل المثال، ثم أكمل الناقص:

 

دخلت المسجد والإمام يُسَلِّم . دخلت المسجد وقد سَلَّم الإمامُ.
   

جملة اسمية

  جملة فعلية فعلها ماض مثبت

 

(1) دخلت المسجد والإمامُ يُكبِّر. ......................................................

 

(2) دخلنا المسجد والمُؤَذن يُقِيمُ. ........................................................

 

(3) وصلنا المدينةَ المنورة والشمس تغرُبُ. ..............................................

 

(4) وصلت المطار والطائرة تَهْبِطُ . ....................................................

 

(5) دخلت الفصل والمدرس يَشْرَحُ الدرس . ..........................................

 

واو الحال + الجملة الاسمية

 

واو الحال + قَـدْ + الجملة الفعلية فعلها ماضٍ مُثْبِت

( وَجَعَلْتُه مُحَرَّماً) . (جَعَلَ) هنا من أفعال التَحْوِيل، وهي بمعنى (صَيَّرَ) .تنصب مفعولين أصلهما مبتدأ وخبر ، نحو :

 

الخَمْرُ حرامٌ .            جَعَلَ الله الخمرَ حراماً.

 

وفي التنـزيل:

 

(1) {ألم تَرَوْا كَيْفَ خَلَقَ الله سَبْعَ سَمَواتٍ طِبَاقاً وَجَعَلَ القَمَرَ فيهِنَّ نُوراً وَجَعَلَ الشَّمْسَ سِرَاجاً} [نوح/ 5 ا-16] .

 

(2) {والله جَعَلَ لَكُمً الأرْضَ بِسَاطاً}[نوح/ 19].

 

(3) {وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً واحِدَةً}[هود/118].

 

وتأتي (جَعَلَ) بمعنى (ظَنَّ) وهي من أفعال الرُّجْحانِ، نحو: {وجَعَلُوا المَلائِكةَ الذين هُمْ عِبَادُ الرَّحمنِ إناثاً} [ الزخرف/ 19].

 

(جَعَلَ) بهذين المَعْنَيَيْنِ من أخوات (ظَنَّ).

 

وتكون أيضاً من أفعال الشُّرُوع، وتعمل حِينَئِذٍ عَمَلَ (كَانَ)، نحو: جَعَلَ حامدٌ يضربني. (وقد مرّت بك في درس سابق).

 

وتأتي بمعنى (أَوْجَدَ) وهي فِعْلٌ تامٌ ، وتنصِب مفعولاً واحداً، كما في قوله تعالى: {الحَمْدُ للهِ الَّذِي خَلَقَ السَّمواتِ والأرْضَ، وَجَعَلَ الظُلُماتِ والنُّورَ}.

9-

عَيِّنْ معنى (جَعَلَ) فيما يأتي:

 

(1) جعل المدرّسُ يشرح الدرس.

 

(2) {وجعلناكم شعُوباً وَقَبَائِلَ} [ الحجرات/13].

 

(3) جعل الله الهَواءَ والماءَ.

 

(4) قال المدرِّس للطالب: أَجَعَلْتَنِي مُديراً؟

-

(قَفَايَ). ياءُ المتكَلِّمِ مفتوحةٌ مَعَ اسْمٍ آخرُه ألفٌ أو ياءٌ ساكنتانِ، نحو: عَصايَ. فَتَايَ. دُنْيَايَ. يَدَايَ. غسلت يَدَيَّ.

10-

تمرين شفوي: يسأل كلّ طالب زميلَه: متى اسْتَيْقَظْتَ؟ ومن أَيْقَظَكَ؟

11-

هات مضارع الأفعال الآتية: غَلَبَ. هَبَطَ. كَسَا. أَفْطَرَ. أَسَرَّ. أَقْرَضَ. اِقترَضَ.

12-

اذكر أبواب الأفعال الواردة في حديث أبي ذَرٍّ (رضي الله عنه).

13-

هات مفرد: (الحَوائج) و(الشُّرْطَة)، وجمع (القَفَا).

14-

ورد في الحديث القدسي: "فلا تَظاَلَمُوا" فما أصل كلمة تظالموا؟

15-

يُجْمَعُ (عَارٍ ) على (عُرَاةٍ ) على وزن (فُعَلَهٍ ). اجْمَعِ الأسماءَ الآتية هذا الجمعَ: مَاشٍ. قَاضٍ. هَادٍ . رَامٍ. وَالٍ. غَازٍ ، حَافٍ .

-

نواصب الفعل المضارع أربعة أحرف هي:

 

(1) أَنْ: وهي حَرْفُ مَصْدَرِيَّةٍ ونَصْبٍ واسْتِقْبَالٍ، نحو:

 

{والله يُرِيدُ أنْ يَتوبَ عليكم}[النساء/27].

 

(2) لَنْ: وهي حَرْفُ نَفْيٍ ونَصْبِ واستِقْبالٍ، نحو:

 

{قالَ: إنَّكَ لَنْ تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْراً} [ الكهف/67].

 

(3) كَيْ: وهي حرفُ مصدريّةٍ ونصبٍ واستِقْبالٍ، نحو:

 

{كَيْ نُسَبِّحَكَ كثيراً}[طه/33].

 

(4) إذَنْ: وهي حرفُ جَوابِ وجَزاءٍ ونصبٍ واستقبالٍ، نحو:

 

حامد : سأَزورُك غداً إنَ شاء الله.

 

خالد : إِذَنْ أَنتظـرَك.

 

top الدرس السادس والعشرون

 (9) الدرسُ التاسع

 

 

المدرس

: ياعـمّار، هذا هو الكُتَيِّبُ الـذي أريد تَرْجَمَتَه إلى اللغة الفرنسية. أتستطيع أن تُتَرْجِمه؟

عمـار

: أستطيع بعَوْن الله. فقد تَرْجَمْتُ قبل هذا عِدَّة كتب إسلامية.

المدرس

: أريد أن أُوَزِّع الكتيّب المُتَرْجَم على إخوانٍ حَدِيثِي العَهْدِ بالإِسلام.

عمـار

: إذَنْ أُتَرْجِمه في أقرب وقت ممكن إن شاء الله.

المدرس

: ياعـمار، إنك تُجِيد اللغة الفرنسية وتتكلّمها كما يتكلّم أهلُ فرنسا. أفَعِشت في فرنسا؟

عمـار

: نعم، إنني ولدت ونَشَأْت وتَرَعْرَعْتُ في باريس لأنَّ أبي كان يعمل هناك. إنه بقي في فرنسا خَمْسَ عَشْرَةَ سنة.

المدرس

: هذا هو السبب... اقرأ الآيات يا أحمد.

أحمـد

: (بعد ما يستَعِيذ) {وَإذْ قَالَ إبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِني كَيْفَ تُحْيِي المَوْتَى قال أَوَلَمْ تُؤْمِنْ قَالَ بَلَى وَلكِنْ لِيَطْمَئِنَّ قَلْبِي} [ البقرة/ 265].

 

{الله نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَاباً مُتَشَابِهاً مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ الله ذلكَ هُدَى الله يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ ومَنْ يُضْلِلِ الله فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ} [ الزمر/ 23] .

 

{وَإذَا ذُكِرَ الله وَحْدَهُ اشْمَأَزَّتْ قُلُوبُ الَّذِينَ لا يُؤمِنُونَ بِالآخِرَةِ وَإِذَا ذُكِرَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ} [الزمر/ 45] .

(يدخل رجلٌ ويسلِّم)

المدرس

: (بعد ما يَرُدُّ التحيّة) يا إخوان، هذا هو المراقبُ الجديد. من كان لديه سؤالٌ فليسأله.

حامـد

: ياشيخ، مِنَّا من يريد أن يشترك في مُعَسْكَر الجامعة. أفيسجّلُ اسمَه لديك الآن؟

المراقب

: نعم. هذا، وأريد أن أَدُلّكم على أمر فيه أجرٌ إن شاء الله. مِنْ طلاب المعهد مَنْ هم بحاجة إلى مُساعَدة. فسَاعِدوهم مِمّا آتاكم الله. من أراد أن يساعدهم فليتّصل بأَمِين صُنْدوق البِرِّ أَو مديرِ المعهدِ.

 

تمــارين

 

 

 

 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) لماذا يريد المدرس ترجمة الكتيّب؟

 

(2) أين وُلِدَ عمّار؟ وأين ترعرع؟

 

(3) كم سنة بقي أبوه في فرنسـا؟

2-

الفعل إما ثُلاثِيٌّ وإما رُبَاعِيٌّ .

 

فالثُّلاثِيُّ ما فيه ثلاثةُ أَحْرُفٍ أَصْلِيّةٍ ، نحو: كَتَبَ، سَلَّمَ، اِنْكَسَرَ. وقد درسته.

 

أما الرُّباعِيُّ فما كان فيه أربعةُ أحرفٍ أصليّة، وهو إما مجرِّدٌ ، وإما مَزِيدٌ .

 

فالمجرّد له باب واحد، وزنه فَعْلَلَ، نحو: تَرْجَمَ. بَعْثَرَ. هَرْوَلَ.

 

دَحْرَجَ. فَرْقَعَ. زَلْزَلَ. وَسْوَسَ. قَهْقَهَ.

 

والمزيد له ثلاثة أبواب، وهي:

 

(1) تَفَعْلَلَ، نحو: تَرَعْرَعَ، تَمَضْمَضَ، تَدَحْرَجَ.

 

(2) اِفْعَلَلَّ، نحو: اِطْمَأَنَّ. اِشْمَأَزَّ. اِقْشَعَرَّ.

 

(3) اِفْعَنْلَلَ، نحو: اِحْرَنْجَمَ. اِفْرَنْقَعَ.

 

استخرج من الدرس الأفعال الرباعية، ومشتقاتها، واذكر باب كل واحد منها.

 

3-

تأمل الأمثلة، ثم أكمل الناقص:

 

الماضي

المضـارع

المصـدر

 

تَرْجَـمَ

يُترْجِـمُ

تَرْجَمَـةٌ

 

بَعْـثَرَ

........................................................

........................................................

 

هَـرْوَلَ

........................................................

........................................................

 

زَلْـزَلَ

........................................................

........................................................

 

تَرَعْرَعَ

يَتَرَعْرَعُ

تَرَعْرُعٌ.

 

تَمَضمَضَ

........................................................

........................................................

 

اِطْمَـأَنَّ

يَطْمَـئِنُّ

اِطْمِئْنَـانٌ

 

اِشْمَـأَزَّ

........................................................

........................................................

 

اِقْشَعَـرَّ

........................................................

........................................................

 

اِحْرَنْجَـمَ

يَحْرَنْجِـمُ

اِحْرِنْجَام

 

اِفْرَنْقَـعَ

........................................................

........................................................

4-

عيِّنْ الأفعال الرباعية ومشتقاتها فيما يأتي، واذكر باب كلِّ واحد منها:

 

 (1)دخل الطفل مكتَبي وبَعْثَرَ الكتب والأوراق.

 

(2) دَغْدَغْتُ الطفل فضَحِك.

 

 (3)أعطاني الطبيب دواءً للغَرْغَرَة.

 

(4) قال تعالى: {أَلاَ بِذِكْرِ الله تَطْمَئِنُّ القُلُوبُ} [الرعد/28].

 

(5) وقـال تعالى: {فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وأُدْخِلَ الجنَّةَ فَقَدْ فَازَ} [آل عمران/ 185] .

(6) في حديثٍ قُدْسِيٍّ : قال النبيُّ صلى الله عليه وسلم: "قـال الله تعالى: يا ابْنَ آدَمَ، قُمْ إلىَّ أمْشِ إليك، وامْشِ إلىّ أُهَرْوِلْ إليك". (رواه الإِمام أحمد).

(7) عن أبي عبـد الله الصُّنـابِحِيّ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "مَنْ تَمَضْمَضَ واسْتَنْثَرَ خرجت خطاياه من أنفه وفمه ". (رواه الإِمام أحمد).

(8) عن ابْنِ عُمَرَ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن الله يَقْبَلُ تَوْبَةَ العَبْدِ ما لم يُغَرْغِرْ". (رواه الترمذي وابن ماجة وأحمد).

(9) لا بَأْسَ بالمَضْمَضَةِ والتَّبَرُّدِ للصّائم.  

(10) كان النَّحْويُّ عيسَى بْنُ عُمَرَ الثَّقَفِيُّ يَتَقَعَّرُ في كلامه. سَقَط يوماً عن حماره فاجتمـع عليه النـاس. فقال: مالكـم تَكَأْكَأْتُم علىَّ كَتَكَأْكُئِكُم على ذِي جِنَّة. اِفْرَنْقِعُوا عنِّي. فقال بعضُهم: دَعُوه فإن شيطانَه يتكّلم بالهِنْدِيَّة.

5- (هذا هو المراقبُ الجديدُ). هنا (هو) ضميرُ فَصْلٍ. وضمير الفصل ضميرُ رفعٍ يُؤْتَي به للفَصْل بين ما هو خبرٌ وما هو تابعٌ . ولا مَحَلَّ له من الإِعراب.

ففي قولنا (هذا هو المراقبُ الجديدُ) (المراقب) خبر. وإذا حذفنا ضمير الفصل وقلنا (هذا المراقبُ الجديدُ) يجوز أن يكون (المراقب) بَدَلاً من (هذا) كأننا نريد أن نقول (هذا  المراقب الجديد نَشِيط). وكذلك في قولنا (حامدٌ هو الناجحُ) (الناجح) خبر. وإذا حذفنا ضمير الفصل وقلنا (حامدٌ النَّاجِحُ) يجوز أن يكون (الناجح) نَعْتاً لـ(حامد).

 

إليك أمثلة أخرى لضمير الفصل:

 

(أ) {وأولئك هم المُفْلِحُون... }.

 

(ب) {إنّ شانِئَك هو الأبْتَرُ }.

 

(جـ) هذه هي السّيـارةُ.

 

 

(1) استخرج ما ورد في الدرس من ضمائر الفصل.

 

(2) أدخل (ال) على الخبر في كل جملة مما يأتي، وَأْتِ بضمير فَصلٍ مناسب:

 

(أ) هـذا بيت

(ب) هؤلاء ناجحـون.

 

(جـ) هذه مجلـة.

 (د) أولئك راسبـات.

6-

(مِنّا مَنْ يريد…) هذه (مِنْ التَّبْعِيضِية). فمعنى (مِنّا) بعضُنا. إليك أمثلة أخرى:

 

(1) كُلْ مِنْ هـذا الثَّرِيْدِ.

 

(2) مِنَ الـطلاب مَنْ يعـرف الإِنكليزية، ومنهم مَنْ يعرف الفرنسية. ومنهم مَن لا يعرفهما.

 

(3) قال تعالى: {وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ آمنّا بِالله وَباْلْيَوْمِ الآخر وَمَا هُمْ بمُؤْمِنِيْنَ} [البقرة/8].

 

(4) وقوَله تعالى: {وَيُقِيْمُوْنَ الصَّلاةَ وَمِمّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ} [البقرة/ 3].

 

(5) أنت مِنْ أحسن الطلابِ أَدباً وعِلْماً.

7-

(أَفَعِشْتَ في فرنسا؟). همزةُ الاستفهام تَتَقَدَّم على حروف العطف، نحو:

 

(1) {أَوَ لَم يَنْظُروا} [الأعراف/ 185].

 

(2) {أَفَلَمْ يَسِيرُوا} [يوسف/ 109].

 

(3) {أَثُمَّ إذا ما وَقَعَ آمنتم به}[يونس/ 51].

 

وأَخَواتُها تتأخَّر عن حروف العطف، نحو:{فَهَلْ يُهْلَكُ إلا القومُ الفاسِقُون}[الأحقاف/ 35]

 

أَدْخِلْ واوَ العَطْفِ على هاتين الجملتين:

 

(1) أَجاءَ مدرّسون جددٌ ؟

(2) هل هذا جائِزٌ ؟

 

8- {وإذْ قال إبراهيم}. هنا (إذْ) مفعولٌ به لفعلٍ مَحْذوفٍ تقديره: اُذْكُروا.

9-

(مَوْتَى) جمعُ مَيِّت. وهو على وزن (فَعْلَى) (غير مُنَوَّنٍ لأنه ممنوع من الصرف).

 

هات جمع الأسماء الآتية على وزن (فَعْلَى):

 

مَرِيض   .......................................   

 قَتِيل ...........................................

 

جَرِيح ........................................

أَسِير ...........................................

 

صَرِيع ........................................

أَحْمَق ........................................

 

10-

(رَبِّ أَرِني). هنا (رَبِّ) أصلهْ (ياربِّي) حُذِفَ منه حرفُ النِّداءِ، وياء المتكلّم. هذا مثال للمُنادَى المُضافِ إلى ياء المتكلم.

 

يجوز في يائِه خمسةُ أوجُهٍ ، وهي:

 

(1) حَذْفُها مع بقاءِ الكسرة، نحو: يا ربِّ. وهذا هو الأكثر.

 

(2) إثباتُ الياءِ ساكنةً، نحو: ياربِّي. هذا دونَ الأول في الكثرة.

 

(3) إثباتُ الياءِ مفتوحةً، نحو: ياربِّيَ.

 

(4) قَلْبُ الياءِ ألِفاً، نحو: ياربَّا. وقد تلحَقُها هاءُ السكتِ عند الوقف، نحو: يا ر بَّاهْ.

 

(5) قلبُ الياءِ أَلِفاً، وحذفُها، والاسْتِغْناءُ عنها بالفتحة، نحو: ياربَّ..

يُجمعُ هذه الأوجُهَ قولُنا: "رَبِّ، رَبِّي، رَبَّ،. رَبَّا، رَبِّيَ ".

11-

{إِذَا هُمْ يَسْتَبْشرونَ}. إذا كان جوابُ الشَّرْطِ جملةً اسميّةً وَجَبَ اقْتِرانُه بالفاء كما علمت. ويجوزُ إِقَامَةُ (إذا الفُجَائِيَّةِ) مقامَ الفاءِ.

12-

{ومَنْ يُضْلِلِ الله... }. المضارع المجزوم بالسكون والأمر المبني عليه من الفعلِ المُضَعَّف يجوزُ فيهما الإِدْغَامُ والفَكُّ، نحو:

 

لَمْ يَشُدَّ/ لم يَشْدُدْ. شُـدَّ/ اشْـدُدْ.

 

وفي التنـزيل: {وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِنْ لِسَانِي... }[طه/27].

13-

ما نَوْعُ (مـا) في (كما يتكلّم أهل فرنسا)؟

14-

ما مفرد (الجلُـود)؟

15-

اذكر باب كل فعل مما يأتي: استَنْثَرَ، تقَعَّرَ، اسْتَبْثَرَ، لانَ.

 

16-

(ما لمْ يُغَرْغِرْ) أي مُدَّةَ عَدَمِ الغرغرةِ. هذه "ما" المصدريَّةُ الظرفيَّةُ. هاكَ أمثلة أخرى.

 

(أ) "سَيبقَى الإسلامُ ما بَقِيَ العالَمُ " أي مُدَّةَ بقاءِ العالم.

 

(ب) "أطِيعُوني ما أطَعْتُ الله ورسولَه " أي مُدَّةَ إطاعتي الله و رسولَه.

 

(جـ) "اجلسْ في هذا الكرسيّ ما لم يأتِ صاحبُه" أي مُدَّةَ عَدَمِ إتْيانِ صاحبِهِ.

خلاصة:

الفعل نوعان:

1_ الثلاثي

المجرد (وله 6 أبواب)

المزيد (وله 12 باباً)

1-  فَعَلَ يَفْعُلُ ـ كَتَبَ يَكْتُبُ

2-  فَعَلَ يَفْعِلُ ـ جَلَسَ يَجْلِسُ

3-  فَعَلَ يَفْعَلُ ـ ذَهَبَ يَذْهَبُ

4-  فَعِلَ يَفْعَلُ ـ سَمِعَ يَسْمَعُ

5-  فَعِلَ يَفْعِلُ ـ وَرِثَ يَرِثُ

6-    فَعُلَ يَفْعُلُ ـ كَثُرَ يَكْثُرُ

 

 

أ‌-        مازيد فيه حرف واحد:

1_ فَعَّلَ ـ سَلَّمَ

2_ أَفْعَلَ ـ أَسْلَمَ

3_ فَاعَلَ ـ جَاهَدَ

ب_ مازيد فيه حرفان:

1_ تَفَعَّلَ ـ تَعَلَّمَ

2_ تَفَاعَلَ ـ تَنَاوَلَ

3_ اِنْفَعَلَ ـ اِنْكَسَرَ

4_ اِفْتَعَلَ ـ اِسْتَمَعَ

5_ اِفْعَلَّ ـ اِحْمَرَّ

جـ _ مازيد فيه ثلاثة أحرف:

1_ اِسْتَفْعَلَ ـ اِسْتَقْبَلَ

2_ اِفْعَالَّ ـ اِحْمَارَّ

3_اِفْعَوْعَلَ ـ اِعْشَوْشَبَ

4_اِفْعَوَّلَ ـ اِجْلَوَّذَ

2 _الرباعي

المجرد (وله باب واحد )

المزيد (وله ثلاثة أبواب)

فَعْلَلَ ـ تَرْجَمَ

أ_ ما زيد فيه حرف واحد:

_ تَفَعْلَلَ ـ تَمَضْمَضَ

ب_ مازيد فيه حرفان:

1_اِفْعَلَّلَ ـ اِطْمَأَنَّ

2_ اِفْعَنْلَلَ ـ اِحْرَنْجَمَ

 

 

top الدرس السابع والعشرون

(10) الدرسُ العاشر

 
 
 

المدرس

: يا أسامة، المراقب يطلُبك في مكتبه.

أسامـة

: أريد أن آخـذ معي زميلَيَّ هذين.

المدرس

: لم يطلب المراقب إلاّ إيَّـاكَ.

أسامـة

: أخشى أنه نَسِيَ. إنّي وإيّاهما مشتركون في مسابقة السِّباحة.

المدرس

: خذهما إذاً... أين كتاب المدير يا إبراهيم؟

إبراهيم

: أَعْطَيْتُه إيّـاهُ.

المدرس

: وأين دفاتر الطـلاب؟

إبراهيم

: أعطيُتهم إيّاهـا.

المدرس

: وأين مجـلّتي؟

إبراهيم

: أعطيتُكَهَـا.

المدرس

: متى أعطيتَنِيها؟

إبراهيم

: أعطيتُكها أمس في مكتبك. أخذتَها ووضعتها في الدُّرْج.

المدرس

: نعم، الآن تذكّرت... ما اسمك يا أخي؟

هـو:

أَإِيّايَ تسأل يا أستاذ؟

المدرس

: نعم، إيّـاك أسأل.

هـو

: اسمي عُكَاشَـةُ، التحقت بالمعهد اليوم. وَالْتَحَقَ معي ثلاثة طلاب من بلدي. هم في فصل آخر. يا أستاذ، أرجو أن تساعدني فقد فاتتني دروس كثيرة.

المدرس

: سأساعدك وإيّاهم إن شاء الله.

عكاشة

: لن ننسى مُساعَدَتَك إيّانا أبدا إن شاء الله.

المدرس

: أراك تُجِيد اللغة العربية. من عَلَّمَك إيّاها؟

عكاشة

: علّمني إيّاهـا أبي.

المدرس

: اقرأ الآيات ياحامـد.

حامـد

: (يستعيذ ويُبَسُمِلُ ثم يقرأ): {إيّـاك نَعْبُـدُ وإيّـاك نَسْتَعِينُ}[الفاتحة/ 5].

 

{وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُوا إلاَّ إيَّاهُ وَبِالوَالِدَيْنِ إحْسَاناً...}[الإِسراء/23].

 

{يُخْرجُون الرَّسُولَ وإيَّاكُمْ... }[الممتحنة/ 1].

 

{وإِنَّا أَوْ إِيَّاكم لَعَلَى هُدىً أوْ في ضَلالٍ مُبِينٍ}[سبأ/ 24].

(يُسمع رَنِينُ الجَرَسَ)

حامـد

: هذا يومُ زيارةِ المدرسينَ إِيَّانا في المهجع. ننتظر المديرَ وإيّاك يا أُستاذ بعد صلاة العصر.

المدرس

: سنزوركم إن شاء الله.

 

تمــارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) ما اسم الطالب الجديد؟

 

(2) من علمه اللغة العربية؟

 

(3) في أي مسابقة يشترك أسامة وزميلاه؟

-

الضمير إمّا مُتَّصِلٌ وإمّا مُنْفَصِلٌ .

 

فالضمير المنفصل: ما يُبْدَأُ به في النُّطْقِ، وَيَقَعُ بعد (إلاّ)، نحو:
 

(1) أنا مسـلم.

(2) ما فَهِمَ الدَّرْسَ إلاّ أنتَ.
 

(3) إيّاك رأيتُ.

(4) ما رأيتُ إلا إيّاكَ.

 

والضمير المُتَّصِلُ: مالا يُبْدَأُ به في النُّطْق، ولا يَقَعُ بعد (إلاّ)، كالتاء والهاء في: رأيتُهُ.

 

ضمائرُ الرفع المُنْفَصِلَةُ:

 

هُوَ. هُما. هُمْ/ هِيَ. هُمَا. هُنَّ/ أَنْتَ. أَنْتُما. أَنْتُمْ/ أَنْتِ. أَنْتُما. أَنْتُنَّ/ أَنَا. نَحْن.

 

ضمائر الرفع المتصلة:

 

(1) تاءُ الفاعلِ المُتَحَرِّكَةُ: كما في: ذهبتُ، ذهبتُما، ذهبتُمْ، ذهبتُنَّ.

 

(2) أَلِفُ الاثْنَين: كما في: ذَهَبَا، ذَهَبَتَا. يَذْهَبان، تَذْهَبان، اِذْهَبا.

 

(3) واو الجماعة: كما في: ذَهَبُوا. يَذْهَبُون. اِذْهَبُوا. تذهبون.

 

(4) ياء المخاطبة: كما في: تَذْهَبِينَ. اِذْهَبِي.

 

(5) نونُ النِّسْوَةِ: كـما في: ذَهَبْنَ، يَذْهَبْنَ، اِذْهَبْنَ، تَذْهَبْنَ.

 

(6) نـا: كما في: ذَهَبنَـا.

 

ضمائر النصب المنفصلة:

 

إيّاه. إيّاهما. إيّاهم/ إيّاها، إيّاهما،إيّاهن/إيّاكَ، إيّاكُما، إيّاكم/ إياكِ. إياكُما، إياكُنَ/ إيايَ. إيانا.

 

ضمائر النصب المتّصلة:

 

سَأَلَهُ. سَأَلَهُمَا. سَأَلهم/ سَأَلها. سَأَلَهُمَا. سَأَلَهُنَّ. سَأَلَكَ.

 

سَأَلكُما. سَأَلَكم/ سَأَلَكِ. سَأَلَـكُما. سَأَلَـكنّ/ سَأَلني. سَأَلنا.

 

(ضمير النصب المتّصل للمتكلّم (الياء) فقط. أما النُّونُ فَيُؤْتَي بها لِوِقَايَةِ ما قبلها من الكَسْر، وتُسَمَّى (نونَ الوِقَايَة).

 

ضمائر الجَـرِّ: لا تأتي إلا مُتَّصِلَةً، كالكاف في (كتابكِ)، والهاء في (لهُ).

2-

استخرج الضمائر الواردة في الدرس. واذكر نوع كل واحد منها.

-

يُؤتى بضمير النَّصب مُنْفَصِلاً:

 

(1) إذا كان مفعولاً بهِ، وتقدَّمَ على فِعْلِهِ: نحو: {إيَّاكَ نَعْبُدُ}،إذ أصله "نَعْبُدُكَ".

 

(2) إذا وَقَعَ مفعولاً لِمَصْدَرٍ مُضافٍ إلى فِاعِلِهِ: نحو: ننتظرُ زِيارةَ المديرِ إيَّانا اليومَ. مُساعدتُكَ إِيّايَ كانت قبل مُساعدتي إِياكَ.

 

(3) إذا وَقَعَ بعدَ حرفِ العطف، نحو: رأيتُكَ وإيَّاهُ. إنّي وإيَّاكَ ناجِحانِ.

 

(4) إذا وَقَعَ بعد "إلا" نحو: ما سألتُ إلا إياكَ. لا نعبد إلا إيَّاهُ.

 

(5) إذا وَقَـعَ بعد ضمير نصبِ مُتَّصِل، نحو: أين مَجَلَّةُ المديرِ؟ أعطَيتُهُ إيَاها.

 

إذا كان الضميران من رُتبةٍ واحدةٍ وَجَبَ الفصْلُ كما في المثال السَّابق. وإذا اخْتَلَفَا في الرُّتبة جازَ الوصْلُ والفَصْلُ، نحو: أين كتابي؟ أعْطَيْتُكَهُ/ أعْطَيْتُكَ إيَّاهُ.

 

الضمائرُ ثلاثُ رُتَبٍ ، وهي:

 

(أ) رُتْبَةُ الغائب، وضمائرها: هُوَ، هُما، هُم، هِيَ، هُمَا، هُنَّ.
(ب) رُتْبَةُ المُخاطَبِ، وضمائرُها: أنتَ، أنتُما، أنتُمْ، أنتِ، أنتُما، أنتُنَّ.

 

(ج) رُتْبَةُ المتَكَلِّمِ، وضمائرُها: أنا، نَحْنُ.

3-

استخرج من الدرس ضمائر النصب المنفصلة، واذكر سببَ الإِتْيانِ بكلّ واحدٍ منها منفصلاً.

4-

قَدِّم المفعول به على الفعل في كل جملة مما يأتي :
 

(1) نعبـدك.

إياك نعبـد.

 

(2) نَسْـتَعِينُك. ..............................................................

 

(3) نَسْـتَغْفِرُكَ.

..............................................................

  (4) رأيتُـه. ..............................................................

 

(5) أنادَيْتَني يا أستاذ؟ ..............................................................

 

(6) تَطْلبُها المديرةُ. ..............................................................

 

(7) سَأَلَهم المديرُ. ..............................................................

5-

تأمل المثال، ثم حَوِّل الجمل الآتية على غِرارها مستعملاً (إلا):
 

(1) رأيتـه.

ما رأيت إلا إياه.

 

(2) نعبـده. ..............................................................

 

(3) يُحِبُّني جَدِّي. ..............................................................

 

(4) دعانا المدير. ..............................................................

 

(5) عاقَبَهم المدرس. ..............................................................

6-

ضَعْ في الفراغ فيما يأتي ضميرَ نصب منفصلاً. استعمل النوع المذكور بين القوسين:

 

(1) طلب المديرُ أحمدَ و .......................................  .

(ضمير المتكلم)

 

(2) سأل المدرسُ إبراهيمَ و....................................... أسئلة صعبة.

(ضمير المخاطَب)

 

(3) إن حامداً و.......................................  ناجحان بتقدير ممتاز. (ضمير المتكلم)

 

(4) سأدعو المدرسين و....................................... إلى مَأْدُبَةٍ إن شاء الله. (ضمير المخاطبين)

 

(5) أعرِف أنك و....................................... مُجْتَهِدان. (ضمير الغائب)

7-

أجب عن الأسئلة الآتية على غرار المثال:

 

(1) أين كتاب المدير؟ أعطيتُه إيّـاه.

 

(2) أين مجلّة المدرس؟ ..............................................................

 

(3) أين قلم الأخت؟ ..............................................................

 

(4) أين دفاتر الطلاب؟ ..............................................................

 

(5) أين دفاتر الأخوات؟ ..............................................................

 

(6) أين حقيبة أمي؟ ..............................................................

 

(7) أين بَرْقِيَّتا حامد؟ ..............................................................

 

(8) أين رَسائِل المدرسين؟ ..............................................................

8-

أجب عن الأسئلة الآتية على غرار المثال:

 

(1) من علَّمَكَ قِيادَة السيارةِ؟ عَلَّمَنِيهَا أخي. علّمني إياها أخي.
  (2) من أعطاك هذا الخاتَم؟ .................................................... ....................................................
  (3) متى تُعْطِيني هذا الكتاب؟ .................................................... ....................................................
  (4) متى تُرِيني بيتك؟ .................................................... ....................................................

9-

تمرين شفوي: يقول طالب لآخر: يريد فلان كتابَك/ دفترك/ قلمَك أَفَأُعْطِيه إياه؟ ويجيب الطالب المسؤول: نعم أَعْطِه إياه. أو: لا، لا تُعْطِه إياه.

10-

(يُسْمَع رَنِينُ الجرسِ). (رَنِينٌ ) مصدر (رَنَّ يَرِنُّ) وهو على وزن (فَعِيل).

 

هات مصادر الأفعال الآتية على وزن (فَعِيل):

 

صَفَرَ يَصفِرُ .............................. شَخَرَ يَشْخِرُ .............................. صَهَلَ يَصْهِلُ ..............................

11-

هات جمع : الدُّرْج، والخاتَم.

12-

هات المضارع والأمر من الأفعال الآتية:

 

تَذَكَّرَ. قَضى. بَسْمَلَ.

 

top

(11) الدرسُ الحادي عشر

 
 
 

حامـد

: قُدوماً مُبَاركاً يا أستاذ. متى قدِمت من السفر؟

المدرس

: بارك الله فيك. قدمت البارحة... يا حمزة أَغْلِق الباب إغلاقاً وخَفِّفْ سُرعة المِرْوَحَة.

حمـزة

: أتكفى هذه السرعة؟

المدرس

: لا، لقـد خَفَّفْتَها كلَّ التَّخْفيف. أَردْتُ أن تخففها بعضَ التَّخْفيف. زِدْها زيادةً طَفِيفةً… لقد قرأت الدرس الجديد قِراءتَيْنِ يوم الأرْبِعَاءِ. اِهْتَمَمْت في القِراءة الأولى بالإعراب، وفي أثْناء القراءة الثانية شرحت لكم المُفْرَدات الجديدة شَرْحاً وَجِيزاً. وقبل أن أشرح لكم الدرس شَرْحاً مُفَصَّلاً أريد أن أسمع منكم الآيات الواردة في هذا الدرس، فهاتوها.

حامـد

: {وَكَلَّمَ اللُّه موسَى تَكْلِيماً}[النساء/ 164].

حمـزة

: {وَرَتِّلِْ القْرْآنَ تَرْتِيلاً}[المزمل/ 4].

علـي

: {إنَّ الله وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّها الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تسْلَيماً}[الأحزاب/ 56].

أسامـة

: {فَلْيَنْظُرِ الإِنْسَانُ إِلَى طَعامِهِ 0 أنَّا صَبَبْنا الماءَ صَبًّا 0 ثُمَّ شَقَقْنَا الأرْضَ شَقّا}[عبس/ 24-26] .

الحارث

: {يَا أيُّهَا الَّذِين آمَنُوا اتَّقُوا الله وَقُولُوا قَوْلاً سَديداً 0 يُصْلحْ لَكُمْ أعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعْ الله وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ لوْزاً عَظِيماً}[الأحزاب/ 70- ا 7].

حامـد

: {الـزَّانِيَـةُ والـزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِـدٍ مِنْهُـمَا مِائَـةَ جَلْدَةٍ}[النور/2].

أسامـة

: {وَلاَ تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأولَى… }[الأحزاب/ 33].

المدرس

: يا أحمد.

أحمـد

: لَبَّيْكَ يا أستاذ.

المدرس

: أتجلس في الفصل هذا الجلوسَ؟ اِجْلِسْ جِلْسَةَ طالبِ عِلمٍ.

أحمـد

: سَمْعاً وطاعَـة.

المدرس

: الآن أُمْلي عليكم كلماتٍ من الدرس إمْلاءً. فاكتبوا.

أسامـة

: مَهْلاً يا أَستاذ. لَمّا نَسْتَعِدَّ.

 

تمـارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) متى قدم المدرس من السفر؟

 

(2) كـم قراءة قرأ المدرس الدرس؟

 

(3) من الذي نَبَّهَهُ المدرس للجلوس جلوساً مناسِباً؟

2-

ورد في هذا الدرس أمثلة للمَفْعُول المُطْلَق.

 

المَفْعُول المُطْلَقُ : مَصْدَرٌ يُذْكَرُ بعد فِعْلٍ مِنْ لَفْظِه تَأْكيداً لِمَعْنَاهُ، أو بَيَاناً لِعَدَدِه، أو بياناً لِنَوْعِه، وقد يكون نائباً عن فِعله.

 

فالأول: نحو: {وكلَّمَ الله موسى تكليماً} .

 

والثاني: نحو: ضربَني الولدُ ضَرَباتٍ . طُبِعَ الكتابُ طَبْعَتَين.

والثالث: نحو: حفظت القرآن حِفْظاً جيِّداَ. قرأ أحمد الدرس قراءةَ فاهِمٍ.

 

والرابعِ: نحو: مَهْلاً. (يقال له: المصدَرُ النائِبُ عن فِعْله).

 

(فمَهْلاًَ) ناب عن فعله: (أَمْهِلْ).

 

قد ينوب عن المصدر ما يَدُلُّ عليه، فَيُعْطَى حُكْمَه في كَوْنِه منصوباً على أنه مفعولٌ مطلقٌ ، منها:

 

(1) كُلُّ وَبَعْض وأيّ مُضَافَةً إلى المصدر نحو:

 

- آخَذَني المديرُ بعضَ المُؤَاخَذَةِ.

 

- أَعْرِفُهُ كلَّ المَعْرِفَـةِ.

 

- أيَّ نَوْمٍ تَنَام؟

 

- {وسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أيَّ مُنْقَلَبِ يَنْقَلِبُونَ}.

 

(2) عَدَدُه: نحو: زرته ثلاثَ زياراتٍ . ضُرِبَ فلانٌ عشرين ضَرْبَةً.

 

(3) صِفَتُه: نحو: فَهِمْتُ الدَّرسَ جيّداً. (أي: فَهْماً جيّداً).

 

(4) اِسْمُ المصدرِ: نحو: كَلَّمْتُ كَلاماً. (اسم المصدر اسمٌ يَدُلُّ على ما يدلُّ عليه المصدر، ولكن حروفه أقلُّ منه، فالتَّوَضُّؤُ مصدر والوُضُوء اسمُ مصدر، والتَّقْبيلُ مصدرٌ ، والقُبْلَةُ اسمُ مصدرٍ ).

 

(5) مصدرٌ يُلاقِيه في الاشتِقاق: نحو: {وَتَبَتَّلْ إِلَيْهِ تَبْتِيلا}[المزمل/8].

 

(6) اسم الإشارة: نحو: أَتَسْتَقْبِلُني هذا الاستِقْبالَ؟

 

(7) ضَميرُهُ العائِدُ إليه: نحو: اجتهَدتُ اجْتِهاداً لم يَجْتَهِدْه غَيْرِي.

 

(8) مُرَادِفُه: عِشْتُ حياةً سعيدةً.

 

يجوزُ حذفُ عامِل المفعولِ المطلقِ الدالِّ على النَّوْعِ والعَدَدِ، نحو: قُدوماً مُبارَكاً أي: قَدِمْتَ قُدوماً مُبارَكاً.

3-

استخرج من الدرس أمثلة المفعول المطلق، وما ناب عن المصدر، واذكر نوعَه في كل منها.

4-

عين المفعول المطلق فيما يأتي، واذكر نوعه:

 

(1) {يا أَيَّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا الله ذِكْراً كثيراً}[الأحزاب 41].

 

(2) سألني الطالب سُؤَالَ النَّحوِيِّيْن، فأَجَبْته إِجابَةَ المُفَسِّرين.

 

(3) {والله أَنْبَتَكُمْ مِنَ الأرْضِ نَبَـاتـاً 0 ثُمَّ يُعِيـدُكُمْ فِيهَـا وَيُخْـرِجُكُمْ إِخْرَاجاً}[نوح 17- 18]

 

(4)  {وَتأكلُونَ التُّرَاثَ أكلاً لمَّا 0 وَتُحِبُّونَ المَالَ حُبَّاً جَمًّا}[الفجر 19- 20].

 

(5) سَجَدت سَجْدَتَيْنِ.

 

(6) {ثُمَّ إِنِّي أَعْلَنْتُ لَهُمْ وَأَسْرَرْتُ لَهُمْ إِسْرَاراً}[نوح 9].

 

(7) قال النبي صلى الله عليه وسلم  : "صبراً آلَ يَاسر فإن موعدكم الجنة".

 

(8) حَجًّا مَبْرُوراً.

 

(9) تَلا الإمامُ تلاوةً جميلةً.

5-

عَينّ النائبَ عن المصدر فيما يأتي:

 

(1) في الحديث: "إذا قُمْتَ في صلاتك فَصَلِّ صلاة مُوَدِّعٍ ". (رواه أحمد وابن ماجه).

 

(2) {فَلا تَمِيلُوا كُلَّ المَيْلِ... }[النساء/129].

 

(3) يتلو هذا القارئُ تلاوةً لا يَتْلُوها غيرُه.

 

(4) أَيَّ كتابةٍ تكتبُ؟

 

(5) {نَحْنُ نقُصُّ عَلَيْكَ أَحْسَنَ الْقَصَص… }[يوسف/3].

 

(6) {واذْكُرِ اسْمَ رَبِّكَ وَتَبَتَّلْ إِلَيْهِ تَبْتِيلاً} [المزمل/8].

 

(7) حَجَجْتُ عشرين حَجةً بفضل اللّه تعالى.

 

(8) أَتُعامِلُ أخاك هذه المُعامَلَةَ؟

 

(9) قال الشاعر:

 

وقـد يَجْمَـعُ الله الشَّتِيتَيْنِ بعدَما

يَظُنَّـانِ كلَّ الـظَّنِّ أَن لا تَلاقِـيَا

6-

أكمل هذه الجملة (سَجَدتُ……………………) بمفعول مطلق يدلّ على العدد/ النوع/ التأكيد.

7-

هات مثالاً لِكلّ ما ينوب عن المصدر الواقع مفعولاً مطلقاً.

8-

هات ثلاثة أمثلة للمصدر النائب عن فعله.

-

(ضربته ضَرْبَةً). (ضَرْبَةٌ ) مثال لِـ (مصدر المَرَّةِ). ومصدرُ المَرَّةِ : هو ما يُذْكَرُ لِبَيَانِ عَدَدِ الفِعْلِ. ويُبْنَى من الفعل الثُّلاثِيِّ المجرّد على وزن (فَعْلَة) بفتح الفاء وسكون العين، نحو: ضربته ضَرْبَةً، وضَرْبَتَين، وضَرَبَاتٍ وتُلْحَقُ التاءُ بمصدر الفعل غير الثلاثيِّ المجرَّد، نحو: كبّر تكبيرةً، نكبّر أربعَ تكبيرات في الصَلاة على الميّت.

 

وإذا كان بناءُ المصدرِ الأصليِّ بالتاء ذُكِرَ بعده ما يدل على العدد، نحو: رَحلتُ رِحلةً واحدةً. أَقَمْتُ إقامةً واحدةً. ترجمت الكتاب تَرْجَمَةً واحدةً.

 

صُغْ مصدر المرّة من الأفعال الآتيـة:

 

وقف.  أكل.  جلس.  سَلَّمَ.

-

(اجلس جِلْسَةَ طالبِ علمٍ). (جِلْسَة) مثال لِـ (مصدر الهَيْئَةِ).

 

مصدرُ الهَيْئَةِ: ما يُذْكَرُ للدلالة على هَيْئَة الفعل وصِفَتِه، ويُصَاغُ على وزن (فِعْلَةٍ ) بكسرٍ فَسكونٍ ، نحو: جِلْسَةً من جَلَسَ.

 

في التنـزيل: {فَأَمَّا مَنْ ثَقُلَتْ مَوَازِينُهُ فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَاضِيَةٍ}[القارعة/ 6-7].

 

وفي الحديث: "فإذا قَتَلْتم فأَحْسِنوا القِتْلَةَ".

 

ومن الأمثال: أَحَشَفاً وَسُوءَ كِيلَةٍ ؟ (الحَشَفُ: أَرْدَأُ التَّمْرِ. يُضْرَبُ هذا المَثَلُ لمن يَجْمَعُ خَصْلَتَيْنِ مكروهتين. تقدير الكلام: أتبيعُ حَشَفاً، وتكيلُ سُوءَ كِيلةٍ ؟).

 

وقال الشاعر:

 

مَشَيْنـا مِشْيَـةَ اللَّيثِ

غَـدَا، واللَّيثُ غَضْبَـانُ

 

(الّليْثُ: الأسَدُ. ج لُيُوثٌ ).

9-

صغ مصدر الهيئة من الأفعال الآتيـة :

 

عاش.  مـات.  جلس.  قتـل.

 

(لا يُبْنَى مصدر الهيئة من غير الثلاثي المجرد).

-

{أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُون}. (مُنْقَلَبٌ ) مثال (للمصدر المِيْمِيِّ) وهو ما كان في أوله ميمٌ زائدة، نحو: مَضْرَب، ومَمَات، ومَعْرِفَة، ومَقْدِرَة، ومَوْعِد.

 

ومن غير الثلاثي المجرّد يأتي على رنَةِ اسْمِ المفعول، نحو: مُنْقَلَب، مُقَام، مُدخَل، مُخْرَج.

 

في التنـزيل: (1) {وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا هَلْ نَدُلُّكُمْ عَلَى رَجُلٍ يُنَبِّئُكُمْ إذَا مُزِّقْتُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ إِنَّكُمْ لَفِي خَلْقٍ جَدِيدٍ}[سبأ/7].

 

(2) {فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ وَمَزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ ... }[سبأ/ 19].

-

"المصدر الذي يُلاقي في الاشتقاق المصدرَ الواقعَ مفعولاً مطلقاً" شيئان:

 

(أ) مصدر من باب مختلف، نحو: {وَتَبَتَّلْ إلَيْهِ تَبْتِيلاً} [المُزمل/8].

 

فـ(تَبْتِيل) من باب "فَعَّلَ"، ناب عن (تَبَتُّل) من باب "تَفَعَّلَ".

 

إليك مثالين آخرين : {وَلَوْ يُعَجّلُ الله للنَّاسِ الشَّرَّ اسْتِعْجَالَهُمْ بالْخَيْرِ لَقُضِيَ إلَيْهِمْ أجَلُهُمْ} [يونس / 11]. تَبَسَّمْتُ ابْتِسَاماً.

 

(ب) مصدر من الفعل المجرد ينوب عن المصدر من المزيد، نحو: {سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يَقُولُونَ عُلُوّاً كَبِيراً}[ الإسراء/43]، فـ(عُلُوّ) ينوب عن "تَعَالٍ".

 

إليك أمثلة أخرى:

 

أحب الله حباً جماً. اشتريت الساعة شِراءً. تُوُفِّيَ فلانٌ وَفَاةً عَاجلةً.

 

top

(12) الدرسُ الثاني عشر

 
 
 
المدرس :لمَ تَنظر في الساعة الفَيْنَةَ بعد الفَيْنَة ياعدنان؟
عدنان : إنَّما أفعل ذلك خوفاً من فَوَات الموعد. فإنّ لي موعداً مُهِمّاً مع الطبيب بعد قليل.
المدرس : هلا غِبت عن هذه الحصة.
عدنان : كان بإمكاني أن أستأذن المدير في الغياب عن هذه الحصة، ولكنني حضرت حُبّاً لِلنَّحو.
المدرس

: زادك الله علماً. هكذا يكون الطالبُ المِثَاليُّ: إنما يدرس رَغْبَةً في العلم، لا رَهْبَةً من الامتحان... اقرأَ الآيات يا إبراهيم.

إبراهيم

: (بعد الاستعاذة) {وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُهُمْ وإيَّاكُمْ إنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْأً كَبِيراً}[الإسراء/ 31].

 

{يَجْـعَلونَ أَصَـابِعَهُمْ فِي آذَانِهِمْ مِنَ الصَّـوَاعِقِ حَذَرَ المَوتِ}[البقرة/ 19].

 

{تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَن المَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفاً وَطَمَعاً وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ} [السجدة/ 16] .

 

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تُبْطِلُوا صَدَقاتِكُمْ بالمَنِّ والأذَى كَالَّذِي يُنْفِقُ مَالَهُ رِئَاءَ النَّاسِ وَلا يُؤْمِنُ بِاللّه وَاليَوْمِ الآخر... }[البقرة/ 264].

(يدخل المراقب ومعه زهير ويسلِّمان)

المراقب : (بعد التحيّة) يقول زهير: إنك مَنَعْتَه من الدخول يا أستاذ؟
المدرس : إنما مَنَعْتُه تَأْدِيباً فقد أصبح التأخُّر دَأبَه ودَيْدَنَه.
المراقب : هَلا أشكوه إلى المدير؟
المدرس : كَلاّ فلْيدخُلْ. إنما أصبِر عليه قَصْدَ الإِصْلاحِ. عسى اللّه أنْ يُصْلِحَه.

 

تمـارين

 
 
1- أجب عن الأسئلة الآتيـة:
  (1) لمَ ينظر عدنان في الساعة مِراراً؟
  (2) لمَ حضر الدرس مع أنه مريض؟
  (3) لم منع المدرس زهيراً من الدخول؟
2- (اشتريتُ الكتابَ حُبَّاً لِلنَّحْوِ). هنا (حُبًّا) مفعول لَهُ.
3- استخرج من الدرس أمثلة المفعول له.
4- عَيّن المفعول له في كل مثال مما يأتي:
 

(1) قال تعالى: {وَمِـنَ النَّاسِ مَنْ يَشْرِي نَفْسَه ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّـه}[البقرة/207] .

(2) أُصادِقُ زميلي هذا دَفْعاً للفُرْقَةِ وَطَلَباً للخير.

 

(3) أَتَغَاضَى عن هَفَواتِ أَصْدقائي اسْتِبْقاءً لِمَوَدَّتِهِم.

 

(4) نَهَى النبي صلى الله عليه وسلم أن يُسَافَرَ بالقرآن إلى أرض العَدُوِّ مَخافَةَ أن يَنَالَه العدوُّ.

5-

أمام كل جملة مما يأتي اسم. اجعله مفعولاً له، وأكمل به الجملة، واضْبِطْه بالشكل:
  (1) لم أخرج  ……………………… من البيت من الحرّ. (خَوفٌ )
  (2) التحقت بالجامعة الإسلامية ……………………… في علوم الدين. (رَغْبَة)
  (3) لم أَقْرَع الجرس ………………………  أن يستيقظَ المريض. (مَخَافة)
  (4) قمـت ………………………  للمدرس. (احتراماً)
 

(5) أَقرأ الصحف ………………………  الاطّلاع على أحوال المسلمين في العالم .

(بُغْـيَةٌ )
  (6) لا أزال ألبَس ملابسَ الصُّوفِ ………………………  أن يُصِيبَني بردٌ . (خَشْيَة)
-

(هَلاّ غبت عن هذه الحِصَّة/ هلاّ أَشْكُوه إلى المدير). (هَلاّ) حرف التَّحْضِيض والتَّنْدِيم.

  إذا دخلتْ على المضارع فهي لِلْحَضِّ على العمل، نحو: هلاّ تزورني.
  وإذا دخلتْ على الماضي كانت لِجَعْلِ الفاعل يَنْدَمُ على فَواتِ الأمر، نحو: هلاّ اجتهدتَ.
  هناك أحرف أخرى للتحضيض والتنديم، وهي: أَلاّ، أَلا، لَوْما، لَوْلا.
  نحو: ألا تتوب من ذنبك.
6- هات مفرد الأسماء الآتية :
  أَصَابِع. صَواعِق. جُنُوب. مَضَاجِع. صَدَقات.
7- يدخل كل طالب (دَأبِي وَدَيْدَنِي) في جملة
8- يدخل كلّ طالب (هَلاّ) في جملتين، تكون في الأولى للتحضيض وفي الأخرى للتنديم.
9-  

(رغبةً في العلم، لا رهبةً من الامتحان). هذه "لا" العَاطِفَةُ، ويُعْطَفُ بها لإخراج الثاني مما دَخَلَ فيه الأوَّلُ. وشرطُ معطوفِها أن يكون مفرداً (أي غير جملة)، ويكون بعد الإيجاب أو الأمر، نحو:

  (أ) سافَرَ بلالٌ ، لا محمدٌ . اشتريت الدَّجاجة مذبوحةً، لا حيَّةً.
  (ب) اسألِ المديرَ، لا المدرسَ. كُل التفَّاحَ، لا الموزَ.

 

top

(13) الدرسُ الثالث عشر

 
 
 

المدرس

: اشْتريتَ الأشياء المطلوبة لِصُنْع الّلوْحات النَّحْوية يا أحمد؟

أحمـد

: نعم. اشتريت مِتْرَيْنِ وَرَقاً، وخمسةَ عشرَ قلماً بأَحْجامٍ وألوان مختلفة.

المدرس

: تعال يا علي، واكتب هذه الآيات على السبورة.

علـي

: ليكتبها أحمد فإنه أحسنُ منّي خَطًّا.

(يكتبها أحمـد)

المدرس

: اقرأ هذه الآيات يا زهـير.

زهـير

: ليقرأها حامد فإنه أحسنُنا تِلاوةً وأجملُنا صوتاً.

حامـد

: (بعد الاستعاذة والبسملة) {وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى الله وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَال إِننِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ}[فصلت/33] .

{فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْراً يَرَه 0 وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرّاً يَرَه}[ الزلزلة/ 7-8].

المدرس

: ما شاء الله! أَحْسِنْ بِكَ قارِئاً! مَلأ الله قَلْبَك سُروراً كما ملأت قلوبنا بَهْجَةً وسروراً... اقرأ الحديث يا عليّ.

علـي

: عن نافعٍ عن عبد الله بن عمر- رضي الله عنهما- قال: "أمر النبيّ صلى الله عليه وسلم  بِزكاة الفِطْرِ صَاعاً من تَمْرٍ أو صاعاً مِنْ شَعِيرٍ".(رواه الشيخان وغيرهما).

 

تمـارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) ما الأشياء التي اشتراها أحمد لصنع اللوحات النحوية؟

 

(2) من الذي كتب الآيات على السبّورة؟

 

(3) من الذي قرأها؟

2-

(اشتريتُ مِتْرَيْنِ وَرَقاً) هنا (وَرَقاً) تَمْيِيزٌ .

 

التَّمْيِيزُ: اسمٌ نَكِرَةٌ مُتَضَمِّنٌ معنى (مِنْ) لِبيان ما قبله من إجْمالٍ، نحو:

 

(1) عندي مِتْرٌ حَرِيراً.

 

(2) حَسُنَ حامدٌ خُلُقاً.

 

فتقدير الجملتين:

 

(1) عندي مترٌ مِنْ حريرٍ .

 

(2) حَسُنَ حامدٌ مِنْ جِهَةِ خُلُقِه.

 

التمييز نوعـان:

 

(1) تَمْييزُ الذَّاتِ.

 

(2) وتمَييز النِّسْبَةِ.

 

تمييز الـذات:

 

هو الواقعُ بعدَ المَقَادِيرِ، والمقاديرُ أربعةُ أنواعٍ :

 

(1)العَدَدُ، نحو: {يا أَبَتِ إنّي رأيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَباً} كم كتاباً قرأت؟

 

(2) المَمْسُوحات، نحو: عندي ذِرَاعٌ أرْضاً.

 

(3) المكِيلات، نحو: أعطيته صاعاً تَمْراً.

 

(4) المَوْزونات، نحو: أعندك رِطْلٌ سَمْناً؟

 

ويُلْحَقُ به الدالًّ على ما يُشْبِهُ المِقْدارَ، نحو:

 

(1) ما كانَ في السماء قدْر رَاحَةٍ سَحاباً.

 

(2) عندي جَرَّةٌ ماءً. أريد كِيساً دَقِيقاً.

 

(3) {فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْراً يَرَهُ}.

 

حُكْمُـه:

 

يجوزُ نَصْبُه نحو: عندي مترٌ حريراً.

 

ويجوز جرّه بـ(مِنْ)، نحو: عندي مترٌ مِنْ حريرٍ .

 

كما يجوز جرّه بالإِضافة، نحو: عندي مِتْرُ حَرِيرٍ .

 

وقد يضاف الدّالُّ على المِقْدار إلى غير التمييز، نحو: ما في السَّماء قَدْرُ راحةٍ سحاباً. {فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْ أَحَدِهم مِلْءُ الأرضِ ذَهَباً} وقال النبي صلى الله عليه وسلم  : "... من استطاع أن لا يحال بينه وبين الجنة بملْءِ كف من دمٍ هَراقه فليفعل"[البخاري/ الأحكام-9].

 

تمييز النسبـة :

 

هو ما فَسَّرَ جملةً مُبْهَمَةَ النِّسْبَةِ، نحو: حَسُنَ هذا الطالبُ خُلُقاً. فإِن نِسْبةَ الحُسْنِ إلى الطالب مُبْهَمَةٌ تَحتَمِلُ أُمُوراً كثيرةً، فجاء التمييز (خُلُقاً) لإِزالَة هذا الإِبْهام.

 

من تمييز النسبة ما كان أصلُه فاعلاً، نحو: ء حَسُنَ الطالبُ خُلُقاً.

 

تقديره : حَسُنَ خُلُقُ الطالب.

 

ومنه ما كان أصله مفعولاً، نحو: {وفَجَّرْنا الأرضَ عُيوناً}

 

تقديره : فَجَّرْنا عُيُوْن الأرضِ.

 

حكمه أنه منصوب، ولا يجوز جرّه.

 

(فيه تَفْصِيلٌ ستدرسه فيما بعد إن شاء الله).

3-

استخرج ما في الدرس من أمثلة التمييز، واذكر نوع كل واحد منها.

4-

عين التمييز فيما يلي، واذكر نوعـه:

 

(1) أنا أكبرُ منك سِنّاً.
  (2) اِشتِر كيلو غراماً سُكَّراً، ولترَينِ لَبَناً.

 

(3) قرأت عشرين صفحـةً.

 

(4) طابَ المدرِّسُ نَفْساً.

 

(5) غَرَسَتْ البَلَدِيَّةُ الشَّوارعَ شَجَراً.

 

(6) {ومَنْ أَحْسَنُ مِنَ الله حُكْماً}[المائدة/ 50].

 

(7) {كالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ كَانُوا أَشَـدَّ مِنْكُمْ قُوَّةً وأكثَرَ أموالاً وأوْلاداً}[التوبة/ 69].

 

(8) {وحَسُنَ أولئِكَ رَفِيقاً}[النساء/69].

5-

أكمل كل جملة مما يأتي بـ(تمييز) مناسب:

 

(1) اشتريت مِتْراً ........................................... .

 

(2) اِمْلأ الكوب ........................................... .

 

(3) حامد أكثرُ الطلابِ ........................................... .

 

(4) مَنْ أَحْسَنُكم ........................................... .

 

(5) أريد كيلو غِـراماً ........................................... .

6-

(عندي صاعٌ بُراً). اجعل التمييز في هذه الجملة مجروراً بـ (من) مرة، وبالإضافة مرة أخرى.

7-

(صُنْعٌ ) مصدر (صَنَعَ يَصْنَعُ) وهو على وزن (فُعْل). هات مصادر الأفعال الآتية على وزن (فُعْل):

 

شَـرِبَ. شَكَرَ. وَدَّ. زَهِـدَ. سَكِـرَ.

8-

تمرين شفوي: يقول كل طالب: زميلي أحسنُ الطلابِ .......................................... .

 

مستعملاً تمييزاً مناسباً.

-

لِلتَّعَجُّب صِيغتان: (ما أَفْعَلَهُ!) و(أَفْعِلْ بِهِ!). نحو: ما أَجْمَلَ السيارةَ! أَجْمِلْ بالسيَّارةِ!

 

في التنـزيل: {أَبْصِرْ بِهِ وأَسْمعْ }[الكهف/26].

 

{أَسْمعْ بهِمْ وأَبْصِرْ يَوْمَ يَأتُونَنَا} [مريم/38].

 

{فَمَا أصْبًرَهُمْ عَلَى النَّارِ}[البقرة/175].

 

تَعجَّبْ مما يأتي مستعملاً فِعْلَي التَّعَجُّب:

 

(1) كَثْرَة النُّجوم. (2) سُهُولَة اللغة العربيَّة.

 

(3) بُعْد السَّمـاء. (4) حُسْن اللَّبَن.

 

(5) قُرْب الامتحان.

9-

تأمَّل المثال، ثم أدخل "مِلْء" في خمس جمل على غِراره:

 

أرِيد مِلْء كفٍّ سُكّراً.

 

top

(14) الدرس الرابع عشر

 
 
 

المدرس

: مالَك مُتْعَباً يا أحمـد؟

أحمـد

: سمعت رَنِين الجرس وأنا في غرفتي، فجئت مُسْرِعاً، فَتَعِبت.

المدرس

: أين سمـير؟

علـي

: ضاعت ساعته، فخرج يَبْحَثُ عنها.

المدرس

: وأين زهير وصديقاه؟

أحمـد

: رأيتهم خارجين من المطعم.

المدرس

: اقرأ الآيات يا أحمد. (يقف أحمد) اقرأ جالساً.

أحمـد

: أحبّ أن اقرأ واقفاً. (يستعيذ ويبسمل):

 

{رَبِّ اغْفِرْ لي وَلِوالِدَيَّ وِلمَنْ دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِناً}[نوح/28].

{وَجَاءُوا أبَاهُمْ عِشَاءً يَبْكُونَ}[يوسف/16].

{أَلمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُوا مِنْ دِيارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ}[البقرة/ 243].

 

{أَيُحِبًّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً } [الحجرات/12].

المدرس

: اقرأ الحديث ياعلي.

علـي

: عن أبو موسى الأشعري قال: قال رسول اللّه صلى الله عليه وسلم  : "إذا مَرِضَ العَبْـدُ أو سافر كُتِبَ له مِثْلُ ما كان يعمل مُقِيماً صَحِيحاً". (رواه البخاري).

المدرس

: اقرأ البَيْتَ يا أبا بكر.

أبو بكر

: حَتَّى مَتَى أنتَ في لَهْوٍ وفي لَعِبٍ ؟

المدرّسُ

: شبَّهَ الشاعِرُ الموتَ بَأَسَدٍ فاتحٍ فاه.

(يرن الجرس ويخرج المدرس قائلاً : وَفَّقَكم الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته).

 

تمــارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) لماذا كان أحمد مُتْعَباً؟

 

(2) لم خرج سمير؟

 

(3) من الذي قرأ البيت؟

2-

(جئتُ مُسْرِعاً) هنا (مسرعاً) حَال.

 

الحَالُ: وَصْفٌ فَضْلَةٌ يذْكَرُ لِبَيَانِ هَيْئَةِ صاحِبِه، نحو: جاء حامدٌ راكباً درّاجتَه. اشتريت الدجاجةَ مَذْبوحةً. هذا أستاذُنا داخلاً الفصلَ.

 

وصاحب الحـال :

 

إما فاعل: نحو: خرج الطلابُ من قاعة الامتحان مسرورينَ.

 

وإما نائب فاعل: نحو: يُؤكَل اللحمُ مطبوخاً.

 

وإما مفعول به: نحو: اشتريت الكتابَ مُجَلَّداً.

 

وإما خبر: نحو: هذا الهلالُ طالعاً.

 

وإما مبتدأ: نحو: دخلت على المدير، وعنده مدرسُنا جالساً.

 

الأصلُ في صاحب الحالِ أن يكون معرفةً، وقد يكون نَكِرَةً عند وجود مُسَوِّغٍ، وهو أحد أمور أربعة:

 

(1) أن تَتَقَدَّمَ عليه الحالُ: نحو: جاءني سائلاً طالبٌ .

 

(2) أن يُخَصَّصَ بِوَصْفٍ أو إِضافَةٍ : نحو: جاءني طالبٌ مُواظِبٌ مُسْتَأذِناً في الخروج. جاءني طبيبُ أسنانٍ مُسْتَفْتياً.

 

(3) أن يَسْبِقَه نَفْيٌ أو نَهْيٌ أو اسْتِفْهامٌ : نحو: ما جاء اليوم أحدٌ متأخراً. لا يدخلْ أحدٌ قاعةَ الامتحانِ حاملاً حقيبتَه. أجاء اليومَ أحدٌ متأخراً؟

 

(4) أن تكون الحال بعده جملةً مقرونةً بالواو: نحو: {أوْ كَالذِي مَرَّ عَلَى قَرْيَةٍ وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا}[ البقرة/ 259].

 

وقد تَجئُ الحالُ من النكرة بلا مُسَوِّغٍ كما في هذا الحديث: "صلّى رسول الله صلى الله عليه وسلم  قاعداً، وصلّى وراءه رجالٌ قِياماً".

 

الحال الجملـة:

 

قد تكون الحال جملةً اسميةً أو فعليّةً، نحو:

 

(1) جلست أَسْتَمعُ إلى تلاوة القرآن الكريم من الإِذاعة.

 

(2) التحقت بالجامعة وقد تَخَرًّجَ أخي.

 

(3) حفظت القرآن وأنا صغير. جاء الجريح دَمُه يَتَدَفَّقُ.

 

تشتمل الحال الجملة على رابِطٍ يَرْبِطُها بصاحبِها. والرابط :

 

(أ) إمّا الضمير وحده، نحو: {جَاءوا أَباهم عِشَاءً يبكون}.

 

(ب) وإما الواو وحدها، نحو: وصلت إلى مكة والشمسُ تَغْرُبُ.

 

(جـ) وإما الواو والضمير معاً، نحو: {خَرَجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلوفٌ}.

3-

استخرج من الدرس ما ورد فيه من أمثلة الحال.

4-

عين الحال وصاحبها فيما يلي:

 

(1) دخلت المستشفى مريضاً، وخرجت منه مُعَافىً، والحمد للّه.

 

(2) أحبّ اللحمَ مَشْوِيّاً، والسَّمَكَ مَقْلِيّاً، والبَيْضَ مَسْلوقاً.

 

(3) ماذا قال لك المدرس مُشِيراً بيده إلى اللوحةِ؟

 

(4) مالَكَ حزينـاً؟

 

(5) جاءتني الطفلة باكيةً، ورجعت ضاحكةً.

 

(6) قابلتُ أخواتي راجعاتٍ من المدرسة.

 

(7) كلَّمني المدرسُ ماشِيَيْنِ.

 

(8) أمَوْزوناً يُباع التمرُ أم مَكِيلاً؟

 

(9) لم صلّيت قاعـداً؟

 

(10) هؤلاء أبنائي خارجين من البيت.

 

(11) حامدٌ مُفْرَداً أقْوىَ من أعدائِه مُجْتَمِعِينَ.

 

(12) أراكبين جئتم أمْ ماشِيْنَ؟

 

(13) قال تعـالى: {وَمَـا خَلَقْـنـا السَّمَاءَ وَالأرْضَ وَمَـا بَيْـنَهُـما لاعِبِينَ} [الأنبياء/ 16].

5-

أكمل الجمل الآتية بوضع الحال الواردة في المثال في الأماكن الخالية بعد تغييرها لتناسب صاحبها، عِلْماً بِأنَّ الحالَ تُطابِقُ صاحبَها في الإفراد والتثنية والجمع، وفي التذكير والتأنيث:

 

(1) دخل الطالب قاعةَ الامتحانِ مستعداً.

 

(2) دخل الطلاب قاعة الامتحان ………… … …… .

 

(3) دخلت الطالبة قاعة الامتحان ………… … …… .

 

(4) دخلت الطالبات قاعة الامتحان ………… … …… .

6-

عين الجملة الحالية فيما يأتي، واذكر الرابط في كل واحدة منها:

 

(1) حججت وأنا صغـير.

 

(2) {لا تَقْرَبُوا الصلاة وأنتم سُكَارَى}.

 

(3) خرجنا نَتَـنَزَّهُ.

 

(4) وصل الطبيب وقد مات الجريح.

 

(5) جلست الطالبات يَكتُبْنَ الواجبات.

 

(6) قال النبي صلى الله عليه وسلم  : "يا أيها الناس، أَفْشُوا السَّلام، وأَطْعِمُوا الطعام، وصِلُوا الأرْحام، وصَلُّوا بالليل والناسُ نِيَامٌ تدخلوا جنة ربكم بسلام " . (رواه الترمذي وابن ماجه وأحمد والدارمِي).

-

يقول كل طالب: جلست أَقرأ / أكتب/ أًفكر

-

(فاتحاً فَاهُ). (فُو) من الأسماء الخمسة. تقول: فُوهُ صغيرٌ . اغسل فاكَ. يقول بِفِيْهِ ما ليس في قلبه.

7-

(لَعِبٌ ) مصدر (لَعِبَ يَلْعَبُ)، وهو على وزن (فَعِل).

 

هات المصدر من "كَذَبَ، وضَحِكَ " على وزن "فَعِل ".

8-

هات مضارع: (هَوَى) و(أَفْشَى).

9-

هات جمع (بيت) بمعنى بَيْتِ شِعْرٍ ، وجمعَ "فَمٍ".

10-

هات مفرد: أرْحام، وسُكارَى.

-

"نِيَامٌ" جمعُ "نَائِمٍ، ونائِمةٍ" مثل "قِيَام" جمعِ "قائِمٍ، وقائِمة". قال تعـالى: {الَّـذِينَ يَذْكُـرُونَ الله قِيَـامـاً وَقُعُوداً وَعَلَى جُنُوبِهِم... }. و"قُعُود" جمع "قاعد، وقاعدة". في الحديث : "خرج رسولُ الله صلى الله عليه وسلم  فَإذا نِسْوةٌ جُلُوسٌ". (رواه ابن ماجه في الجنائز).

 

top

(15) الدرس الخامس عشر

 
 
 

علـي

: ما نَتِيجةُ الاختبار الشهريّ يا أستاذ؟

المدرس

: نجح الطلابُ كلُّهم إلاّ واحداً مِنْهُم.

إبراهيم

: أخشَى أن أكون إيّـاه.

المدرس

: نعم، أنت ذاك.

إبراهيم

: كيف رسبتُ وقد أجبتُ عن الأسئلة كلِّها إلاّ الأوّلَ.

المدرس

: الأول هو المُهِمُّ، وله ثلاثون دَرَجَةً. يا إخوان اجتهدوا اجتهاداً فقد اقترب الامتحان النهائيّ، ولم يبقَ إلاّ شهرٌ واحدٌ أو أقلُّ.

زهـير

: كم درساً ندرس للامتحـان؟

المدرس

: ندرس الكتابَ كلَّه إن شاء الله.

أحمـد

: إلاّ الدرسَيْنِ الأخيرَيْن.

المدرس

: لا. بل ندرس الكتابَ كله.

(يسجِّل الغِياب) مَنْ غائبٌ اليوم؟

علـي:

ما غاب اليوم إلاّ حامـدٌ .

زهـير

: أين دفتري يا أستاذ؟

المدرس

: هو معي. سَأُعْطِيكَهُ غداً إن شاء الله. لقد صحَّحْت الدفاترَ كلَّها إلاّ إياه... في الحِصّة السابقة شرحت لكم الدرس إلا

 

جُمَلاً منه. إذا أردتم أُعِيدُ شَرْحَه قبل أن أشرح الجمل التي لم تُشْرَح بَعْدُ.

إبراهيم

: لا حاجَةَ إلى إعادة شرحه يا أستاذ، فقد فهمناه .

علي

: أرجو أن تعيد شرحه يا أستاذ، فلم يفهمه أحدٌ إلا إبراهيم.

المدرس

: إذن نُعيدَ قراءة الأمثلة الواردة في الدرس. اقرأ الآيات يازهير.

زهير

: (بعد الاستعاذة) {وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلاَئِكَةِ اسْجُدُوا لآدَمَ فَسَجَدُوا إلاَّ إبْلِيسَ أبَى واسْتَكْبَرَ وكَانَ مِنَ الكَافِرِينَ}[البقـرة/34].

 

{فَشَرِبُوا مِنْهُ إلاَّ قَلِيلاً مِنْهُمْ}[البقرة/249].

 

{ مَافَعَلُوهُ إلاَّ قَلِيلاً مِنْهُمْ } [النساء/66].

 

{ فَهَلْ يُهْلَكُ إلاَّ القَوْمُ الفَاسِقُون } [الأحقاف/35].

المدرس

: اقرأ الحديث يا علي .

علي

: عن عمرِو بن الحارث قال: "ما تَرك رسول الله صلى الله عليه وسلم ديناراً ولا درهماً ولا عبداً ولا أمةً إلاّ بغلته البيضاء التي كان يركبها ، وسلاحه ، وأرضا جعلها لابن السبيل صَدَقَةً ". (رواه لبخاري).

المدرس

: اقرأ البيت يا إبراهيم.

إبراهيم

: ألاَ كُلُّ شيءٍ ما خَلا الله باطِلٌ

وكلُّ نَعِيمٍ لا مَحَالَةَ زائِلُ

( يدخل المراقب ويسلِّم )

المراقب

: ينصرف جميع الطلاب الآن ما عدا الطلاب الأوربيين ، فلهم اجتماع مع المدير .

المدرس

: كيف كان حفلُ الشّاي أمس . أنا لم أَتَمَكَّنْ من الحضور.

المراقب

: كان قد حضر الطلاب كلهم إلا المدرسينَ.

(يسلِّم المراقب ويخرج)

 

تمـارين

 
 

1-

أجب عن الأسئلة الآتيـة:

 

(1) من الذي رسب في الاختبار الشهري؟ ولمه؟

 

(2) كم درساً يدرس الطلاب لامتحان؟

 

(3) من الذي غـاب؟

2-

(نجح طلاب كلُهم إلا واحداً) هنا (واحداً) مستثنى.

 

الاستِثْنَاءُ: إخْرَاجُ ما بعدَ أداةِ الاستثناءِ من حُكْم ما قَبْلها، فإذا قلنا: (نجح الطلابُ إلاّ حامداً ) ، أَثْبَتْنَا النَّجاح للطلاّب ونَفَيْنَاهُ عن حامدٍ.

 

وله ثلاثة أركانٍ :

 

(1)  المُسْتَثْنَى. (2) المستثْنَى مِنْه. (3) أَداةُ الاستِثْنَاءِ.

 

نجح الطلابُ إلا حامـداً.

 

المستثنى منه أداة الاستثناء المستثنى
  أَدَواتُ الاستثناءِ كثيرةٌ، أهمُّها :

 

(أ) إلا: وهي حَـرْفٌ.

 

(ب) غَير وسِوَى: وهما اسْمانِ.

 

(جـ) مَا خَلا ومَاعَدا: وهما فِعْـلانِ.

 

أقسام الاستثناء:

 

_ الاستثناء إمّا مُتَّصِلٌ ، وإمّا مُنْقَطِعٌ .

 

فالمتّصلُ: أن يكون المُسْتَثْنَى بَعْضاً ممّا قبلَه، نحو: نجح الطلاب إلا حامداً، فـ(حامد) أحد الطلاب وهو من جِنْسِهم.

 

والمنقطع: أن لا يكون المستثنى بعضاً ممّا قبله، نحو: لِكُلِّ دَاءٍ دَواءٌ إلا المَوْتَ، فـ (الموتُ) ليس من جِنْسِ الدَّاءِ.

 

_ وكذلك الاستثناءُ إمّا تامٌ ، وإما مُفَرَّغٌ .

 

فالتامّ: ما ذُكِرَ فيه المُسْتَثْنَى منه، نحو: حفظت القُرآنَ إلاّ سورةَ البَقَرةِ.

 

والمُفَرَّغُ: ما لم يُذْكَرْ فيه المستثنى منه، نحو: ما جاءَ إلا حامدٌ .

 

_ وكذلك الاستثناءُ إمّا مُوجَبٌ ، وإمّا غيرُ مُوجَبٍ .

 

فالموجَبُ: ما خَلا مِن النَّفْيِ، والنَّهْيِ والاسْتِفْهَامِ.

 

وغيرُ الموجَبِ: ما تَضَمَّنَ النفْيَ أو النهْيَ أو الاستفهامَ.

 

أحْكامُ المستثنى بـ(إلا):

 

- حكم المستثنى في الاستثناء المتصل.

 

(1) وجوب النصب: يَجِبُ نصبُه إذا كان الاستثناءُ تامّاً موجَباً، نحو:

 

(أ) حضر الطلابُ إلا حامداً.

 

(ب) رأيت الطلابَ إلا حامداً.

 

(جـ) اتّصلت بالطلابِ إلا حامداً.

 

(2) جوازُ النصب والاتْباِعِ: يجوزُ نصبُه وإتْباعُه لِمَا قَبْلَه في الإِعراب إذا كان الاستثناء تامّاً غيرَ موجَبِ، نحو:

 

(أ) ما حضر الطلابُ إلا حامداً/ حَامدٌ.

 

(ب) ما سألت الطلابَ إلا حامداً/ حامداً.

 

(جـ) ما اتصلت بالطلابِ إلا حامداً/ حامدٍ .

 

(أ) لا يخرجْ أحدٌ إلا حامداً/ حامدٌ .

 

(ب) لا تسألْ أحداً إلا حامداً/ حامداً.

 

(ج) لا تَتَّصِلْ بأحدٍ إلا حامداً/ حامدٍ .

 

(أ) هل غاب أحدٌ إلا حامداً/ حامدٌ ؟

 

(ب) هل رأيت أحداً إلا حامداً/ حامداً؟

 

(جـ) هل اتصلتَ بأحدٍ إلا حامداً/ حامدٍ ؟

 

(3) إعرابُه بحَسَب ما يَقْتَضِيه العاملُ: يُعْرَبُ بحسب ما العاملُ- كمَا لو كاَنت (إلاّ) غيرَ موجودةٍ - إذا كان الاستثناءُ مفرَّغاً نحو:

 

(أ) ما جاءَ إلا حامدٌ . (ما جاءَ حامدٌ )

 

(ب) ما سألت إلاّ حامداً. (ما سألتُ حامداً)

 

(جـ) ما اتصلتُ إلا بحامدٍ . (ما اتصلتُ بحامدٍ ).

 

(أ) لا يخرج إلا حامدٌ.

 

(ب) لا تسأل إلا حامداً.

 

(أ) هل جاءَ إلا حامدٌ ؟

 

(ب) هل رأيت إلا حامداً؟

 

- حكم المستثنى في الاستثناء المُنْقَطع:

 

يجب نصبه في الأحوالِ، نحـو:

 

(أ) حضر الطلابُ إلا المدرسَ.

 

(ب) ما حضر الطلابُ إلا المدرسَ.

 

- حكم المستثنى بـ(غير وسـوى)

 

حكمُه الجرُّ بالإضافة. وتُعْرَبُ (غير) بما كان يُعْرَبُ به المستثنى مع (إلا) :

 

(1) جاء الطلاب غيرَ حامدٍ (جاء الطلاب إلا حامداً).

 

(2) ما جاء الطلابُ غيرُ حامدٍ .( ما جاء الطلاب إلا حامداً/ حامدٌ ).

 

(3) ما جاء غيرُ حامدٍ . (ما جاءَ إلا حامدٌ ).

 

(4) ما سألت غيرَ حامدٍ . (ما سألت إلا حامد اً).

 

(5) ما اتصلت بغير حامدٍ . (ما اتصلت إلا بحامِدٍ ).

 

- حكم المستثنى بـ (مَا خَلا، ومَا عَدَا):

 

حكمه النصب، نحو: جاء الطلاب ما خلا حامداً/ ما عدا حامداً

3-

استخرج من الدرس ما ورد فيه من أمثلة الاستثناء، وأذكر نوع كل واحد منها، و إعرابه.

4-

عين المستثنى والمستثنى منْه فيما يأتي، واذكر نوع الاستثناء في كل مثال:

 

(1) {وَلا تَقُولُوا علَى الله إِلاَّ اْلحَقَّ }[النساء/ 171].

 

(2) {وَلا يَلْتَفِت مِنْكُمْ أَحَدٌ إِلاَّ امْرَأَتَك}[هود/ 81].

 

(3) {وَمنْ يَغْفِرُ الذُّنُوب إلاَّ الله} [ آل عمران / 135].

 

(4) {وَقَضَى رَبُكَ أَلاَّ تعبدوا إلا إياهُ} [ الإِسراء 23].

 

(5) {وَمَا يهلكُنا إلاّ الدَّهرُ }[ الجاثية/ 24].

 

(6) {فَإنَّهم عدُوٌّ لِي إِلاّ رَبَّ العَاَلمِينَ}[ الشعراء/77].

5-

أمام كل جملة مما يأتي اسم. اجعله مستثنى بـ(إلا) وأكمل به الجملة:

 

(1) يغفر الله الذنوبَ كلِّها إلا ………………………  . (الشِّرْكُ)

 

(2) زارني جميعُ زُمَلائي إلا ………………………  . (اْثْنَـانِ)

 

(3) نجح الطلاب كلُّهم إلا ………………………  .

(المهملونَ)

 

(4) حفظت القرآن إلا ………………………  .

(سُورتان)

 

(5) زرت البلاد الإسلامية كلها إلا ………………………  .

(باكِستانُ)

 

(6) ساعدني جميع زملائي إلا ………………………  .

(أنـت)

 

(7) فهمت المسائِلَ النَّحْوِية كلَّها إلا ………………………  .

(واحدةٌ )

 

(8) قرأت الكتاب كله إلا منه ………………………  .

(صَفَحاتٌ )

   

6-

أمام كل جملة مما يأتي اسم. اجعله مستثنى بـ(إلا) وأكمل به الجملة:

 

(1) ما رَسَبَ أحدٌ إلا ………………………  .

(خالـدٌ )

 

(2) ما أكلت شيْئاً إلا ………………………  .

(تَمْرَتَانِ)

 

(3) لم يسافِرْ الطلابُ في عطلة الربيع إلا ………………………  .

(بَعْضُهم)

 

(4) لا تَتَّصِلْ بِأَحَدٍ إلا ………………………  .

(المدير)

 

(5) هل يَغْفِرُ الذنوبَ أحدٌ إلا- ………………………  .

(اللّه)؟

 

(6) ما سألت أحداً إلا ………………………  .

(هـو)

   

7-

أمام كل جملة مما يأتي اسم. اجعله مستثنى بـ(إلا) وأكمل به الجملة:

 

(1) ما فهم الدرسَ إلا ………………………  .

(إبراهـيمُ)

 

(2) ما مات في الحادث إلا ………………………  .

(السـائقُ)

 

(3) ما يحبّ المدرِّسُ إلا ………………………  .

(المجتهـدُ)

 

(4) هل يرسُب إلا ………………………  .

(الكَسْلان)

 

(5) ما أكلت إلا ………………………  .

(بُرْتُقالَتانِ)

 

(6) ما سأل المدرسُ إلا ………………………  .

(أنـا)

 

(7) ما كنت إلا ………………………  .

(مـدرس)

   

8-

أمام كل جملة فيما يأتي اسم. اجعله مستثنى بـ(إلا) وأكمل به الجملة:

 

(1) كتبت الرسالة إلا ………………………  .

(العُنْوان)

 

(2) ما يتناول المريض الطعام إلا ………………………  .

(الـدَّواء)

 

(3) غَادَرَ الحجّاج مِنىً إلا ………………………  .

(الشُّرْطة)

 

(4) ما أحضرت الكتب إلا ………………………  .

(الدفـاتر)

 

(5) ما مات الركّاب في الحادث إلا ………………………  .

(المُشَـاة)

   

9-

أكمل كل جملة مما يأتي بمستثنى مناسب:

 

(1) ما ظَنَنْتُك إلا ………………………………  .

 

(2) أحبّ الفَوَاكِهَ كلّها إلا ………………………………  .

 

(3) ما رسب الطلاب إلا ………………………………  .

 

(4) ما غاب اليوم إلا ………………………………  .

 

(5) ما أرغَب في شيء إلا ………………………………  .

 

(6) ما كتبت شيئاً إلا ………………………………  .

-

(أَلا كلُّ شيءٍ ...) . (أَلا) حرفُ اسْتِفْتَاحٍ وَتَنْبِيهٍ ، نحو: {أَلا إِنَّهُمْ هُمُ السُّفَهَاءُ} [البقرة/13] . {أَلا إِنَّ أَوْلِيَاءَ الله لاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ} [يونس/62].

10-

هات جع الأسماء الآتيـة:

 

دِرْهـم. عَبْـد. أَمَـةٌ . سِـلاحٌ .

11-

(شَرْحٌ ) مصدر (شَرَحَ يَشرَحُ)، وهو على وزن (فَعْل).

 

هات مصادر الأفعال الآتية على وزن (فَعْل):

 

ضَـرب، قَتَـلَ، فَتَـحَ، شَـقَّ.

12-

ما معنى "الأمَة " وما جمْعُها؟

13-

"دِينار" جمعه "دَنَانِير" على غير قياس، إذ القياسُ أن يكون "دَيَانِير".

 

اجمع الأسماء الآتية هذا الجمع:

 

دِيـوان، قِـيراط، دِيْمـاس.

14-

(أخْشَى أن أكونَ إيَّاهُ). إذا كان خبرُ "كَانَ " ضميراً يجوز فيه الاتِّصالُ والانفصالُ، فيجوز أن نقول: "أخشى أنا أكونَهُ ".

 

هاءَ مثالين آخرين:

 

(أ) أكُنْتَ إمامَ هذا المسجد؟ نعم، كُنْتُ إيَّاه/ كنْتُهُ.

 

(ب) أتُريد أن تكون قَاضِياً؟

لا، ما أريدُ أن أكونَ إيَّاه/ أكْونهُ.

 

top

تمـارين عامـة

 
 
 

س 1 :

اقرأ الحديث القدسي الآتي، ثم أجب عن الأسئلة التي تليه:

 

"يا عبادي، إنّي حرَّمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرّما فلا تَظَاَلموا.

 

يا عبادي، كلّكم ضالّ إلا مَنْ هديته، فاستهدوني أهدكم.

 

يا عبادي، كلكم جائع إلا من أطعمته، فاستطعموني أُطْعِمكم.

 

يا عبادي، كلكم عارٍ إلا من كسوته، فاستكسوني أكْسُكم.

 

يا عبادي، إنكم تخطئون بالليل والنهار، وأنا أغفرُ لكم الذنوب جميعا. فاستغفروني أغفِرْ لكم ".

 

(1) (أ) ماذا تفيد (جعل) هنا؟ وإلى كم مفعول تتعدّى؟

 

  (ب) اذكر معنى آخر لـ (جعل)، ومثّل له.

 

(2) (أ) ما الذي حذف من (تظالموا)؟ ولمه؟

 

 

(ب) اذكر البابين اللذين يجوز أن يقع فيهما هذا الحذف، واستشهد لكلّ واحد منهما بآية.

 

 

(جـ) من أي باب هذا الفعل؟ وماذا يفيد هذا الباب هنا في هذا الحديث؟ ولهذا الباب معنى آخر. اذكره، ومثّل له.

 

(3) استخرج من الحديث فعلا ثلاثيا مجردا، واذكر بابه ومصدره، ومصدره الميميّ.

 

(4)

استخرج من الحديث فعلا ثلاثيا مزيدا بحرف واحد، واذكر بابه، ومصدره، واسم فاعله.

 

(5) عينّ صيغة كلّ اسم مما يأتي، واذكر فعله: ضالّ. عارٍ . جائع. محرّم.

 

(6) أعرب ما تحته خطّ إعرابا كاملا.

س 2:

اقرأ الآية الكريمة، ثم أجب عن الأسئلة التي تليها:

 

{إمّا يبلغنّ عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما}.

 

(1) ما أصل (إمّا)؟ وما حكم توكيد الفعل المضارع بعده؟

 

(2) لم اقترن (لا تقل) بالفاء؟

 

(3) أعرب ما تحته خـط.

س 3:

ما إعراب ما تحته خطّ فيما يأتي:

 

(1) {فلمّا رأى القمر بازغا قال هذا ربي}.

 

(2) {إنّهم يرونه بعيدا} . (الضمير يعود على وقوع العذاب).

س 4:

أعرب ما تحته خطّ في الحديث الآتي:

 

"صبراً آلَ ياسر، فإنَّ مَوْعِدكم الجنة".

س 5:

أعرب ما تحته خطّ فيما يأتي:

 

{قال كم لَبِثْتَ قال لَبِثْتُ يوماً أو بعضَ يومٍ قال بل لبثت مائة عامٍ} [ البقرة/ 259].

س 6:

اقرأ البيت الآتي، ثم أجب عن الأسئلة التي تليه:

 

إذا رأيت نيوب الليث بارزة

فلا تظنّنّ أن الليث يبتسم

 

(1) ما حكم توكيد الفعل المضارع بالنون في هذا البيت؟ ولمه؟

 

(2) (رأى) هنا بصرية هي أم قلبية؟

 

(3) من أي باب (يبتسم)؟ كم حرفا زائدا فيه؟ هات منه الماضي والأمر والمصدر.

 

(4) ما معنى (الليث)؟ وما جمعه؟

 

(5) ما معنى (النيوب)؟ وما مفردها؟ هل تجمع هذه الكلمة جمعا آخر؟

 

(6) لم اقترن (لا تظنّنّ) بالفاء؟

 

(7) أعرب ما تحته خطّ.

س 7:

ما إعراب اسم الإشارة في كل جملة مما يأتي؟:

 

(1) أين تسافر هذه السنة؟

 

(2) أتعاملني هذه المعاملة؟

 

(3) حفظت هذه السورة.

 

(4) ماذا في حقيبتك هذه؟

س 8:

أعرب (خوفاً) في كل جملة مما يأتي:

 

(1) هُوَ أشدّ الناس خوفا من الحيّات.

 

(2) بقيت في البيت خوفا من الحرّ.

 

(3) خفت خوفا شديداً من الأسدِ.

 

(4) أَدْخَلَ الحادثُ في قلبه خوفا شديدا.

س 9:

ما إعراب (كم) في كلّ جملة مما يأتي؟:

 

(1) كم ريالا عندك؟

 

(2) كم سورة حفظت؟

 

(3) كم يوما بقيت في مكة؟

 

(4) كم سجدة سجـدت؟

 

(5) بكم هـذا؟

س 10:

ما إعراب (أيّ) في كل جملة مما يأتي:

 

(1) أيّ يوم هـذا؟

 

(2) أيّ كتـاب تقـرأ؟

 

(3) أيّ صلاة تصلي؟

 

(4) أيّكم غـاب أمس؟

س 11:

ما إعراب (ثلاث) في كلّ جملة مما يأتي؟:

 

(1) أكلت ثلاث تمرات.

 

(2) طُبِعَ هذا الكتاب ثلاث طبعات.

 

(3) انتظرتك ثلاث ساعات.

 

(4) لي ثـلاث أخـوات.

 

(5) دخلت الجامعة الآن ثلاث سيارات.

 

(6) مدّة الدراسة في ذلكَ المعهد ثلاث سنوات.

 

(7) ذُبِحَتْ ثلاث دجـاجـات.

س 12:

هات مثالا في جملة لكلٍّ مما يأتي:

 

(1) حرف امتناع لامتناع.

(2) حرف امتناع لوجود.

 

(3) الاختصـاص.

(4) التحضيض.

 

(5) التنـديم.

(6) التغليب.

 

(7) ضمير الفصـل.

(8) ضمير النصب المنفصل.

 

(9) إذا الفجائيّة.

(10) مِنْ التبعيضية.

 

(11) مِنْ الزائـدة.

(12) تصرف كاف الخطاب.

 

(13) لا النافية للجنس.

(14) لام الابتـداء.

 

(15) اللام المزحلقـة.

(16) الندبـة.

 

(17) نفي الماضي بـ(لا).

(18) المفعول لأجلـه.

 

(19) المفعول المطلق.

(20) الحـال.

 

(21) تمييز الـذات.

(22) تمييز النسبـة.

 

(23) رأَى البصريـة.

(24) رأَى القلبيّـة.

 

(25) التحذير على أن يكون المحذّر منه مصدرا مؤوّلا.

 

(26) اسم إشارة وقع نعتا.

(27) منادىً اكتسب التعريف بالنداء.

 

(28) نائب الفاعل.

(29) مضاف لم يكتسب التعريف بالإِضافة.

 

(30) شبه الجملة.

(31) مصدر مؤوّل في محلّ رفع.

 

(32) مصدر مؤوّل في محلّ نصب.

(33) مصدر مؤوّل في محلّ جرّ.

 

(34) جملة اسمية خبرها جملة اسمية.

س 13:

هات مثالا لكل ما يأتي:

 

(1) فعل ثلاثي مجرد من باب:

 

  (أ) فَعِلَ يَفْعَلُ.

 

  (ب) فَعُلَ يَفْعُلُ.

 

  (جـ) فَعِلَ يَفْعِلُ.

 

(2) فعل ثلاثيّ مزيد:

 

  (أ) بحـرف.

 

  (ب) بحرفـين.

 

  (جـ) بثلاثة أحـرف.

 

(3) الفعل الرباعي المجـرد.

 

(4) فعل رباعي مزيـد
    (أ) بحـرف.
    (ب)بحرفـين.

س 14:

انقل الأفعال الآتية إلى باب (افتعل): زاد. صبر. وقى.

س 15:

هات مثالا لكل وزن من أوزان المصادر الآتية: فِعَالة. فُعْل. فَعِل. فَعْل.

س 16:

أدخل همزة الاستفهام على الجمل الآتية:

 

(1) اِنْفَتَحَ باب المطعم. (2) أرسلتَ البرقيـة.

 

(3) المدير قال لك هذا. (4) ورَنَّ الجـرس.

س 17:

ما نوع (ما) في كلّ ما يأتي؟:

 

(1) {ما هذا بشراً}.

 

(2) {ما أغنَى عنه ماله وما كسب}.

 

(3) {ما تفعلوا من خير يعلمْه الله}.

 

(4) {إنّما الصدقات للفقراء}.

 

(5) {أولئك يُجْزَوْنَ الغُرْفَةَ بما صبروا}.

 

(6) {لا أعبـد ما تعبدون}.

 

(7) {إن الله لا يستحي أن يضرب مثلاً ما}.

 

(8) إن الله يقبل توبة العبد ما لم يُغَرْغِرْ.

 

(9) {ماذا أراد الله بهذا مثلا}؟

 

(10) لكلِّ شيءٍ إذا ما تَمَّ نُقْصانُ.

س 18:

ما نوع (اللام) في كلّ ما يأتي؟:

 

(1) {ولله ما في السموات وما في الأرض}.

 

(2) {وَلأجْرُ الآخِرَةِ اكبرُ}.

 

(3) {إنّ أوّل بيت وضع للناس للَّذي بِبَكّةَ}.

 

(4) {وما خلقت الجنّ والإنس إلاّ لِيَعْبُدون}.

 

(5) {فَلْيَضْحَكُوا قليلا وَلْيَبْكُوا كثيرا}.

 

(6) {وتالله لأكيدنّ أصنامكم}.

س 19:

تَعَجَّبْ من جَمال النجوم مستعملا فِعْلَيِ التَّعَجُّبِ.

س 20:

هات شاهدا من القرآن الكريم لكلّ فعل من فعلي التعجّب.

س 21:

هات المصدر، ومصدر المرة، ومصدر الهيئة، والمصدر الميميّ من (مات).

س22:

أعرب البيت الآتي إعرابا كاملا:

 

حتّى متى أنت في لهو وفي لعب

والموت نحوك يهوي فاتحا فاه

س23:

أعرب ما تحته خطّ فيما يأتي:

 

(1) {فَمَنْ يكفرْ منكم فإني أعذّبُه عذابا لا أعذّبه أحداً من العالمين}.

 

(2) {فاجلدوهم ثمانين جلـدة}.

 

(3) اتّصلت به هاتفيّـاً.

س 24:

اقرأ البيت، ثم أجب عن الأسئلة التي تليه:

 

وقد يجمع اللّه الشَّتِيتَيْن بعدَما

يَظُنّانِ كلَّ الظّنِّ أنْ لا تَلاقِيَا

 

(1) ماذا تفيد (قد) هنا؟

 

(2) ما نـوع (ما) هنـا؟

 

(3) أعرب ما تحتـه خطّ.

س 5 2:

أعرب الآيـة الكريمـة الآتيـة:

 

{فمن يعمل مثقال ذرّة خيرا يره}.

س 26:

اجعل كلّ جملة مما يأتي حالاً :

 

(1) الشمس تغـرب.

 

(2) غربت الشمس.

 

(3) أقـرأ القرآن.

س 27:

لماذا أُتِيَ بضمير النصب المنفصل في كلّ مما يأتي؟:

 

(1) {واشكروا الله إن كنتم إيّاهُ تعبدون}.

 

(2) {نحن نرزقكم وإيّاهم}.

 

(3) {أَمَرَ أَلاّ تعبدوا إلاّ إيّاه}.

 

(4) {وما كان استغفار إبراهيمَ لأبِيه إلاّ عَنْ مَوْعِدَةٍ وَعَدَها إيّاهُ}.

 

(5) مساعدتك إِيايَ أكثر من مساعدتي إِياكَ.

س 28:

حوّل الفعل في كل جملة مما يأتي إلى مصدر:

 

(1) أخرجني المدرس لأكتبَ على السَّبُّورَةِ.

 

(2) سأله المديـر.

 

(3) دعـاك الإِمـام.

 

(4) ساعدتَنـا.

س 29:

أجب عن السؤالين الآتيين مستعملا الضمائر. في أيهما يجوز الاتصال والانفصال؟ ولمه؟

 

(1) من علّمك العربيـة؟

 

(2) من علّم أخـاك العربيـة؟

س 30:

مثّل لمعاني (جعل) الآتية: شرع. ظنّ. صيّر. أوجد.

س 31:

ماذا تفيد (عسى) في كلّ آية مما يأتي؟

 

(1) {وقل عسى أن يهدين ربّىِ}.

 

(2) {وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم}.

س 32:

ما حكم توكيد الفعل بالنون في كلّ مثال مما يأتي؟:

 

(1) {فلا تموتنّ إلا وأنتم مسلمون}.

 

(2) {فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَداً فَقُولي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمنِ صَوْماً}.

 

(3) {وتالله لأكيدنّ أصنامكم}.

 

(4) ادخلُنَّ الفصل يا إخوان.

س 33:

اجعل كلّ جملة ممّا يأتي جوابا للقسم، وغيّر ما يلزم:

 

(1) إلى المدير أشكوك غـدا.

 

(2) أسافر إلى مكة بعد أسبوع.

 

(3) لا أظلم أحدا في المستقبل.

 

(4) أحب اللغـة العربيـة.

س 34:

هات مثالين للاستثناء المنقطع أحدهما من القرآن الكريم والآخر من إنشائك.

س 35:

هات مثالين للاستثناء المفرّغ أحدهما! من القرآن الكريم والآخر من إنشائك.

س 36:

أدخل (ما) الزائدة على (إنْ) الشرطية في الجملة الآتية، وغير ما يلزم.

إن تسافر إلى مكة أسافر معك.

 

تمت بعـون الله